إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صلة الرحم....

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صلة الرحم....

    من اعظم الفضائل التي امرنا الاسلام الحنيف بها صلة الرحم فهي من اهم القربات وافضل الطاعات، فقد ورد في القران الكريم الحث على صلة الرحم في الكثير من الآيات المباركة كقوله تعالى" واتقوا الله الذي تساءَلون به والارحام ان الله كان عليكم رقيباً " وقوله تعالى " الذين يصلون ما امر الله به ان يوصل ويخشون ربهم ويخافون سوء الحساب والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم واقاموا الصلاة وانفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية ويدرءون بالحسنة السيئة اولئك لهم عقبى الدار "
    وكذلك ورد الحث على صلة الرحم في احاديث الرسول الكريم وآله الطاهرين صلى الله عليه وعليهم لما له من اهمية في صلاح المجتمع وتكون الصلة بعدة اوجه منها: الالفة والتزاور بين الارحام، والمساعدة قدر المستطاع في مسكن او ملبس او مأكل ،ودفع الظلم والاذى وغيرها..
    ويرى الانسان آثارهذا العمل الفضيل في الدنيا قبل الآخرة فقد قال رسول الله صلى الله عليه وآله" من سره ان يمد الله في عمره وان يبسط في رزقه فليصل رحمه، فان الرحم لها لسان يوم القيامة ذلق، تقول يارب صل من وصلني واقطع من قطعني فالرجل ليرى بسبيل خير حتى اذا اتته الرحم التي قطعها فتهوي به الى اسفل قعر في النار" ، وقد قال الامام الباقر عليه السلام " صلة الارحام تحسن الخلق وتسمح الكف وتطيبا لنفس وتزيد في الرزق وتنسيء في الاجل " وورد عن امامنا الصادق عليه السلام "صلة الرحم تهون الحساب يوم القيامة ،وهي منسأة في العمر ،وتقي مصارع السوء "وتزداد فضيلة صلة الرحم لمن يصل من قطعه فتصبح من افضل الفضائل ....

    فسبحان الله الكريم الذي حبانا بنعم لاتعد ولاتحصى ووضح لنا سبل الخير والصلاح والسعادة في الدنيا والآخرة





  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


    لقد حثّ الاسلام على الترابط الاجتماعي ومن أهمها صلة الرحم والتي تعد الدعامة الرئيسية للمجتمع، لأن من شأنها أن تذيب مما يترسب في القلب من شحناء وغل قد تتولد نتيجة بعض الأسباب الدنيوية..
    ومن يصل رحمه يزيد إيمانه لأنها تحيي القلب وتبعده عن مزالق الشيطان وعدم الانصياع للنفس الأمارة بالسوء، فالمؤمن هو الذي يفعل تلك الأمور أما البعيد عن تعاليم الله تجده لا يعيرها أية أهمية، لذا تجد انّ المجتمع غير الاسلامي مجتمع مفكك أسرياً، وغالباً ما تقوم الدولة بتنشئة الأجيال وحسب ما تريده ولا دخل للأبوين في ذلك إلاّ في السنين الأولى فقط، والبعض حتى هذه السنين لا يتدخل بها ويترك أولاده في الحضانة ومن ثم المدارس الداخلية ولا يراهم إلاّ في أيام قليلة في السنة والمناسبات..
    وللأسف انّ بلادنا الاسلامية أخذت تحذو هذا النهج، فيتربى الأولاد بعيداً عن الأخلاق والمبادئ الأسرية، لذا يكبر الأولاد ولا يهتمون لمسألة الرحم لأنهم بعيدين عن تلك التربية..



    الأخت القديرة بنت الهدى..
    جعلك الله من الواصلين لرحمهم مقتدية بأهل البيت عليهم السلام...

    تعليق


    • #3
      اللهم صلِ على محمدٍ وآلِ محمد
      مشرفنا الكريم " المفيد " لكم الشكر الجزيل للاضافة المفيدة فهذا الموضوع في غاية الاهمية كما تفضلتم ولاتجب الغفلة عنه وفق الله الجميع لكل خير..

      تعليق


      • #4
        عن الإمام الصادق عليه السلام : " صلة الأرحام تحسن الخلق ، و تسمح الكف و تطيب النفس" . لأنه بأداء هذا التكليف يكون مجبوراً على مراعاة حسن السلوك ، و بعد التمرين و الممارسة يصبح ذا خلق حسن حتى مع الأخرين ، و كذلك يصبح صاحب ملكة الجود و السخاء ببركة صلة الرحم ، فينجو من مرض البخل المهلك ، و تتطهر نفسه من الحسد ، و يرتاح من بلاء العداوة مع النّاس لأنه يصبح بصلة الرحم محبوب المقربين بل سائر الناس فيأمن شرهم.

        الاخت القديرة
        بنت الهدى
        جعلكم الله من المتمسكين باهل البيت عليهم السلام
        sigpic

        تعليق

        عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
        يعمل...
        X