إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تم القسم الاول واليكم القسم الثاني من ( مفاتيح بلاغية لفتح ما انغلق من نهج البلاغة )

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #11
    3ـ الطلب " الاستفهام "

    قد مر بنا ان الطلب له عدة اقسام مر علينا قسمان منها وهما الامر والنهي والكلام الان في ثالث الاقسام وهو " الاستفهام " ..

    معنى الاستفهام

    أ ـ ومعنى الاستفهام : طلب الفهم وذلك لانه ماخوذ من الفعل " فهم " ثم اضيف له " است الطلب " وهي التي تضاف لتعطي معنى الطلب فمثلا " الاسترخاء " يعني طلب الرخاء و " الاستبراء " طلب البراء وعليه فكل فعل اضيف له " است " في بدايته افاد الطلب وحيث ان الفعل " فهم " اضيفت له " است الطلب " اذن هو طلب الفهم والعلم بما لم يكن معلوما ومفهوما .. مثاله " هل انت مستفيد من قراءة هذا الموضوع " ؟ او " أمستفيد انت من قراءة هذا الموضوع " ؟

    الكلمات التي تسختدم للإستفهام

    ب ـ وله عدة ادوات :

    1ـ الهمزة : ولها استعمالان :
    الاول : الاستفهام عن المفرد الذي يُعلم حكمه ولكن يجهل عينه ومصداقه بالتحديد بمعنى طلب معرفة مفرد وتعيينه في الجملة التي يعرفها السائل .. مثلا : أ انت طرقت الباب ام ابنك ؟
    ففي هذه الجملة تعرف انت جيدا ان ثمة طارق للباب ولكن لا تعرف شخص الطارق فتطلب تعيينه ..
    الثاني : الاستفهام عن جملة برمتها وطلب التاكد من حصولها او عدم حصولها
    مثلا : أتطرق الباب ؟
    فهنا انت تريد ان تعرف اصل الجملة ولست متاكدا من حصولها بخلاف الاستعمال الاول للهمزة اذ كنت متأكد من طرقة الباب ولكن لم تعرف شخص الطارق ..
    2ـ هل : ليس لها الا استعمال واحد وهو طلب معرفة الجملة والاستفهام عن اصلها بمعنى هي لا تأتي الا للاستعمال الثاني من استعمالات الهمزة ..
    فمثلا : هل تحققت علامات الظهور ؟
    3ـ ما : يستفهم بها عن معاني الكلمات وطلب شرحها ..
    مثلا : ما العسدج ؟
    فنجيبك بانه ذهب ..
    ما الكمثرى ؟ فنجيبك بانه فاكهة فانت تسأل بما عما لا تعرف معناه فتطلب ممن تسأله ان يشرح لك حقيقة الكلمة التي لا تعرف معناها او تطلب منه ان يشرح لك المعنى اللغوي ..
    4ـ متى : يسأل بها عن الزمان الماضي او المستقبل .. مثلا : متى ولد الامام الصادق عليه السلام ؟ فهذا للماضي او تسأل عن المستقبل وتقول " متى تذهب للعمل " ؟
    5ـ ايّان : يستفهم بها عن الزمان المستقبل فقط .. كقوله تعالى " ايان مرساها "
    6ـ كيف : ويستفهم بها عن الحال .. مثلا : كيف بكم اذا خرج الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف " ؟
    7ـ اين : ويسأل بها عن المكان .. مثلا " اين الموعد " ؟
    8ـ انى : ويُسأل بها اما عن الحال كــ " أنى بكم اذا خرج المهدي عج " او من اين " كقوله تعالى " أنى لكي هذا " وهكذا
    9ـ كم : يستفهم بها عن العدد " مثلا " كم موضوع كتبتَ " ؟
    10ـ من يسأل بها عن خصوص العاقل ...مثلا " مَنْ علمك هذا " ؟
    11ـ أي : لا يختص السؤال بها عن شيء بل تكون بحسب الاستعمال فد يكون السؤال بها عن الزمان فتقول " باي ساعة تاتي " ؟ او عن الحال كــ " باي وضع جئت " ؟ او تسأل بها لتعيين المحكوم عليه بحكم ما " أي منكما جائني ليلة امس " وهكذا ..
    هذه هي اهم الكلمات التي تستخدم للإستفهام ..

    التعديل الأخير تم بواسطة السيد الحسيني; الساعة 06-05-2012, 07:34 PM.

    [
    الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
    ]

    { نهج البلاغة }



    تعليق


    • #12
      4ـ الإنشاء الطلبي " التمني "

      معنى التمني :

      التمني هو عبارة عن طلب امر مرغوب فيه عند الطالب والمتمني له ولكنه اما مستحيل الوقوع اوبعيد الحصول وان كان ممكنا ..
      فمثلا قول الشاعر : " الا ليت الشباب يعود يوما * فاخبره بما فعل المشيب "
      فهو يرغب برجوع الشباب ويتمنى ذلك ولكن ليس كل ما يتمنى المرء ممكن الحصول وليس كل ما يتمنى المرء يدركه فرجوع الزمن امر مستحيل ..
      واما مثال بعيد الحصول فكما لو قلت " ليت لي جبلا من ذهب " فهذا يمكن ان يقع ولكنه بعيد ..

