إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(تعالوا لنتحاور / مسلسل فرقة ناجي عطا الله بين فريقين)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (تعالوا لنتحاور / مسلسل فرقة ناجي عطا الله بين فريقين)

    حاول مسلسل ( ناجي عطا الله ) ان يمارس الشحن الطائفي ليتفرج العالم على هذه الجراح النازفة بخنجر عربي ، واختيار الوقت المناسب الذي يجعلنا نعتقدان القضية مدبرة ليكون هذا المسلسل ، أحداهم الاستعدادات لخلق حرب طائفية اريد لها وخطط لها ان تكون ساحتها العراق كما حللها الصحفي الاستاذ ( محمود المفرجي ):ـ عادل امام حاول هذه المرة ان يستفزالذهنية الطائفية ، .. يقول بهجت الجبوري .. ان الشعب العراقي شعب جاهل /جبان ، يعيش الفوضى ....هل هذا من اجل ابعاد نظر عن ماحدث ويحدث في مصر ام الدنيا كما يسمونها ؟ ، ابعاد نظر على بلطجية مصر وما يلعبه البلطجية لحد اليوم، يرى الكاتب الاستاذ ( جمال الطائي ) ان المسلسل طائفي وحاقد وقد سقط بطله امام الريالات الخليجية وام الدنيا تحمل معركة الجمال الشهيرة وما زالت مصر مضربة بجمالها ،و مع الاسف ان ينحدر الفنان العراقي ( بهجت الجبوري )الى هذا المستوى الضحل من اجل حفنةدنانير ( ان الحرة تجوع ولا تأكل منثدييها ) كما عبر احد الكتاب العراقين ،ويرى الكاتب العربي واعتقد انه فلسطيني ( ضيف يزن يونس ) ان الاخطاء الفنية فيهذا المسلسل بلغت ذروتها ، ويرىالكاتب العربي ( رائد عمر العيدروسي )لابد من استضافة القائمين على اعداد هذا المسلسل بعدانتهاء حلقاته ومواجهتهم من قبل النقاد والجمهور ، وهناك بالطرف الآخر كتاب عر ب يعتقدون ان ماقدمه المسلسل يعد مفخرة عربية ، مثل الكاتبة (شوقيةعروق منصور) ان "فرقة ناجي عطا لله" مسلسل أكد لنا أن الفن العربي يجب أن ينزل إلى ميدان الواقع السياسي، لأن عالم السياسة والسياسيين أفظع من الخيال،وكذلك يرى الكاتب الاردني ( قيس عمرالمعيش العجارمة )والذي قال في حواره ان ناجي عطا الله يمثل شخصية المواطن العربي المصري الواقعي الذي لا ينظر للامور من خلال عواطفه بقدر ما ينظر لها ويعالجها بعقله ..والسؤال هنا للكاتب نفسه هل نحن فعلا بحاجه الى ان نعمم هذا الفكر .. ام نبقى اسرى للندب والبكاء والشكوى على حظناالعاثر.، فكان الجواب من احد الكتاب العراقين

    الاسم: علي حسين الخباز
    التاريخ:13/08/2012 06:28:07

    لا ياصديقي.. سنبقى اسرى قومية خائبة لاتحفل بالحقائق الا بقدر ما تراه ، فاي فكر تريد ان نعممه؟ ذلك الفكر الذي ينحصر في رؤيا مخابراتية عروبية للعراق ام في زاوية من زوايا الاعظمية، سنبقى اسرى الخطب الرنانة وسرديات لاتفقه الا عنجهية الترميم / كونوا مع العراق مرةلتعرفوا ماهو العراق دون النظراليه بعين مفخخةاو ناسف مستورد ، ارجوكم كي نقول انكم بمستوى الامة وتفكيرها الذي هو ابعد من سلفية قبلية وعصبية ارجوكم اسألوا لماذا بقيت التفجيرات والعذر الامريكي لاوجود له ، قفوا مرة واحدة مع الانسان دون هويته المذهبيةكما تدعون .. والا ورب الكعبة غير مبرئيين عن اي قطرة دم عراقية سنية ام شيعية ستحملون وزرها مع الارهابين والله...
    وفي الختام اعتقد ان في صدر كل عراقي اليوم كلام كبير
    التعديل الأخير تم بواسطة علي حسين الخباز; الساعة 14-08-2012, 10:32 AM.

