إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الصبر في القران الكريم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الصبر في القران الكريم

    اللهم صل على محمد وال محمد
    من أهم الصفات و المفاهيم التي أكثر الله من ذكرها في كتابه الكريم مفهوم الصبر، حيث جاء ذكر الصبربمختلف ألفاظه في مواضع عديدة وصلت الى 95 موضع و اقترنت هذه الصفة في أغلب الآيات بالأنبياء والمؤمنين المتقين
    حتى أن الصبر قدم ذكره على الصلاة في موضعين من القرآن الكريم هما:
    ((وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ )) البقرة: 45
    ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ الله مَعَ الصَّابِرِينَ )) البقرة: 153
    ومن المعروف أن تقديم ذكرشئ على آخر في اللغة العربية يستخدم للتفضيل فبما أن أحد أنواع الصبر الصبرعلى طاعة الله فان الانسان يحتاجه كممهد للصلاة ولولا الصبر لما استطاع المؤمن اداء صلاته على الوجه الأكمل .
    والصبر ينقسم الى ثلاثة أقسام:
    1-صبر عندالمصيبة .
    2-صبرعلى طاعة الله .
    3-صبر عن معصية الله
    .
    و أفضل هذه الأنواع الصبر عن معصية الله و يتبعه الصبر على طاعة الله و من ثم الصبر عندالمصيبة .
    من الآيات التي ورد فيها ذكر الصبر:
    ((وَلَمَن صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الاُمُورِ )) الشورى: 43
    ((سَلاَمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ )) الرعد: 24
    ((وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُواْ بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُم بِهِ وَلَئِن صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِّلصَّابِرينَ )) النحل: 126
    ((إِلاَّ الَّذِينَ صَبَرُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أُوْلَـئِكَ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ )) هود: 11

    ولم يغب هذا المفهوم عن فكر أهل البيت سلام الله عليهم فقد مثلوا أعظم تجسيد له من خلال حياتهم الشريفة
    و مما ورد عنهم في الصبر: حيث ان الامام علي (ع) يقول (( ساصبر حتى ينفذ الصبر من صبري 00 ساصبر حتى ياذن الرحمن في امري ))
    (مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى عَنْ عَلِيِّ بْنِ الْحَكَمِ عَنْ أَبِي مُحَمَّدٍ عَبْدِ الله السَّرَّاجِ رَفَعَهُ إِلَى عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ (عَلَيهِما السَّلام) قَالَ( الصَّبْرُ مِنَ الإيمَانِ بِمَنْزِلَةِ الرَّأْسِ مِنَ الْجَسَدِ وَلا إِيمَانَ لِمَنْ لا صَبْرَ لَهُ)

    (عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ عَنْ سَيْفِ بْنِ عَمِيرَةَ عَنْ أَبِي حَمْزَةَ الثُّمَالِيِّ قَالَ قَالَ أَبُو عَبْدِ الله (عَلَيهِ السَّلام) (مَنِ ابْتُلِيَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ بِبَلاءٍ فَصَبَرَ عَلَيْهِ كَانَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِ أَلْفِ شَهِيدٍ.)

    (مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سِنَانٍ عَنْ عَمَّارِ بْنِ مَرْوَانَ عَنْ سَمَاعَةَ عَنْ أَبِي عَبْدِ الله (عَلَيهِ السَّلام) قَالَ (إِنَّ الله عَزَّ وَجَلَّ أَنْعَمَ عَلَى قَوْمٍ فَلَمْ يَشْكُرُوا فَصَارَتْ عَلَيْهِمْ وَبَالاً وَابْتَلَى قَوْماً بِالْمَصَائِبِ فَصَبَرُوا فَصَارَتْ عَلَيْهِمْ نِعْمَةً )

    (عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ خَالِدٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى عَنْ عَلِيِّ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي جَمِيلَةَ عَنْ جَدِّهِ أَبِي جَمِيلَةَ عَنْ بَعْضِ أَصْحَابِهِ قَالَ لَوْ لا أَنَّ الصَّبْرَ خُلِقَ قَبْلَ الْبَلاءِ لَتَفَطَّرَ الْمُؤْمِنُ كَمَا تَتَفَطَّرُ الْبَيْضَةُ عَلَى الصَّفَا)

    اسألكم الدعاء




  • #2


    " من خطبة لأمير المؤمنين (ع) وهي المعروفة بالشقشقية " .... وطفقت أرتئي بين أن أصول بيد جذّاء، او أصبر على طخية عمياء... فرأيت أن الصبر على هاتا أحجى، فصبرت وفي العين قذىً وفي الحلق شجى... فصبرت على طول المدة، وشدة المحنة...

    الاخ العزيز
    محب عمار بن ياسر
    جعلكم الله من الصابرين الخاشعين
    sigpic

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة عمارالطائي مشاهدة المشاركة


      " من خطبة لأمير المؤمنين (ع) وهي المعروفة بالشقشقية " .... وطفقت أرتئي بين أن أصول بيد جذّاء، او أصبر على طخية عمياء... فرأيت أن الصبر على هاتا أحجى، فصبرت وفي العين قذىً وفي الحلق شجى... فصبرت على طول المدة، وشدة المحنة...

      الاخ العزيز
      محب عمار بن ياسر
      جعلكم الله من الصابرين الخاشعين

      اللهم صل على محمد وال محمد

      حفظك الله أخي الكريم عمار الطائي على الرد الوافي

      تعليق


      • #4


        بسم الله الرحمن الرحيم
        ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

        لو انّ المؤمن طبّق هذه الأمور الثلاثة (الصبر على طاعة الله، والصبر على المعصية، والصبر عند المصيبة) وبالقدر المتيقن لزهد بالدنيا ولم يكن له إلاّ الآخرة مطلباً..
        ((وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ * أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ))البقرة: 155، 156، 157

        الأخ القدير محب عمّار بن ياسر..
        جعلك الله من الصابرين المتّقين لتنال أعلى درجات الجنان...

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          ((وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ * أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ))البقرة: 155، 156، 157
          ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ الله مَعَ الصَّابِرِينَ )) البقرة: 153احسنتم00 بارك الله فيكم 00


          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صل على محمد وال محمد

          تعليق


          • #6
            مشرفنا الفاضل المفيد

            الاخ الغالي فلاح

            تحية أخوية أرسلها لكم لمروركم وردكم الوافي


            تعليق

            عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
            يعمل...
            X