إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصيدتي آه يحسين واصحابه اجوه القوم طلابه

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصيدتي آه يحسين واصحابه اجوه القوم طلابه

    آه يحسين واصحابه اجوه القوم طلابه

    على لحن القصيدة المعروفة

    آه يحسين ومصابه عليه العين سجابه

    ودّه الرسول وظنه عدهم مامون آه .. غدروا بمسلم بيهم خابت الظنون آه ..

    انكطعتْ اخباره وظل متحير محزون آه .. نفَذ أمر الله بجيِّته وما مفتون آه ..

    ومن راد يرجع كلهم حوله يمنعون آه .. يردوله الذله شلون مثله يذلون آه ..

    أبد والله يداحي الباب مانخون الأمانه وابد والله مانهواه لو باقي بمجانه
    وابد والله يازهراء ماننسى حسينا

    واصحابه يمه تعاهدوا يضحون آه .. ماكو مثلهم بس هذوله اليفدون آه ..

    وعباس اخيه ولعليه يعتمدون آه .. رادوا بموته للظهر يقصمون آه ..

    يصول ويجول وليهم راوه الفنون آه .. من ابو فاضل كلهم تره يرجفون آه ...

    أبد والله يداحي الباب مانخون الأمانه وابد والله مانهواه لو باقي بمجانه
    وابد والله يازهراء ماننسى حسينا


    عطشان يبقه لاجل عياله يشربون آه .. قطعوا جفوفه معلمين يغدرون آه ..

    ضم اللواء لصدره وهم يخافون آه .. محد يكدرله لوما عليه يلتمون آه ..

    والأكبر مثله خلاهم ينهزمون آه .. اكثر من يشبه طه شلون يكتلون آه ..

    أبد والله يداحي الباب مانخون الأمانه وابد والله مانهواه لو باقي بمجانه
    وابد والله يازهراء ماننسى حسينا

    عريس القاسم ليش بدمه يحنوه آه .. حتى العبد الله لنحره بسهم يرموه آه ..

    وماظلت خيمه عليهم كلهه يحرقون آه .. انتهكوا حرماته ومن عنده يسلبون آه ..

    سيد شباب الجنه شلون يذبحون آه .. وريحانة جده هيجي الغالي يبرون آه ..

    أبد والله يداحي الباب مانخون الأمانه وابد والله مانهواه لو باقي بمجانه
    وابد والله يازهراء ماننسى حسينا
    .
    د. ليث عبد الصاحب منى



  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم


    يعجز اللسان عن كلمات الشكر ويقف القلم لايدري مايخط

    أمام كلماتك الحسينية الوضاءة بروح متولهه بالعشق الكربلائي

    أخى العزيز ::

    د ليث عبد الصاحب عبد الهادي

    كلماتك يعجز اللسان عن وصفها لسلاتها وقوتها بالطرح

    فلك منا الف تحية والف تحية لقلمك المبدع ،،

    تبقى كربلاء عشق الأرواح قبل الابدان تهوى لها

    كل يوم آلاف الزوار والملائكة رغم مضى الدهور

    والسنين

    وتبقى مصيبة الحسين حاضرة خالدة

    خلود الماء والهواء

    شيعتهم ومواليهم لايتغيرون

    كمصابهم لايتغير ولا يتأخر

    ليواكب التطور والحضارة الزائفة بكل شموخ

    تقبل خربشاتى

    أخوك

    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وآل محمد

      مأجور بأذن الله على هذه الكلمات الولائيه والنورانيــه

      ننتظر منك المزيد في حُب العتره الهاديه

      تقبلوا مروري

      أختكم

      المُواليــه البصراويـــه
      قـــــــــــــــــــــال أمير المؤمنين علي (عليه السلام)

      دواء القلـــــــــــــــــــــ ــــــــب الرضـــــــــــــــــــــ ــــــــــا بالقضــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــاء

      تعليق

      يعمل...
      X