  • #2
    ( عمار نعمة )

    تعرض مسلسل فرقة ناجي عطا الله لعدد كبير من الانتقادات من حيث الأداء والإخراج، وضعف الحبكة الدرامية لحساب التركيز الفاقع على شخصية عادل إمام ، وقد وصف المسلسل بخروجه عن الواقع والاستهتار بعقلية المشاهد العربي اضافة الى ما رافقه من أخطاء كثيرة تخص الوقائعوالحقائق اغفلها مخرج المسلسل رامي امام التي من المفترض انها تحدث عام 2011 اضافة الى الكثير من التهويل والتضخيم لمواقف صعبة الحدوث وخصوصا فيما يخص سرقة البنك الاسرائيلي المزعوم وفك الشفرة وقد تضمن المسلسل التلاعب بحقائق تخص العراق وفق النظرة العربية التشاؤمية التي تسعى الى إفشال العملية السياسية وقسم العراقيين بين عميل للاحتلال وبين (مقاوم شريف ) وبين مواطن لايملك لنفسه ضرا ولا نفعا وقدا ابتدأ التزييف من دخول الحدود الى محاولة مغادرة المطار والاستخفاف بالقدرات الامنيه العراقية في هذا المجال ونسب حالة التشديد الى الامريكان , اغرب ما استفزني هو عبارات (بهجت الجبوري) الذي يمثل دور مدرس التاريخ الذي قال ان المدارس في العراق اغلقت والمدرسين والمعلمين يأخذون رواتب بدون اي عمل وان المدرسين يحصلون على رواتب لم يكونوا يحلمون بها من اجل ان يتم اسكاتهم فقط !وان الاهالي لا يرسلون ابناءهم الى المدارس . الجبوري نسف العملية التربويه والتعليمية بالعراق بالكامل من معلمين وطلبة وحكومة كما اعادنا المسلسل الى احدث الطائفية المقيتة التي نجانا الله منها منذ فترة طويلة ، وهذة عملية دس وكذب وتدليس مكشوفة القصد منها الاساءه للعراق , ولو كانت الاساءة من ممثلين عرب لما همني لكنها من ممثل عراقي قدير يمتلك قدرا من الثقافة . لقد اصبح الفنان العراقي مجرد كومبارس مأجور ما ان يؤدي عملا فنيا او يجري حوارا تلفزيونيا حتى تجده يتعرض للعراق وتاريخه وشعبه من اجل ارضاء الوسيله الاعلامية او الجمهور العروبي او الدولة المضيفة ولم نسمع بمن انتفض من اجل العراق او من اجل الحقيقة واصبح الفنان مشروع جاهز للبيع من خلال الادوار او من خلال المواقف .نحن ننتقد الحكومة العراقية التي تركت الساحة الفنية لكل من هب ودب واصبحت الصورة الذهنية للعراق والعراقيين بيد جهات ماجورة صفراء غالبا ما تظهر العراق في موقع ضعف وهوان ولم تكلف الحكومة او وزارة الثقافة او حتى القنوات الفضائية نفسها بانتاج مسلسلات وافلام عراقية او عربية تليق بسمعة العراق رغم ضخامة ميزانية العراق وكثرة القنوات الفضائية فيه كما لم تقم أية جهة حكومية او غير حكومية بتوحيد نظرة وموقف الاعلام العراقي ضد الاعلام المضاد تاركين المفاصل والقضايا الرئيسة بلا تخطيط لتحكم من قبل الحظ والصدفة ومزاج أجندات معادية للتغيير مكتفين بانتقاد هذا او شتم ذاك.

