إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

آداب تلاوة القرآن الكريم ...

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • آداب تلاوة القرآن الكريم ...



    قراءة القرآن الكريم:

    من وصايا الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله الأمر بتلاوة القرآن الكريم ( وعليك بتلاوة القرآن على كل حال ) و إن عقلنا القاصر لا يستوعب فضيلة القرآن وحمله وتعلمه و التمسك به و ملازمته و التدبر في معانيه و أسراره، وما نقل عن أهل بيت العصمة عليهم السلام كثير لاسيما في فضل تلاوة خمسين آية منه كل يوم وعن أبي عبدالله عليه السلام قال: القرآن عهد الله إلى خلقه فقد ينبغي للمرء المسلم أن ينظر في عهده و أن يقرأ منه في كل يوم خمسين آية.

    آداب تلاوة القرآن:

    1) الوضـــوء.

    2) التدبـــــر.

    3) الخشـــوع.

    4) تنظيف الفـــم.

    5) الحزن و البكــــاء و التباكــي.

    6) الترتيـل وتحسيـــن الصـــوت.

    7) استقبال القبلة والجلوس بشكل متأدب.

    8) الإستعاذة وهــي قول: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم.


    هداكم الله لما يحب ويرضى وجعل أوقاتكم معموره بذكره وألسنتكم رطبه بتلاوة آياته الشريفه فتعطروا يومياً من عطر القرآن
    sigpic



    يامنتقم

    انتقم لشعب البحرين من ظالميه


  • #2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


    لو كرّسنا جزء من وقتنا في كل يوم لقراءة القرآن الكريم وبتدبّر- وأفضل الأوقات برأيي هو بعد الصلوات، فمثلاً أن يخصص بعد كل صلاة خمسة دقائق لذلك- لتغيرت حياتنا وأصبحنا من المؤمنين حقيقة..
    وهذه الفترة التي اقترحتها أعتقد لا تضرّ بيوم أحدنا، بل بالعكس ستجلب له البركة إضافة الى مايدّخره سبحانه وتعالى له يوم القيامة من الثواب العظيم..
    ألا يستحق منّا هذا الوقت القليل جدّا، والمفروض انّنا وُجدنا للعبادة والطاعة..
    ومن يستمر في ذلك ويواضب عليه لن يتركه أبداّ وسيجد الحلاوة في ذلك، وعندما لا يستطيع أن يفعل ذلك في يوم من الأيام سيجد نفسه تائقة الى شئ لم تفعله، فالعلاقة تصبح روحية لا يمكن تركها..


    الأخ القدير العطار..
    رزقنا الله وإياكم قراءة القرآن الكريم والتدبر في آياته الشريفة...

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة المفيد مشاهدة المشاركة

      بسم الله الرحمن الرحيم
      ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


      لو كرّسنا جزء من وقتنا في كل يوم لقراءة القرآن الكريم وبتدبّر- وأفضل الأوقات برأيي هو بعد الصلوات، فمثلاً أن يخصص بعد كل صلاة خمسة دقائق لذلك- لتغيرت حياتنا وأصبحنا من المؤمنين حقيقة..
      وهذه الفترة التي اقترحتها أعتقد لا تضرّ بيوم أحدنا، بل بالعكس ستجلب له البركة إضافة الى مايدّخره سبحانه وتعالى له يوم القيامة من الثواب العظيم..
      ألا يستحق منّا هذا الوقت القليل جدّا، والمفروض انّنا وُجدنا للعبادة والطاعة..
      ومن يستمر في ذلك ويواضب عليه لن يتركه أبداّ وسيجد الحلاوة في ذلك، وعندما لا يستطيع أن يفعل ذلك في يوم من الأيام سيجد نفسه تائقة الى شئ لم تفعله، فالعلاقة تصبح روحية لا يمكن تركها..


      الأخ القدير العطار..
      رزقنا الله وإياكم قراءة القرآن الكريم والتدبر في آياته الشريفة...
      الاخ الفاضل المفيد

      وفقكم الله
      sigpic



      يامنتقم

      انتقم لشعب البحرين من ظالميه

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X