إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من القيّم على القرآن بعد رسول الله

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من القيّم على القرآن بعد رسول الله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    ان الله تبارك وتعالى قد ختم انبياءه بمحمد صلّى الله عليه وآله وسلم وقد جعل معجزته القران الكريم خالدة الى يوم الدين
    مما يعني بانه صلى الله عليه واله وسلم القيم على هذا القران فيعرف ظاهره وباطنه فيبين ماينبغي ان يبين للناس ، وبعدما اختاره الله الى جواره لابد من وجود قيم على هذه المعجزة الخالدة ، وطبيعي ان هذا القيم يكون قد اخذ من العلوم مايؤهله للقيام بهذا الدور
    ولا يكون قد عبد صنما او ارتكب اثما ومعصية طوال حياته حتى في صغره لانها ستكون مانعة ومبعدة ولو اعتباريا عن الكثير من
    العلوم والمعارف الالهية التي تحتاج الى قلب صاف مائة بالمائة ، فالاناء الذي لم يلوث ابدا يكون اكثر اهلية لوضع مايمكن وضعه فيه
    من غير خوف او ادنى شك ، اما الاناء الذي تلوث حتى بعد غسله فان هناك بعض المخلفات لابد من وجودها في الاناء وان لم تكن ترى
    بالعين المجردة فانك تتردد بوضع شئ فيه خاصة اذا ما رايت ذلك التلوث بعينك المجردة او بواسطة المجهر ،
    ولو فتش المخالف قبل المؤالف لايجد القيم الا في شخص واحد هو علي بن ابي طالب عليه السلام
    الذي يحمل قلبا لم يركن الى وثن ولم يدنس بادنى رجس وقد نهل من علوم محمد صلّى الله عليه وآله وسلم وتربى بحجره الشريف
    وقد تآخى معه وتزوج من فلذة كبده الحورية الانسية فاطمة الزهراء عليها السلام والكثير من الصفات التي لو وجدت واحدة منها في واحد من الناس لكفته فخرا ، وهذه الصفات جعلته مؤهلا ليكون القيم بعد الرسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم ومع كل هذا لم يترك النبي الأمة
    من غير ان يوضح لها ويبينه فالوارد من الاحاديث الشريفة مايدل على ذلك والحديث المشهور بين الفريقين لهو كاف لذلك
    فقد قال رسول اللّه صلَّى اللّه عليه وآله وسلم: « يوشك أن يأتيني رسول ربّي فأجيب .. إني تارك فيكم خليفتين كتاب اللّه وأهل بيتي وإنّهما لن يفترقا حتّى يردا عليّ الحوض »
    وهذا يعني ان اهل البيت عليهم السلام هم القيّمون بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم بدليل انه قد قرن القران باهل بيته عليهم السلام وبالتاكيد ان امير المؤمنين اولاهم.
    ويتوضح ذلك بحديث منصور بن حازم مع الامام الصادق عليه السلام::
    قلت لأبي عبد اللّه :
    إنّ اللّه أجلّ وأكرم من أن يعرف بخلقه بل الخلق يعرفون باللّه.
    قال : « صدقت ».
    قلت : إنّ من عرف أنّ له ربّاً فينبغي له أن يعرف أنّ لذلك الربّ رضىً وسخطاً ، وأنّه لا يعرف رضاه وسخطه إلاّ بوحي أو رسول ، فمن لم يأته الوحي فقد ينبغي له أن يطلب الرسل فإذا لقيهم عرف أنّهم الحجّة ، وأنّ لهم الطاعة المفترضة ، وقلت للناس : تعلمون أن رسول اللّه صلَّى اللّه عليه وآله وسلَّم كان هو الحجّة من اللّه على خلقه ؟
    قالوا : بلى ،
    قلت : فحين
    مضى رسول اللّه صلَّى اللّه عليه وآله وسلَّم من كان الحجّة على خلقه؟ فقالوا : القرآن ، فنظرت في القرآن فإذا هو يخاصم به المرجّيء والقدريّ والزنديق الذي لا يؤمن به حتّى يغلب الرجال بخصومته ، فعرفت أنّ القرآن لا يكون حجّةً إلاّ بقيّم ، فما قال فيه من شيء كان حقاً ، فقلت لهم : من قيّم القرآن ؟ فقالوا : ابن مسعود قد كان يعلم ، وعمر يعلم ، وحذيفة يعلم
    قلت : كلّه ؟
    قالوا : لا ،
    فلم أجد أحداً يقال أنّه يعرف ذلك كلّه إلاّ عليّاً (عليه السلام) وإذا كان الشيء بين القوم فقال هذا : لاأدري ، وقال هذا : لا أدري ، وقال هذا : لا أدري ، وقال هذا : أنا أدري ، فأشهد أنّ عليّاً (عليه السلام) كان قيّم القرآن ، وكانت طاعته مفترضةً ، وكان الحجّة على الناس بعد رسول اللّه صلَّى اللّه عليه و آله و سلَّم وأنّ ما قال في القرآن فهو حقّ.

    فقال (الإمام الصادق) : « رحمك اللّه »

    فعلي بن ابي طالب عليه السلام هو القيم بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم..............

  • #2
    يَع‘ـطِيِكْ رِبي العَ‘ــآآإفِيَه عَلىآ الطَرِحْ المُفِيدْ ..~
    شَرَفَنِي المَرٌوُر فِي مُتَصَفِحِكْ العَ ـطِرْ ..~

    دُمت بَحِفْظْ الرَحَمَــــن ـآ..

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة سهاد مشاهدة المشاركة
      يَع‘ـطِيِكْ رِبي العَ‘ــآآإفِيَه عَلىآ الطَرِحْ المُفِيدْ ..~
      شَرَفَنِي المَرٌوُر فِي مُتَصَفِحِكْ العَ ـطِرْ ..~

      دُمت بَحِفْظْ الرَحَمَــــن ـآ..

      تنورت صفحتي المتواضعة بمباركة مروركم الكريم اختي الكريمة سهاد
      وحفظك الله ورعاك

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X