    تعليق


    • #3
      مسلسل فرقة ناجي عطا الله التافه وخلال متابعتي له وجدته مسلسل يريد ان يبعد الانظار عن المشاكل الحاصله في مصر والتنحار والتنازع في ما بين الاطراف الدينية والسياسية ليهرب بنظر المتابع العربي الى احداث تكاد تكون نائمه . هذا من باب.
      ومن باب ثاني يؤكد على عدم جدية بعض القوى المسلحه وعدم شرعيتها كما هي حلقة جنوب لبنان واظهر المقاومه اللبنانية المتمثله بجيش المقاومه (حزب الله) ساذجاً غبياً يعتمد على عطا الله وغيره في حلحلة بعض القضاية ويبدو ان تناسى حزب الله وما قام به من دك قلاع اليهود من غير ناصر ولا معين. واما بالنسبه لحلقات عطاالله في العراق فالعتب كل العتب على وزارة الثقافه والسينما والمسرح وعلى من قبل ان يمثل بهذه التراهات وما علاقة(سوق مريدي) بعادل امام والمصرين مثلا. اذا الفلم يدعي الانصاف والمشاكل العربية اين هو من ثورة البحرين مثلا.. اسف اسف فاتني ان تمويل المسلسل من قناة ال(mbc)ذات التمويل السعودي.
      واخيرا يا عادل الامام ويا مؤلف هذه التفاهات لما يحكي عادل اما في احد مشاهده من بهجت الجبوري وحلقات العراق. يقول موضحاً لافراد عصابته الوضع بالعراق وكما يأتي.
      الكلام لعادل الامام ضمن سيناريو المسلسل( شوفو دووول يهكمو علي دووول على شان دووول محبوش دووول ويكو دوول يحرضو دووول على دوول على شان دول ميحبوش دوول) هل تناسيت ان في مصر 950 دووول ولا حد من دووول يحب دوول والكلام لي .

      تعليق


      • #4
        مهند حبيب السماوي
        هذا يعني أن الدراما العربية بشكل عام مازالت تنوء تحت حمل رؤية سياسة باطلة اما بتأثير قراءة غير صحيحة للواقع العراقي وأحداثه او انها جاءت بتأثير أجندات تنفذ من قبل بعض الدول التي تكن العداء للعراق وتجربته الديمقراطية الجديدة وفي كلتا الحالتين نجد التزييف والكذب والافتراء مرافق لهذه الاعمال الدرامية التي تخرج من هدفها وبعدها الفني البحث الى اهدافي ومرامي اخرى ايديولوجية سياسية لنا عليها تحفظات عديدة.

