إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

دليل حرمة الغناء من القران الكريم هل هناك دليل اخر

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دليل حرمة الغناء من القران الكريم هل هناك دليل اخر

    ***دليل حرمة الغناء من القران الكريم***

    قوله تعالى: ﴿فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ﴾، سورة الحج/30.

    وقوله تعالى: ﴿وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا﴾ سورة الفرقان/72.

    وقوله تعالى: ﴿وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ﴾ سورة لقمان/6.

    فقول الزور في الآية الأولى واللغو والزور في الآية الثانية ولهو الحديث في الآية الثالثة فُسِّرت كلها في الروايات الواردة عن أهل البيت (عليه السلام) بالغناء أو بتعبيرٍ آخر طُبِّقت على الغناء.

    فمن هذه الروايات ما ورد عن زيد الشحام قال سألت أبا عبدالله (عليه السلام) عن قول الله عزوجل: ﴿وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ﴾ قال (عليه السلام): الزور الغناء".الحدائق الناضرة -المحقق البحراني- ج 18 ص 102.

    وورد تفسير الزور في الآية بالغناء في رواية أخرى عن ابن أبي عمير عن بعض أصحابه عن أبي عبدالله (عليه السلام) وورد في رواية ثالثة عن أبي بصير عن أبي عبدالله (عليه السلام) وفي رواية رابعة عن ابن أبي عمير عن هشام عن أبي عبدالله (عليه السلام) وفي رواية خامسة عن عبد الأعلى عن أبي عبدالله جعفر بن محمد (عليه السلام)، فهذه روايات خمس فسَّرت قول الزور في الآية بالغناء، وعليه يكون مفاد الآية هو حرمة الغناء، وذلك لأنها اشتملت على الامر بالاجتناب والأمر يدل على الوجوب فيكون الاجتناب عن الغناء واجباً وهو معنى الحرمة.

  • #2
    ومن الروايات ما ورد عن محمد بن مسلم عن أبي جعفر (ع) قال: "سمعته يقول:الغناء مما وعد الله تعالى عليه النار. وتلا هذه الآية "وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ".

    الاخ العزيز
    kerbalaa
    نشكركم على النقل الموفق
    sigpic

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

      لقد جاءت الروايات الكثيرة على حرمة الغناء حتى بلغت حدّ التواتر واليك بعضها..

      فقد ورد عن النّبي صلّى الله عليه وآله: ((كان إبليس أوّل من تغنّى))..

      وعنه صلّى الله عليه وآله: ((لا يحلّ تعليم المغنّيات ولا بيعهنّ، وأثمانهنّ حرام))..

      وعنه أيضاً صلّى الله عليه وآله: ((الغناء ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل))..
      وعن الإمام الصادق عليه السلام: ((بيت الغناء لا تؤمن فيه الفجيعة، ولا تجاب فيه الدعوة، ولا يدخله الملك))..

      وعنه عليه السلام: ((الغناء يورث النفاق، ويعقب الفقر))..

      وفي حديث آخر عنه عليه السلام: ((المغنّية ملعونة، ومن أدّاها ملعون، وآكل كسبها ملعون))..

      وهناك الكثير من الروايات اوردنا بعضا منها روماً للاختصار...


      الأخ القدير كربلاء..
      حفظكم الله ورعاكم بعينه التي لا تنام...

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X