إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المنبر الحسيني المقدس

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المنبر الحسيني المقدس



    استكمالاً للنهج الحسيني الذي سار عليه أبو عبد الله (ع) ومن بعده الأئمة الأطهار... جاء المنبر لإيضاح الفكر والنهج والسلوك كأسس عملية لبذر روح التفاعل والحماسة مع المسار الحسيني الذي اختطه للأجيال... ماذا قال أبو الأحرار...؟ كيف نقرأ ونفسر كلماته المضيئة على مر الدهور..؟. لقد أراد الحسين الحياة للأمة والإنسانية جمعاء، يجب على كل خطيب أن يبين الأهداف التي رام تحقيقها الإمام (ع) وبيان هل كانت تلك الأهداف آنية مؤقتة لعلاج وضع حالي متأزم ؟ جراء الاستيلاء ونهب ثروات الأمة الإسلامية من قبل جلاوزة بني أمية؟ لقد عمل الرسول ووصيه جاهدين على إقامة العدل والمساواة لإحياء الحياة الكريمة ليس فقط للمسلمين، بل وحتى للذميين من أهل الكتاب الذين أعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون... أراد الحسين إيقاد جذوة في ضمير الأمة أطفأها بنو أمية... إن حجم الانحراف الحاصل لم يكن بالدرجة والمستوى الذي كان يمكن تقويمه حتى على يد أعتى الثورات صلابة، إلا بدم طاهر بمستوى دم الإمام خامس أصحاب الكساء... ينبغي على المنبر الحسيني في كل وقت أن يترفع عن السب والشتائم والكلمات البذيئة... لأنه يحمل أسم الحسين وحركته المقدسة، وليس المنبر وسيلة دعائية لمصالح دنيوية زائلة، فالمنبر تاريخ عريق استطاع الوقوف أمام تحديات السلاطين الجائرة التي أرادت شراءه كبوق دعاية لها لديمومة سلطاناها بواسطة وعاظ السلاطين الذين كانوا يبيعون آخرتهم بدنيا غيرهم... حتى بكى المنابر أحد الشعراء وما آل إليه حالها أيام الأمويين

    بكت المنابرُ منذ انزوت فــوقهــــا تلك القرود وناحت الأعوادُ
    انظر إلى الأعجاز كيف تصدرت وعمائم السادات كيف تسـاد

    ينبغي على المتصدي للمنبر أن يكون ملماً بتاريخ المنبر الذي نشأ منذ بداية الإسلام على يد رسول الله (ص) الذي كان يرتقيه للخطبة وتوجيه المجتمع، أما ارتباطه بالقضية الحسينية فجاء على يد الإمام زين العابدين في الشام عندما ارتقى المنبر ليبين للناس مظلومية الحسين وأهل بيته، في خطبة أبكت العيون وقرحت الأكباد... فهل للمنبر الحسيني هذه الأيام نفس الحرقة والفاعلية التي كانت عليه في الماضي؟ يجب أن يبحث من يتصدى لهذه المهمة المقدسة عن أفضل الطرق وأجداها لسحب ميول الناس وشدهم للمجلس الحسيني، مع الإذعان الكامل بأن المهمة اليوم أصبحت أصعب بوجود الفضائيات والانترنت، مما ولد صعوبة جذب الشباب المسلم لحضور المجالس أو حتى سماعها عبر الأقراص، فالمنبر الحسيني يجب أن يواكب جميع العصور... لأن القضية الحسينية لا تبلى مادامت الدنيا... وما دام الصراع بين الحق والباطل قائماً إلى قيام الساعة.


  • #2
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآل ِمُحَمَّدٍ وَعَجِّلْ فَرَجَهُمْ الشريف

    لواء صاحب الزمان

    يم الضريح أبشوك أو كف يمولاي.. وتخيلك عباس تسكيني الماي
    يشفيني مايك زين ويطيب الداي..ورجع ورد مسرور ياسيدي ومولاي



    تعليق


    • #3
      احسنت اخي بارك الله فيكم
      sigpic

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X