        قبل ان ندخل في صميم احداث المسلسل نجد ان هنالك عبارة قد دارت في مكالة هاتفية، وقبل تصريح ابو القاسم الظالم بحق ابو ريشة، بين العميل الاسرائيلي الذي يتابع فرقة عطا في سوريا وبين المسؤول الاسرائيلي مناحم في تل ابيت الذي يتابع ملف عطا الله أحسب ان الكثير من المشاهدين والناقدين قد تغافلوا عنها ولم ينتبهوا لمضمونها ، اذ يقول له العميل بان الفرقة اتجهت لبغداد فنجد ان مناحم يفرح لذلك ويستبشر في اشارة واضحة لاتقبل الشك الى وجود نفوذ اسرائيلي في العراق قادر على رد الاموال الاسرائيلية والاقتصاص من فرقة عطا الله !
        بعد ذلك يأتي دور " سعد " المدرس العراقي الذي جسد دوره الفنان القدير بهجت الجبوري وهو الشخص الذي تحط رحال فرقة ناجي عطا عنده، حيث " سني " يعيش في الاعظمية وله علاقة بابو قاسم..مما يعني انه اما ينتمي الى هذه المجاميع المسلحة او متعاطف معها من التيارات القومية والعروبية...وتأتي حوارات سعد مع ناجي عطا الله، مليئة بالمغالطات الزمنية وغارقة بالزيف الاعلامي ومغمورة بالبعد عن الحقيقة التي كان المشاهد يأمل ان يرى او يشاهد عرضا موضوعيا ونزيها حول مايجري في العراق من احداث وتداعيات.
        لست هنا طبعا في معرض التعرض لكل ماقاله المدرس سعد عن الاوضاع في العراق فهي تحتاج لاكثر من مقالة يتم فيها استقراء الاخطاء التي وردت على لسان المدرس سعد ، لكن من الممكن ان نشير الى كلامه الذي يقول أن المدرس يجلس في بيته ويستلم الراتب بسبب الامن وتدهور الاوضاع فضلا عن محاولة الحكومة اسكات الشعب في حين انه في لقطة اخرى تتهيأ الطلاب لكي تذهب للمدارس ..فهل كان هنالك طلاب بدون مدرسين ؟ وهل من الممكن ان نصدق ان المدرس والمعلم يجلس في بيته ويستلم راتب في عام 2010 وهو الزمن الدقيق لمجريات المسلسل؟.
        وازاء هذا التناقض الزمني الفاضح نجد الاء كراجة تؤكد، في مقال لها ، ان الكثير من أحداث المسلسل قديمة، فقد تعرض" للمسألة العراقية في ظل وجود الاحتلال الأمريكي، رغم أن الأمريكان خرجوا من العراق منذ شهور" على حد تعبيرها، وقد اعترف بهذا الخطأ بهجت الجبوري نفسه كما اطلعت على ذلك في تصريحات اعلامية منسوبة للفنان العراقي.
        كما ان جميع ما ورد لديه من اراء تتعلق بالتغيير الذي حصل بعد 2003 تصب في صالح الصورة النمطية التقليدية للعرب حول العراق حيث لايزال هؤلاء يخشون من التجربة العراقية الجديدة وصعود الشيعة لحكم العراق وتضاءل نفوذ السنة السياسي وهو امر طبيعي وواقعي تفرزه لغة الديمقراطية والياتها التي لايختلف على مضمونها العالم الحديث، فالوضع الامني فيه والحوار في مكتب التزوير والانتقال الى أقليم كرستان والتنقل في العراق والمعركة التي حدثت في الاعظمية وراي المدعو ستار في الحكومة والاحزاب ...لم تر الا الجانب السيء في ديمقراطية العراق ولم تنظر للجوانب الايجابية المشرقة فيها التي نتطلع ان تتقدم وتتطور.
        ومع أن مسلس ناجي عطا الله من اكثر المسلسلات التي حظيت بأعلى نسب المشاهدة طبقا للعديد واكثر استطلاعات الرأي، لكن النقاد العرب ناهيك عن العراقيين تحفظوا عن بعض ماورد فيه من مضامين واحدثا وصورة للواقع كما ورد في النقد الشديد الذي تعرض له المسلسل وهو في حلقته الحادية عشر في غزة، أذ وصفته الناقدة ماجدة خير الله، مثلا، بأنه "عمل ''خفيف'' للتسلية فقط" ، وهو امر اقرب للحقيقة خصوصا في العديد من المشاهد التي نرى فيها عادل امام يقلب الموقف الجاد الحزين الى مضحك وهزلي كما وجدنا ذلك في رد فعله على مقتل ابو القاسم صاحب الفضل الكبير عليه ومن انقذه من عدة مواقف كادت تودي بحياته الان انه لم يتأثر بموته كثيرا بل استهزأ ولم يبد عليه الحزن.
        تقييم المسلسل من حيث كونه عمل درامي ناتج من تفاعل مجموعة عناصر العمل الفني والذي يتألف من نص العمل الذي تجسده نص الكاتب بالاضافة الى كادر العمل من مصورين وممثلين ومخرجين ثم التقنيات المتبعة في العمل من ديكور واماكن واضاءة ...لايخرج في اطاره العام عن اي عمل درامي عربي اخر ينظر الى العراق الجديد برؤية مجانبة للصواب ومخالفة لحقائق التاريخ واقرب للطائفية منها للموضوعية.

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          سلمت اناملكم لما طرحت


          المسلسل الذي تحدثتم عنه مسلسل يرحل بنا الى طريق التامل في المسلسلات التي عملت نفس النمط ونرى ما اهدافها ومن ورائها يقف علينا ان نضع حد ونعمل لا ان نتكلم فقط ان طرحكم جدا جميل يا استاذي الكريم وانا اشد على يدكم ومعكم في نفس الفكرة وانشاءالله يوفقنا الله واياكم لوقف هذه الخزعبلات التي تعرقل حياة العراقيين وتاخذ بهم الى التفتت بارك الله فيكم









