إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عفاف وليلة المولد المبارك

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عفاف وليلة المولد المبارك

    اعتادت عفاف قبل ان تنام تقرأ آيات من الذكر الحكيم ، ومن ثم تجلس امام النافذة تتأمل في ضؤ القمر والنجوم ، فهي تعشق المساء . وعندما غطت عينيها في سبات عميق ، ماذا رأت ؟
    رأت وكأن الغيمة ايقضتها من النوم .
    الغيمة : عفاف عفاف هيا استيقضي ليس وقت النوم .
    عفاف : دعيني فأنا متعبة .
    الغيمة : ألا تريدين ان تركبي على ظهري وأطير بك الى عنان السماء ؟
    عفاف : بلى بلى سأقوم حالاً.

    ركبت عفاف فوق الغيمة وشاهدت السماء مزينة بألوان زاهية ، وكل مخلوقاتها مشغول ، فهذا يسبح والآخر يحمد ، وآخر يدندن طرباً . فقالت عفاف للغيمة :
    عفاف : انظري الشمس والقمر مجتمعان ما الحكاية ؟ دعينا نذهب لهما .
    ذهبت عفاف والغيمة فماذا سمعتا؟!
    الشمس : ياايها القمر أني اراك مشغول ، حتى سلامك في هجل ماذا دهاك ؟
    القمر : في هذه الليلة سيولد الامام الحجة "عجل " هذا المولود القادم من رحم البشارات سيقضي على الظالمين وينصر المظلومين .
    الشمس : ابن محمد المصطفى وسليل علي المرتضى .

    عفاف : السلام عليك يا مولاي الكل ينتظر خروجك . متى الفرج لقد طال الانتظار

    الغيمة : والان سأترككِ يا عفاف لألتحق بصديقاتي في جو السماء ، نعد الزينة والفرحة لقد ولد المبارك .
    انزلت الغيمة عفاف امام وردات ثلاث ينشدن انشودة ، جلست عفاف امام تلك الوردات تصقف على الابداع الجميل
    عفاف : ما اجمل ألوانكن واروع اصواتكن .
    الوردة الحمراء : في كل عام من شهر شعبان المبارك في ليلة النصف منه تنيع الثمار وتتفتح الازهار ويشم عبيرنا كل موالي للعترة الطاهرة .
    الوردة البنفسجية : فهل أنتم تفرحون مثلنا ؟
    اجابتها عفاف : نعم كل شيعي وشيعية موالي لأهل البيت "ع" يفرح بهذه الليلة .
    الوردة البيضاء : حدثينا يا عفاف ماذا تفعلون ايها البشر المؤمنون في هذه الليلة ؟
    قالت عفاف مبتسمة : في هذه الليلة الميمونة تفرح الشيعة ، حيث تفتح الابواب وتزين البيوت المتلئلئة ويذهب الاطفال الى بيوت الجيران يجوبون الشوارع حاملين معهم اكياس ، يطرقون الابواب فيستقبلهم اصحاب البيت بالحلوى والمكسرات والنقود .
    اما الكبار من النساء والرجال فيذهبون الى المآتم لقراءة المولد الشريف بفرحة غامرة وقلوب ضاحكة مستبشرة ، وتوزع المأكولات في شتى الطرقات .ما اروع المنظر !! ونبقى لساعات متأخرة من الليل فرحين ولا ينام شخص منا صغير ولا كبير الا وقلبه شغوف برؤيته ذلك المولود .
    فقالت الزهرات : نحن ايضا نقيم الفرح في تلك الليلة ولكن بطريقة مختلفة عنكم ، تعالي معنا لترين ماذا يحدث لنا .
    ذهبت عفاف مع الزهرات الثلاث الى شجرة التفاح وقد تساقطت ثمار كثيرة منها على سطح الارض ، تعجبت عفاف
    عفاف : لماذا كل هذه الفاكهة على سطح الارض ؟
    اجابتها شجرة التفاح : في ليلة النصف من شهر شعبان وكل ليلة يولد فيها امام معصوم تزيد البركة علينا فتكثر الثمار وتخضر الاوراق وكلما سبحنا الله وقدسناه شكراً وعرفاناً على هذه النعمة زاد خيرنا لينتفع به شيعة محمد وآل محمد "ص" .

