إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بذكرى استشهاد العسكري (عليه الصلاة والسلام)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بذكرى استشهاد العسكري (عليه الصلاة والسلام)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    عظم الله لكم الاجربذكرى استشهاد الامام ابو محمد الحسن العسكري علم الهدى ومنار التقى وغيث الورى وسحاب الحكمة عليه السلام
    ان من أشهرالقابه الزكي والعسكري وكان يقال له ولابيه الهادي وجده الجواد ب(ابن الرضا) وروي ان الامام العسكري احتجب عن كثير من الشيعة الا عدد يسير من الشيعة الخواص الذي كان يكلمهم من وراء الست وهذا الاحتجاب كان ايضا من الامام الهادي عليه السلام اماعن سبب الاحتجاب فانه كان مقدمة لغيبة الامام صاحب العصر والزمان لتاْلف الشيعة ذلك ولا تنكر الغيبة .
    اما ماعاناة الامام العسكري عليه السلام فكان حاله كحال ابائه واجداده عليهم السلام فقد عانوا من الظلم والاضطهاد وسلب الحقوق من اجل اعلاء كلمة الدين ومحاربة الفساد فيظهر من الروايات ان الامام كان محبوسا ممنوعا عن معاشرة الناس .
    وكانوا يحاولون قتله واذيته بشتى الطرق والوسائل ويظهر
    هذا عند قراءة الدعاء الذي يقول : اسألك اللهم بحق الامام الحسن بن عليّ الذي طرح للسباع فخلصته من مرابضها وامتحن بالدواب الصحاب فذللت له مراكبها"
    اما عن قصة هذا الدعاء فيقال ان العباسيين لمّا حبسوا الامام سلّم الى تحرير وتحرير هذا اسم يطلق للخادم الذي يرعى سباع الخليفة العباسي لعنه الله وكان لتحرير زوجة صالحة لم ترض بأذية فكانت تقول لزوجها :انك لاتدري من في منزلك وبدأت تذكر عبادة وصلاح الامام ولكن الزوج لم يزد الا كفرا فقال لها:لأرمينه بين السباع فستأذن من الخليفة فأذن له الخليفة الملعون فرمي الامام بين السباع . في اليوم التالي الامام قائما يصلي والسباع حوله لاتؤذيه.
    وكان ايضا للخليفة بغل غير مروض يمنع ظهره للركوب واللجام فقام العباسي الملعون باستدعاء الامام عليه السلام ليركبه( لعله يقتل الامام) فعندما جاء الامام وضع يده على كتف البغل والجمه واسرجه وركبه من غير ان يمتنع عليه فمش البغل احسن المشي فتعجب العباسي الملعون من ذلك ووهب البغل للامام عليه السلام
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X