          تعليق


          • #6
            رسالة مفتوحة إلى السيد ناجي عطا لله وفرقته

            سعاد محمد خضر


            سيدي الفاضل،

            هل أخاطبك، كونك ناجي عطا لله أو الفنان الكبير الطليعي عادلا إمام؟ أنني أربأبك وباسمك في ظهورك في هذا المسلسل. وأسمح لي أن المسلسل مسطح السيناريو الإخراج. أولا-ونحن نعيش هذه الظروف المأساوية - أتمنى لويعرف العرب تماما حقيقة وقوة عدوهم حتى يستعملوا عقولهم بعد ذلك في صراع الحياة أوالموت هذا، فهم ليسوا بهذه السذاجة والاسترخاء وهم شعب يهتم بالعلم ويدرس عن كثب ويقدرتماما قوتنا وإمكاناتنا وكيفية تفكيرنا، فأرجو المعاملة بالمثل إذا أردتم أن تقدموا عملا تعبويا يعمل على رفع الوعي. النقطة الثانيةالتي أوكد عليها هي تناولك للعراق والعراقيين، ذلك الشعب الذي ينزف منذ ثمانينات القرنولا يعرفه العرب و لا يفهمه العرب ولا يقدم العرب شيئا حقيقيا له وعنه. إنني اعتب علىالممثلين العراقيين الذين ينشرون الأكاذيب عن العراق : يقول الجبوري أنه لا يعمل ولايذهب للتدريس ويتناول المرتب حتى يسكت، وثاني يوم يذهب أولاده وأولاد الإخوة إلى المدارس. بل وأكثر، أن يأخذونهم إلى سوق مريدي لكي يزوروا لهم أوراقا رسمية ليمروا عبر العراقوكأن كل شيء في العراق مزور وليس حقيقيا. إننيأربأ بك وبفنك ظهورك في هذا المسلسل، ولن أضع أوصافا له، ولا أريد إحباطأحد أو جرح مشاعر أحد فإنني آسفة جدا لذلك. فمع كل حلقة تزداد الغرابة والاشمئزاز لتصرفاتبعض أعضاء الفرقة اجتماعيا وخلقيا. ولكن سبب الاشمئزاز الأكبر هو الموقف من المرأةالعراقية بعد الكذبة الكبرى التي أطلقها الجبوري عندما قال: في كل أسرة توجد أرملة، وعندما خرج إبراهيم ليتنزه قليلا قال بأنه خائف عليهن منه. هكذا وكأن المرأة العراقيةأصبحت مزادا يمكن المراهنة عليه. ولأن الفنوالأدب يربط المرأة والأرض فهذا يعني أن الأرض العراقية مباحة. والحقيقة أنه تجسيدلموقف عربي غريب يتصاعد ضد العراق منذ تسعينيات القرن مع الأسف الشديد. إن من يعرفالعراق ، يعرف بأن المرأة العراقية ضحت وتضحي بسعادتها وراحتها وصحتها في سبيل الحفاظعلى أسرتها وأن تقوم بأودها وتربية أولادها في حال فقدان العائل. تراها في أي عمل كانتقوم به المرأة المثقفة والعاملة، كلهن مثال للتضحية والفداء في سبيل تربية أولادها,هناك بالطبع كما في كل مكان قلة قليلة منهن، ولكن الغالبية شريفات ومنتميات لأسرهنوأولادهن. عيب عليك وعلى مخرجك بأن تسمحوا بهذا الهراء الذي يدق على نفس الوتر الذييدق عليه أعداء العراق الإقليميين وغيرهم بدلا من أن تحتضنوا العراق الذي أحتضن المصريينفي يوم عصيب. أنا أفهم أنك كنت تريد تقديمرسالة ولكنها رسالة شوهها سيناريو مفكك وإخراج غير واع لمديات تلك الرسالة. أنا افهمهاوالبعض يفهمها ولكن المسلسل فشل في إيصالها. ليتك تقدم عملا هذا الأثر السلبي وتستعيدحبك الذي تأصل في نفوس الشعوب العربية، وأسألك، هل أنت حقا راض عن هذا العمل؟ هل أنتمقتنع بما قدمته ؟ وهل تعتقد حقا أن جميع الشعوب العربية وخاصة حماس والفلسطينيين والمقاومةوغيرهم وطنيون ومتعاونون وطيبون أما العراق فارضه وشعبه ونساؤه استباحها كاتب المسلسلوابنك ومخرجك .. ثم أنت ؟
            و عجبي!


















            التعديل الأخير تم بواسطة علي حسين الخباز; الساعة 24-08-2012, 10:16 AM.