    اعطت شجرة التفاح عفاف تفاحة تبركا وقالت لها :
    شجرة التفاح : خذيها وادعِ لنا بالكثرة لتخضر الارض بوجودنا .
    عفاف : ما اعبق رائحتها لم اشم رائحة مثلها كأنها رائحة ماء الورد !
    ما اجمل الحلم عندما يكون حقيقة ، ارسلت الشمس اشعتها الذهبية على وجه عفاف فأيقضتها من النوم . استيقضت من النوم وهي تردد :
    عفاف : ما اعبق رائحتها ، ما اعبق رائحتها

    بقلم / زاهرة بولائها
    sigpic

  • #2
    عزيزتي زاهرة بولائها فاح عطر أزهارك وعطر أرجاء منتدانا الغالي بعبير كلماتك عشنا الحلم معك وها نحن ننتظر تحققه بقلوب والهة وألسن لاهجة بتعجيل الفرج جعلنا الله وإياكم من المنتظرين المبتهجين بفرحة ظهورة . رائع ماخطه خيالك الولائي العاشق لصاحب العصر والزمان خصك الله ببركات ولادته الميمونة ويسر كل أمورك
    sigpic

    تعليق


    • #3
      اخجلني اطراءك الجميل النابع من من قلب تيمه الولاء المحمدي للعترة الطاهرة فسطع نوره على صفحتي ، وفقك المولى بتحقيق مطالبك عزيزتي بحق الولادة الميمونة لصاحب العصر والزمان "عجل "


      sigpic

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم
        اللهم صلِّ على محمد وآل بيت محمد وعجل فرجهم ياكريم
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

        أبدع القلم بتوجيه صاحبته

        رائع ما قرأته جعلتينا نبحر مع عفاف في أحلامها
        نسأل الله ان يرزقك وإيانا نصرة حجته وان يكللك بألطافه
        استمرِ بخط قلمك
        اللهمّ اجْعَلْني عِنْدَكَ وَجِيهاً بِالحُسَيْنِ عَلَيهِ السَّلأم فِي الدُّنْيا وَالاخِرَةِ


        تعليق


        • #5
          قصة جميلة جدا وابداع متواصل

          شكرا لك



          اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

          تعليق


          • #6
            عفاف
            أسم جميل ومحبب جداً الى نفسي
            وخيال رائع جداً اخذنا معه عالياً الى السماء تارة بين الكواكب واخرى بين الزهور والتفاح
            خيال جميل اختي
            فبارك الله فيكم على هذه القصة الرائعة
            اباعبدالله اكل هذا الحنين للقياكَ
            ام انني لااستحق رؤياكَ
            ولذا لم يأذن الله لي بزيارتك ولمس ضريحك الطاهر

            تعليق


            • #7
              اخواتي الكريمات
              رحيق الزكية / عطر الكفيل / يا ابا الفضل العباس "ع"
              تعطرت صفحتي بشذى مروركن

              دوما ما نبحر في عوالم هذه الدنيا ، وشاء القدر ان يرسوا قلمي على ضفاف نهر الطفولة وعالمه الممزوج بين الخيال والحقيقة ، فكتب كلماته البسيطة هدية لكل البراعم التي تود شق طريقها نحو تحقيق طموحاتها الفكرية والثقافية ، الى احباب الله اللذين يتعطشون للحقيقة في عالم الخيال ويستكشفون الوجود من خلال الاوهام ، سأضل ابحر معكم حتى نصل لغايتنا الا وهي جنة نثرت عبيرها لكل موالي للعترة الطاهرة



              sigpic

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                بارك الله بكي على الاسلوب الجميل بطرح الموضوع فالاسلوب القصصي من الاساليب التي يسهل تلقيها للاطفال ورسوخ المعلومة لديهم ...

                وفقك الله وننتظر المزيد من ابداعاتكم المنيره..
                السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين (عليه السلام)

                تعليق

                عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                يعمل...
                X