إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لعب الاباء مع الأطفال

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لعب الاباء مع الأطفال

    لعب الاباء مع الأطفال


    اللعب مع الأطفال خلال الأشهر الأولى من حياتهم قد يحميهم من المشكلات الصحية سواء النفسية أو العضوية .. هذا ما أكده أخصاء العلوم النفس.
    وقال هؤلاء إن الآباء أو الأمهات الذين يتصرفون بعدوانية وبشكل غير مسؤول مع أطفالهم الصغار ، يؤثرون سلبا على نموهم السليم ويعرقلون عملية تطورهم الطبيعي بدنيا وذهنيا ، مشيرين إلى أن دماغ الطفل يتطور بسرعة في السنة الأولى من حياته.
    وأوضحوا هولاء، أن الغذاء الذي يعطى للأطفال في بداية حياتهم ، يؤثر كثيرا على أوضاعهم الصحية لاحقا ، منوها إلى أن الدماغ البشري يتطور أسرع خلال الثمانية عشرة شهرا الأولى من حياة الإنسان أكثر من أي وقت أو مرحلة عمرية أخرى ، حيث يصنع الإشارات العصبية والاتصالات التي تتبقى إلى الأبد.


    وحذروا من أن الوالدين قد يساهمان في إصابة أطفالهم بمشكلات عقلية في المستقبل ، أو حتى زيادة خطر إصابتهم بأمراض القلب أو السكتة ، معربوا عن أملهم في أن تتخذ الحكومة عددا من الاستراتيجيات المناسبة لتحسين مهارات الأمهات والآباء في العناية بأطفالهم وتربية وإنشاء أجيال ذكية وسليمة للمستقبل.
    وأظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين تربوا في بيئات سلبية أو عدوانية لا يستطيعون التعامل مع ضغوطات الحياة والتوترات التي سيواجهونها في المستقبل ، كما أن نوع الاستثارة الذهنية التي يقدمها الآباء لأطفالهم تلعب دورا كبيرا في تحفيز تفكيرهم وقدراتهم الإدراكية .
    ولاحظ الباحثون بعد تتبع مجموعة من أطفال متبنين من مراكز الأيتام الرومانية ، أن الأطفال الذين تبنتهم عائلات عطوفة وطيبة قبل بلوغهم الشهر الثامن من عمرهم ، كانوا أكثر قدرة على تحمل التوترات ، واستجابوا بصورة طبيعية لهرمون التوتر "كورتيزول"، من أولئك الذين تم تبنيهم بعد تجاوزهم الشهر الثامن .
    وأشار الأطباء إلى وجود نسب متزايدة من الأطفال المصابين بمرض التوحّد أو اضطرابات فرط النشاط وعجز الانتباه الذي يتسبب عن نقص في جزء الدماغ المسؤول عن السيطرة على السلوكيات الاندفاعية والمحافظة على التركيز ، حيث تنمو هذه المنطقة وتتطور في السنوات القليلة الأولى من حياة الإنسان .


    وأفاد العلماء أن النقص الشديد في هذه المنطقة الدماغية يميز اضطرابات التوحد ، في حين أن النقص الخفيف قد يسبب مشكلات نفسية كالعنف وميول عدوانية واضطرابات سلوكية ومشكلات اجتماعية ، مشيرين إلى أنه كلما تكلم الآباء أكثر مع أطفالهم ، شجعوا نموهم وتطورهم العقلي الطبيعي والسليم.
    وتقترح دراسات أخرى أن نقص الاستثارة الذهنية الإيجابية من قبل الآباء قد يزيد فرص نمو أطفال لا يملكون القدرة على التعبير عن عواطفهم وتفسير ردود الفعل من حولهم.
    sigpic

  • #2
    شكرا لك ياعمار
    ان كل شيء في الاسره يعتمد على الوالدين لانهم سوف ينشؤن جيل يعتمد على حسب طريقة التعامل معه

    تعليق


    • #3
      موضوع جميل ..

      واعتقد من ناحية اخرى ان الاب المتعب ذهنياً وبدنياً
      يجد الراحة التامة والمخرج السليم من همومه في اللعب مع اطفاله ...

      تحياتي للجميع


      اللّهم يا من لا اخشى الا عدلك ... ولا اطمع الا بكرمك
      انك كما ارضى فاجعلني كما ترضى

      تعليق


      • #4
        موضوع جميــل جداً

        شكرا لك و تقبل الله اعمالكم
        اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة عطر الكفيل مشاهدة المشاركة
          موضوع جميــل جداً

          شكرا لك و تقبل الله اعمالكم
          الاخت القديرة
          عطر الكفيل
          اشكر مرورك
          م

          المشاركة الأصلية بواسطة علي البدري مشاهدة المشاركة
          موضوع جميل ..

          واعتقد من ناحية اخرى ان الاب المتعب ذهنياً وبدنياً
          يجد الراحة التامة والمخرج السليم من همومه في اللعب مع اطفاله ...

          تحياتي للجميع


          الاخ العزيز
          علي البدري
          ان هموم الاباء في الحياة الاجتماعية بعض الاحيان تؤثر سلبا على الاطفال وليس دائما تكون ايجابيا
          شاكرا اضافتكم

          المشاركة الأصلية بواسطة اسلام الاسدي مشاهدة المشاركة
          شكرا لك ياعمار
          ان كل شيء في الاسره يعتمد على الوالدين لانهم سوف ينشؤن جيل يعتمد على حسب طريقة التعامل معه
          الاخت الفاضلة
          اسلام الاسدي
          اكيد ان اساس الاسرة هما الوالدين وهما من يقرر ويعلم وينصح
          اشر مشاركتكم
          sigpic

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X