            تعليق


            • #7
              جناية "ناجي عطا الله" على الشخصيةالعراقية

              عبد الرزاق الربيعي


              لست من المتحمسين لأعمال عادل إمام في السنواتالأخيرة , فالرجل بدأ "يهجر" ويكرر, لكن الذي جعلني أتابع مسلسله الجديدالذي عاد به للتلفزيون بعد غياب دام ثلاثين سنة "فرقة ناجي عطا الله " هو علمي بمشاركة عدد من الفنانين العراقيينكبهجت الجبوري وباسم قهار وسلام زهرة ومهدي الحسيني وهدى هادي وراسم منصور وأردت أنأشاهد حضور الفنان العراقي في الدراما العربية , كما أن مشاركة هذا العدد من الفنانينالعراقيين يؤكد أن مساحة واسعة لشخصيات عراقية في أحداث المسلسل , ولابد من متابعةذلك , وحين وجدت أن أحداث المسلسل تدور بينالقاهرة وتل أبيب ومحورها سرقة بنك ,تساءلت:كيف سيدخل الفنانون العراقيون على الأحداث؟ وقلت :ربما سيؤدون شخصيات يهودية عراقية , ولم يصدق ظني , وحين انتقلت الأحداث الى سوريا, قلت :ستدخل الشخصيات العراقية في الأحداث قريبا من خلال وجود سياسيين ورجال أعمالعراقيين على أرض سوريا وتابعت , ولم يظهر أي وجود لأية شخصية عراقية , فواصلت متابعتي وأصبح ليس أمامي سوى أن أتابع , وفجأة , قرر "ناجي عطا الله "السفر الىالعراق , ليعود الى القاهرة , فاستغربت وقلت :ماذا يريد ناجي عطا الله من العراق الجريح غير أن ينبش قبور الصراعات والحروب والأزمات ؟
              وصدق حدسي !
              فبعد مشاهدتي للحلقات التي تدور أحداثهاداخل العراق من المسلسل قفز الى ذهني عنوان كتاب للدكتور زكي مبارك هو"جناية أحمدأمين على الأدب العربي" وضم مقالاته التي رد بها على الكاتب أحمد امين ودارت فيأواخر الثلاثينيات حول فهم الأخير لقضايا عدة في الأدب العربي , ورأيت أن "عادل امام " تجنى كثيرا علىالشخصية العراقية من خلال إشارات لامعنى لها بقصد الإضحاك الذي لا يضحك , في محاولةفاشلة منه للسباحة في بحر مجد غابر, ولست هنا بصدد الحديث عن المسلسل الذي طبّل لهعادل امام وزمّر كثيرا ومعه فرقة من الإعلاميين الذين اعتادوا أن يسبحوا بحمد"الزعيم" , وحين عرض جاء تطبيقاللمثل القائل "تمخض الجبل فولد فأرا" وهذا واضح من ركة السيناريو وخلو البناءالدرامي من الأرضية المنطقية التي لابد منها لأجل الإقناع وكثرة الأخطاء الفنية حتى صار المشاهد أمام فيلم بوليسي كارتوني لايقنع حتى الأطفال بخاصة فيمشاهد سرقة البنك!! لكنني بصدد التطرق الى جزئية لفتت نظري وأنظار الجمهور الذي تابعه, وهي السخرية من الوضع المرير الذي يعيشه العراقيون ليزيد مرارة حياتهم وليعيد تأججمشاعر الكراهية والصراعات الطائفية ,وليكرس ما تبثه بعض وسائل الإعلام المسيسة, والدراما أسمى من ذلك ,الا إذا كانت هناكأهداف أخرى , فمنذ دخول ناجي عطاالله وفرقته بغداد من خلال استدارة تخلو من المنطق الذي ينبغي أن يحكم العمل الفنيومسلسل النيل , من العراقيين مستمر , فالفوضى ,كما صورها , تحكم مفاصل الحياةالعراقية , والإنفجارات تبدأ منذ لحظة دخوله مع فرقته الحدود العراقية , وحتى البيت الذي آواه مع فرقته يفتقر الى مكان إضافي مناسب للتبول , مع ازدياد عدد الساكنين , فيتطوع أحد أعضاءفرقته "الأشاوس" لإنشاء "مبولة" بينما يقف أفراد البيت ,كباراوصغارا, ينتظرون دورهم للتبول بعد أن يفرغ من عمله وكأن العراقيين كسالى وقفوا ينتظرون "المنقذ" ليحل لهم هذه المشكلة!!
