إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الشاعر المرحوم الحاج عبد الواحد الهلالي . عرض ابو سجاد الشطري

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الشاعر المرحوم الحاج عبد الواحد الهلالي . عرض ابو سجاد الشطري

    عندما نقف على ضفاف بحراً أدبياً متلاطم تزدحم المفردات للتعبير أمام طاقه بعيدة المدى في فضاء فكري علما من أعلام الأدباء وشاعراً من كبار الشعراء.شاعرا عراقي شطري كتب الشعر القريض والشعبي بشتى بحوره وأوزانه.الشاعر المرحوم الحاج عبد الواحد الهلالي .

    ولد في مدينة الشطره عام 1928م أكمل دراسته المتوسطة وعمل في دائرة الكهرباء وعمل أيضا على تدريس القران الكريم في بيته ابتغاء الأجر والثواب توفي بتاريخ10/5/2001 متأثرا بمرض السكري

    مسيرته الادبيه تفتحت براعم الأدب عنده حيث تمكن من التعبير عن ما يدور في خلجاته وأول ولادة لكتاباته عام 1946م في عمر 18 سنه وكانت بيت من الابوذيه يقول فيه
    الكلب بجفاك كل الناس ملها وعكب عينك العشره اتصير ملها
    تدير العيـن كل خــلان ملها جفوهه وضــل دمعهه يسيل ميه
    أما في الشعر القريض فكانت أول بادره ناضجة له عام 1951 بعمر23 سنه وكان مطلعه
    أين ارتحلت عن الحمى ياهادي فلقد ملكت حشاشتي وفؤادي
    فتشت عنك فلم أجدك فأصبحت قطــع الفؤاد ســريعة الأبــعاد
    تأثره في الشعر الشعبي والقريض كان تأثره بالشاعر المرحوم الشاعر عبود غفلة والشاعر المرحوم الحاج زاير أما تأثره بالشعر القريض كان قوله كان لي بالشاعر الكبير شاعر العرب ألجواهري تأثرا كبيرافهو شاعري المفضل وأيضاً تأثري بصديقي الدكتور الحمداني وللمتنبي تأثيراً في نفسي وعمر أبو ريشه والأخطل الصغير والشيخ كاظم الارزي صاحب الارزيه غرس في شعري لأل البيت (ع ) وخلاصة القول تهزني كل نفحه ذات اصاله عربيه .نتاجه الشعري في الشعر الشعبي له ديوان أسمه (حصاد الفكر) يتألف من أربعة أجزاء وهو كالتالي الجزء الاول يحتوي على الغزل والوجدانيات والجزء الثاني شعر المناسبات والمساجلات والاخوانيات والثالث الحسينيات والرابع الوطنيات والاجتماعيات مع العلم لم يطبع من ذالك شئ.نتاجه الشعري في القريض له ديوان بجزءين أسمه( الأزهار الناميه) الجزء الاول يحتوي على الغزل والأخوانيات والمساجلات والجزء الثاني يحتوي على الحسينيات والمناسبات بما فيها الوطنيات والاجتماعيات وهو الأخر لم يطبع منه شئ.أراءه في حداثة الشعر بأن الجوانب المشرقه في بعض الصور التي ترد في هذا الون من الشعر الجديد جميله وجذابه ولكن سرعان ماتغيب هذه الصور التي رسمت بدون أطار بين خلط من الخطوط الرمزيه التي تطغى على وحدة القصيده ككل فتنشئ العتمه وتتكسر الضلال على عكاكيز الكلمات القصار اللاهثه وراء الكمال وحينذاك يحصل التخبط عند بعض الشعراء الذين لم يملكو القدره على الوقوف أمام تيار هذا الأنطلاق المتحرر من القافيه كما عبروا عنه . وأن كان يعتبر القافيه هيه مثابة الزمام الذي يسير الجواد الى جادة الصواب والاطار الجذاب الذي يبرز ألصوره المتكامله.
    لا شك أن رواد المدرسه الكلاسيكيه الحديثه كالسياب ونازك الملائكه وعبد الوهاب البياتي ونزار قباني وغيرهم من المجددين لم يعجزو عن نضم الشعر المقفى نضمو الشعر الحديث بصوره الجميله عن درايه في العروض والأوزان والتفعيلات
    ويبدو ان الضالين بركابهم لاعن درايه وتجربه ولاول مره يمارس ذالك فتراه يتخبط ويتلمس الكلمات بألفاضً باهته لو غربلت لم يبقى في الغربال شيئ منها اولائك أساءوالى الشعر والى مفهوم النهضه الشعريه الحديثه ولم يقفوا عند هذا الحد بل راحوا يلمزون ويتجنون على شعراء القافيه تحت شعار التجديد المهلهل وكانت نصيحة لهؤلاء أن يعكفوا على دراسة الأدب الجاهلي ودواوين وتراجم الشعراء أصحاب المدرسه الكلاسيكيه ليتعلموالاصاله والحس الشعري وبعدها يقوموا بنشر شعرهم الجديد بأي صوره من الصور شريطه أن تحس بموسيقاه وتفاعيله ..أما رئيه في حداثة الشعر الشعبي فليس بمغيره عن الشعر القريض..بعدما اطلق هذه التصريحات تكالبت عليه الاسئله لكونه سبق وان كتب هذا اللون الشعري ولا كنه جابهها قائلاً أنني لم اخرج على سلطان القاعده الأساسيه التفعيله والرنه الموسيقيه ...رئيه في الشعر الحر عندما سئل عن قراءته على المنابرالحسينيه كالموزون والمقفى رد قائلاً أن الشعر اذا فقد وزنه وقافيته لم يطلق عليه شعراً وعلى هذا الاساس لايقوى ولن يقف رغم عكاكيزه قصائد حال بينها وبين الجمهور رحيله المفاجئ كانت هنالك قصيده بحق الامام الكاظم ع قد حال بينها وبين الجمهور رحيله المفاجئ تلك القصيده التي باتت لها قصه مشهوره
    من أراد حاجه من الله تعالى يقرءها عند الامام ع ويسئل مايريده بواسطته فتقضى حاجته بأذن الله تعالى وقد تبنى نجله الحاج رائد الهلالي أضهارها للجمهور ومطلعها
    أذا دهرك عليك أتعسر اتجبر أرشدك كوم وكصد موسى بن جعفر
    أعماله الأدبيه بجانب الشعر كانت له اعمال ادبيه بجانب الشعر منها مساجلات ورسائل ادبيه وبعض المقالات والقصص القصار ...الشعراء المقربين منه في القصيده كان الحاج عوده ناهي والحاج نجم واالشكرجي احمد علي جلاب وعلي نوري وثامر جلاب من الناصريه من رواد المدرسه الكلاسيكيه وفي الأبوذيه والموال الشاعر هاشم فليح ومطشر شليج وعبد الحسين الشيخ سلمان والقصيده حسن معيوف وكريم حسون وبراهيم الحداد من الشطره ومن سوق الشيوخ محمد المهنا..أمامن غير لواء الناصريه الكثير منهم الدكتور أحمد لوائلي وعبد الحسين أبوشبع من النجف وكاظم منظور الكربلائي والشيخ محمد علي المظفر من البصره وحسن الكاظمي وغازي عجيل من الحي وعبد الصاحب عبيد من الحله وعبد الحسين موسى الخطيب من السماوه وهادي القصاب من النجف والكثير غيرهم



  • #2
    يسلموووووووو

    تعليق


    • #3
      شكرا اخي ابو سجاد الشطري
      ننتظر جديد ابداعكــ

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X