      ادوات التمني :

      قد تتصور ان التمني ينحصر باداته المعروفة التي وضعت له وهي " ليت " ولكن الامر ليس كما تتصور اذ يمكن ان يستعمل المتمني عدة ادوات غير ليت وتفيد التمني وان كانت لم توضع له ويفهم ذلك من خلال سياق الكلام .. وهنا نحن نذكر بعض تلك الادوات ..
      فمنها مثلا " لو " فيقال " آه .. آه.. لو كان عندي دار قرب الامام الحسين عليه السلام " او كقوله تعالى " فلو ان لنا كرة فنكون من المؤمنين "
      ومنها " هل " فيقال مثلا " هل لي منك نظرة يا صاحب الزمان "
      ومنها " لعل " كقوله تعالى " لعلي اعمل صالحا فيما تركت " او " لعلي ابلغ الاسباب اسباب السماوات "

      [
      الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
      ]

      { نهج البلاغة }



      تعليق


      • #13
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

        ما شاء الله سلمت وسلمت أياديك المبدعـــــة استاذي الفاضل على هذا الموضوع الغني بالمعلومات والأمور المهمة
        اسأل من الله ان يوفقكم لكل خير . ونسألكم الدعاء

        تعليق


        • #14

          وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

          نسأل الله ان يتقبل منا ومنكم صالح الاعمال ويوفقكم لما يحب ويرضى ...

          وحياكم الله ايها الاخ الفاضل .

          [
          الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
          ]

          { نهج البلاغة }



          تعليق


          • #15
            5ـ الإنشاء الطلبي " النداء "
            النداء : هو المخاطبة بطلب الاقبال من المخاطب بادوات خاصة به وابرزها " يا " كقول الزائر لسيد الشهداء " يا حسين " فهذا

            نداء ..والاصل في عبارة النداء المتقدمة ما يلي " ادعوك " فحذفوا الفعل ادعو واستبدلوه باداة من ادوات النداء ووضعوا مكان "

            الكاف " الاسم الظاهر للمخاطب فصارت " يا حسين " كما في مثالنا ..


            وابرز الحروف التي تستعمل للنداء هي :


            يا : كــ " يا علي ويا محمد "


            أ : الهمزة كـ " أ محمد "


            وا : كـ " وا وحسيناه وا غريباه "


            أيا : كـ " ايا ضيفنا لو زرتنا لو جدتنا نحن الضيوف وانت رب المنزل "

            [
            الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
            ]

            { نهج البلاغة }



            تعليق


            • #16
              6ـ الإنشاء غير الطلبي ( القَسَم ) ..

              القسم من المفاهيم الواضحة والتي يستخدمها اغلب الناس وللقسم ادوات وصيغ تختص به نذكر اهمها " الواو والباء والتاء "

              وغيرها من الصيغ والكلمات كـ " لعمرك "


              فمثال الواو : " والله او ومحمد والحسين " و كـقوله تعالى
              {وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ} [التين : 1]


              ومثال الباء : " بالله او بالحسين " وكقوله تعالى
              {وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا أَهَؤُلَاءِ الَّذِينَ أَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ} [المائدة : 53]


              والتاء كقولك : تالله لأزورنَّ الحسين عليه السلام .


              و لعمرك كــ " لعمرك لأهدينك هدية ترضاها او كقول الامام الباقر فيما ينقل عنه عليه السلام .


              تعصي الاله وانت تظهر حبه * هذا لعمرك في الفعال قبيـــح


              لو كان حبـك صادقا لأطعــته * إنّ المحب لمن احب مطــيــع
              التعديل الأخير تم بواسطة السيد الحسيني; الساعة 11-05-2012, 12:49 AM.

              [
              الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
              ]

              { نهج البلاغة }



              تعليق


              • #17
                7ـ الانشاء غير الطلبي " التعجب "

                التعجب : حالة نفسية سببها ظهور امر غريب او فعل عجيب يظهره الانسان اما بتغيير خاص في شكله بلسان الحال او يظهره الانسان المتعجب بواسطة لفظ وهذا اللفظ على قسمين :

                القسم الاول : الفاظ لا ضابطة لها وانما جائت مسموعة ومستخدمة للتعجب مع ان اصل وضعها ليس للتعجب مثلا " كيف ترفع صوتك على ابيك " ؟! او قوله تعالى " كيف تكفرون بالله وكنتم امواتا فاحياكم " فكيف موضوعة للاستفهام ولكن هنا استخدمت للعجب ويعرف ذلك من سياق الكلام كما هو واضح ..
                وايضا من امثلة هذا القسم " لله درك يا ابا الحسن " او قولك " سبحان الله كلما ارادوا ان يوقفوا زيارة الحسين ازدادت يوما بعد اخر .. " ! وهذه العلامة (!) توضع في الكتابة عادة كرمز للتعجب ..

                القسم الثاني : الفاظ وضعت كضابطة وقاعدة للتعجب وهي صيغتين :

                1ـ ما افعله / مثلا " ما اشجع علي عليه السلام " او كقول الشاعر : يا كوكبا ما كان اقصر عمره ..
                وللعلم فان كان بين " ما " وبين " افعل " زائدة لان من اشهر مواضع زيادة كان هو بين ما وبين فعل التعجب ..

                2ـ أفعل به / مثلا " اكرم بالحسين " .. او " ابا الحسن اكرم به من امام وقائد "
                نكتفي بهذا المقدار من بيان اقسام الانشاء سواء الطلبي او غير الطلبي فان فيما ذكرناه كفاية لمن اراد ان يستفيد من هذا المدخل البسيط .. والحمد لله رب العالمين .
                التعديل الأخير تم بواسطة السيد الحسيني; الساعة 11-05-2012, 01:32 PM.

                [
                الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
                ]

                { نهج البلاغة }



                تعليق

                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                حفظ-تلقائي
                Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                x
                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                x
                يعمل...
                X