              وكان لابد له منه النيل من العراق والعراقيينالذين تحولوا الى لصوص آثار يأنف من أن يشترك معهم في هذه الجريمة , بدوافع عروبيةكما يشير , وجهلة يقتلون العلماء أما الحياةفي العراق فهي ميتة تماما والمدارس معطلة وكذلك بقية مؤسسات الدولة وتزوير الشهاداتوالوثائق قائم على قدم وساق !!
              وفي الوقت الذي يؤكد به صاحب البيت"بهجتالجبوري" إنه انسان مسكين ولايحب المشاكل ويطلب منه ,وهو يبكي , بكاء انسان مغلوبعلى أمره , مغادرة البيت حين يعرف بأمر الأموالالتي يحملها معه هو وعصابته , يتلقى "ناجي عطاالله" قرار الطرد بكل أباءوشمم , لكن صاحب البيت العراقي الذي "تمسكن" يتضح إنه داهية يعرف مزوري الشهاداتوالجوازات والبطاقات الشخصية ويستطيع تهريبه و فرقته مع حقائبهم الكبيرة المليئة بالدولارات الى أربيل ومن أربيل الى اسطنبول , فأيمسكين هذا؟؟
              وحين يختطف ولده الصغير "لؤي"من قبل عصابة ينبري "الشهم"ناجي عطا الله عاجلا الى تقديم 100الف دولار عنطيب خاطر الى اللصوص ليطلقوا سراحه ويبقى صاحب البيت ممتنا له !!لهذه الوقفة التي تدلعلى شهامة رغم أنه طلب منه مغادرة البيت ,بينما لايدفع دية لل"قراصنة"الصوماليينالذين اختطفوه مع فرقته بعد مغادرة الطائرة الأجواء العراقية من أربيل , الى القاهرة, وكأن الاجواء العراقية مستباحة مثل الأرض !
              ويبدو إن عادل امام زج حلقات العراق فيالمسلسل الذي عاد به للتلفزيون بعد ثلاثين سنة , ليشفي غليله من عراق اليوم الذي نتفق كلنا إنه مليء بالعلل والمشاكل, والأزمات, لكن أراد أن يسجل موقف وفاء منه للنظام السابق الذي أكرمه في أكثر من مناسبة , لذاليس من المستغرب أن يصف اعدام صدام في عيد الأضحى بأنه"اهانة للعرب جميعا"في حديثه مع "ستوري"الذي أداه الفنان باسم قهار ليعيد الحكاية المكرورة سيرهاالأولى !
              وقد أكثر من ذم التغيير الذي حصل في العراق كونه معادلا للأنظمة الجديدة في المنطقة ولاسيما النظامالمصري الجديد الذي افتتح عهده بتقديمه للمحكمة بتهمة الإساءة للأديان في أعماله ,وكلنا نعرف قائمة الفنانين السوداء لما يطلق عليهم ب"الفلول"التي احتل عادل امام صدارتها الى جانب عدد من الفنانين المصريين ,لمواقفه السلبية من ثورة يناير ولأنه من الصعب عليه النيل من النظام المصري الجديد وامتداحنظام حسني مبارك المحسوب عليه , لذا جعل نيرانه تتجه للعراق كمعادل لما جرى في مصر
              لقد وجدنا في النهاية أنفسنا نتابع المسلسل الذي كتبه يوسف معاطي المؤلف المعتمد لعادلإمام وأخرجه ولده رامي إمام ورأينا أن هذه الإساءات ليست الاحركات بهلوانية من لاعب عجوز له فيها"مآرب أخرى" في ملعب عمقه الحضارييعود الى آلاف السنين و"يا جبل ماتهزك ريح" .

