إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المصطفى ومأساة البتول عليهما السلام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المصطفى ومأساة البتول عليهما السلام

    المصطفى ومأساة البتول عليهما السلام
    قال العلامة المجلسي وجدت بخط محمد الجبعي نقلاً من خط الشهيد نقلاً من مصباح الشيخ ، أن النبي صلى اللَّـه عليه وآله دخل يوماً الى فاطمة عليها السلام ، فهيأت له طعاماً من تمر وقرص وسمن ، فاجتمعوا على الاكل ، هو وعلي وفاطمة والحسن والحسين عليهم الصلاة والسلام ، فلما أكلوا سجد رسول اللَّـه صلى اللَّـه عليه وآله وأطال سجوده ثم ضحك ثم بكى ثم جلس .. فقال علي عليه السلام يا رسول اللَّـه رأينا منك اليوم ، ما لم نره قبل ذلك ؟ فقال : صلى اللَّـه عليه وآله إني لما أكلت معكم فرحت وسررت بسلامتكم واجتماعكم ، فسجدت للّه تعالى شكراًفهبط جبرائيل عليه السلام ، يقول : سجدت شكراً .. لفرحك بأهلك ؟ فقلت نعم .. فقال : ألا أخبرك بما يجري عليهم بعدك ؟فقلت : بلى .. يا أخي يا جبرائيل فقال : أما أبنتك ، فهي أول أهلكلحقاً بك ، بعد ان تُظلم ، ويُؤخذ حقها ، وتُمنع إرثها .. ويُظلم بعلها .. ويُكسر ضلعها ، وأما ابن عمك ، فيُظلم ، ويُمنع حقه ، ويُقتل .. وأما الحسن ، فانه يُظلم .. ويُمنع حقه ، ويُقتل بالسم .. وأما الحسين ، فانه يُظلم .. ويُمنع حقه ، وتُقتل عترته ، وتطأه الخيول ، ويُنهب رحله ، وتُسبى نساءه وذراريه ، ويُدفن مرمّلاً بدمه ويدفنه الغرباء .. فبكيت وقلت : وهل يزوره أحد ؟ فقال : يزوره الغرباء .. قلت : فما لمن زاره من الثواب ؟ قال : يُكتب له ثواب ألف حجه .. وألف عمره .. كلها معكفضحكت .. بحارالانوار ج٩٨ص٤٤ ومستدرك الوسائل ج١٠ص٤٤ وغيرهما .

  • #2
    ما زالت الزهراء تستغيث فهل تجيبون
    ففي البحار ج43 ص172 وفي جلاء العيون ج2 ص186 كتب العلامة المجلسي : روى الصدوق في الامالي باسناد معتبر ، حديث النبي صلى اللّه عليه وآله ومنه : واما ابنتي فاطمة ، فانها سيدة نساء العالمين من الاولين والآخرين .. وهي بضعة مني ، وهي نور عيني .. وهي ثمرة فؤادي .. وهي روحي التي بين جنبي .. وهي الحوراء الآنسية ، متى قامت في محرابها ، بين يدي ربها جل جلاله .. زهر نورها لملائكة السماء كما يزهر نور الكواكب لأهل الارض ، ويقول اللّه عز وجل لملائكته يا ملائكتي : انظروا الى أمتي فاطمة سيدة إمائي قائمة بين يدي ترتعد فرائصها من خيفتي ، وقد أقبلت بقلبها على عبادتي أُشهدكم ، أني قد أمنت شيعتها من النار .. وإني لما رأيتها ، ذكرت ما يُصنع بها بعدي .. كأني بها وقد دخل الذل بيتها وانتهكت حرمتها وغُصبت حقها ، ومُنعت إرثها وكُسر جنبها ، وأسقطت جنينها ..
    وهي تنادي يا محمداه فلا تجاب وتستغيث فلا تغاث
    فلا تزال بعدي محزونة مكروبة باكية ، تتذكر انقطاع الوحي عن بيتها مرة ، وتتذكر فراقي اُخرى وتستوحش إذا جنهّا الليل لفقد صوتي الذي كانت تستمع اليه اذا تهجدت بالقرآن .. ثم ترى نفسها ذليلة ، بعد أن كانت أيام أبيها عزيزة ...

    تعليق


    • #3
      ملعون من يظلم بعدي فاطمة ابنتي
      فعن الامام الصادق عليه السلام ، قال : قال جدي رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله : ملعون من يظلم بعدي فاطمة ابنتي ، ويغصبها حقها ، ويقتلها .. ثم قال : يل فاطمة البشرى .. فلكِ عند اللّه مقام محمود ، تشفعين فتشفعين يا فاطمة : لو كان كل نبي بعثه اللّه وكل ملك قربه ، شفعوا في كل مُبغض لكِ .. غاصب لكِ ما أخرجه اللّه من النار أبداً . الوسائل ج11 ص519 والبحار ج73 ص355 كيف لا تخاف ، يا رائد التشكيك ؟ والنبي يقول : ملعون من يظلم بعدي فاطمة ابنتي ويغصبها حقها ويقتلها وأي ظلم أكبر من التشكيك ؟ لانه يُبرأ الظالمين ويُفرق المؤمنين ويُحزن العترة .

      تعليق


      • #4

        أين رائد التشكيك من الحديث الشريف
        فعن النبي صلى اللّه عليه وآله قال : لا تجلسوا عند كل عالم ، إلا عالم ، يدعوكم من الخمس الى الخمس : من الشك الى اليقين ، ومن الكبر الى التواضع ، ومن الرياء الى الاخلاص ، ومن العداوة الى النصيحة ، ومن الرغبة الى الزهد ، ولا يصلح لموعظة الخلق ، إلا من خاف هذه الآفات بصدقه وأشرف على عيوب الكلام وعرف الصحيح من السقيم وعلل الخواطر وفتن النفس والهوى .. الاختصاص 335 للشيخ المفيد

        تعليق


        • #5
          شكرا اخي على المشاركة الرائعة

          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X