              تعليق


              • #8

                ناجي عطا الله : مسلسل تجاري يسخر من العراق حكومة وشعبا وارضا

                علي هاشم الموسوي



                من المؤسف ان يتجه عادل امام بعد ان هرم الى الاعمال التجارية الهابطة المستوى وهو صاحب التاريخ الفني الحافل بالاعمال الكوميدية والدرامية التي اوصلته الى لقب (الزعيم )....لم اكن افكر ان اكتب عن المسلسل واتدخل في شؤون الفن الا بعد مشاهدة الحلقات التي تم فيها التدخل في شؤون العراق والسخرية من حكومته وشعبه مرة ، والتباكي على الطاغية المقبور مرة اخرى .... اذ يقول عادل امام في المسلسل: ان اعدام الطاغية في عيد الاضحى هو اهانة لكل العرب _ متناسيا ولاسباب طائفية ان المعدوم في عيد الاضحى اهان واذل العراقيين و العرب على مدى سنين طويلة خلال فترة حكمه البغيظة...
                وقاحة عادل امام في هذا المسلسل قد تدفع الحكومة العراقية المنتخبة الى مقاضاته والطلب منه الاعتذار للشعب العراقي الذي ذبح على يد المقبور الذي يتباكي عليه عادل امام , ويهدف المسلسل وبطله بالاضافة الى الدوافع الطائفية هو اطالة وقت الحلقات وذلك باقحام اية مواضيع ممكنة وهذه هي خصائص الاعمال التجارية التي تقحم اية موضوع لغرض الاطالة وانهاء ساعات الحلقات .... ولم يكتف عادل امام بالسخرية من العراق وحكومته الديمقراطية المنتخبة بل تجاوز الى اتهام العراق بالسماح للاسرائليين بالتواجد على ارضه ، متناسيا ان بلده مصر غارقة بالعلاقات الحميمة مع اسرائيل والعلم الاسرائيلي يرفرف في القاهرة بكل حرية منذ سنين طويلة ، ولم يعرف المصريون في حياتهم ولم يألفوا شيئا اسمه الانتخابات والدستور والحكومات المنتخبة ديمقراطيا ولم يمارسوا الاقتراع في صناديق الانتخابات منذ الاف السنين , ونأسف ايضا لمشاركة بهجب الجبوري الذي قبل بهذاالدور الرخيص ليشتم من خلاله بلده بثمن بخس امام المصريين في هذا المسلسل واما م الاعراب الاخرين الذين تباكوا ايضا على اعدام الطاغية في عيد الاضحى ، وصدعوا رؤوسنا بموضوع الاحتلال الاميركي للعراق , وقتلوا المئات بل الالاف من المدنيين العراقيين بمقاومتهم( الشريفة) والذين جعلوا من الطاغية المقبور (شهيدا للامة البائسة) علما ان هؤلاء العرب كانوا يقبلون في ليبيا وغير ليبيا اعلام وصور دول الناتو وهي تسقط المقبور القذافي وكانوابكل وقاحة وبدون خجل يرفعون اليافتات المكتوب عليها : شكرا اوباما .....شكرا ساركوزي .... شكرا كاميرون ... وفي سوريا يتوسل السوريون باميركا منذ قيام ثورتهم في بداية عام2011 لتسقط لهم طاغيتهم بشارالاسد ,لانهم غير قادرين على ذلك بسبب قوة وجبروت واجرام النظام السوري , ولم ينفع قيام المتظاهرين السوريين في حمص عام 2011 برمي سيارة السفير الاميركي في سوريا بباقات من الورد اثناء زيارته للمدينة , وهم ايضا كانوا يعيروننا بالاحتلال الاميركي واسقاط الطاغية على يد الاحتلال الاميركي , وهنا نذكر بمثل المصريين الذي يقول : اللي اختشوا ماتوا.

                تعليق


                • #9
                  ( محمد البغدادي )


                  - نؤيد ماورد في المقال ويجب مقاضاة المسلسل






                  العراق بلد الانبياء واهل بيت الرسول الكريم وبلد الناس الذين علموا البشرية القراءة والكتابة ... ولايجب السماح لعادل امام او غيره التطاول عليه والاعتداء على مشاعر ملايين العراقيين الذين كانوا ضحية اجرام المعدوم في عيد الاضحى كما سماه صاحب المقال .... نؤيد وبشدة مقاضاة عادل امام وطاقم المسلسل كما ورد في المقال . يجب ان لاتسكت الحكومة العراقية التي سخر منها المسلسل بطريقة قاسية لايمكن السكوت عليها
                  مقاضاته ماديا ومعنويا والاعتذار للشعب العراقي العظيم صاحب الفضل على ستة مليون مصري عاشوا من خيرات العراق في ثمانينيات القرن العشرين...ونتسائل ايضا هل قام القائمون على عمل المسلسل باستحصال موافقة الحكومة العراقية على اقحام العراق في المسلسل؟

                  تعليق


                  • #10
                    عبد المحسن عبد حطاب
                    5 - من المسؤول عن عرض المسلسل في قناة العراقية




                    المسلسل معروف من ورائه و لا نأسف لمشاركة عراقيين يقيمون في مصر أصلا وارتباط قناة البغدادية التي تبث من مصر ايضا ولكن الم يسأل أحد قناة العراقية عن سبب عرضه وبالتأكيد تم شراءة بمبالغ كبيرة ولا أستبعد ان تكون هناك مكافآت الى لجنة المشتريات..

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X