إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صبيحة يوم فقده؟!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صبيحة يوم فقده؟!

    صبيحة يوم فقده؟!

    كانت امي
    تحمل لون قبره المهدوم في ملامحها
    فــ تصطبغُ الريح والليل والنهار
    وحتى أمواج دجلة ونوارسها
    ... بـــ أكتئاب

    كانت امي
    تُناغي الطُرق بكاءاً
    لــ حُزن
    الكاظم
    وعظم المُصاب

    كانت أمي
    تأبى ان تدخل باب داره
    فــ تجلس وعينيها قد هجرتهما ضحكات الجنان
    وتنعى سيّدها
    صادقاً ..اميناً ..عالماً
    لهُ في يوم الحشرٍ شفاعة وعتقُ رقابْ

    كانت امي
    تُرخي دموعها سلسبيلاً
    على سياج قصر ابنه المعمور
    وتشدوا حنجرتها رثاءاً
    (ألـــ أبيك قبرٌ ؟! ام هدّتّهُ معاول الاغراب؟!)


    تعظيم الاجر لكم بأستشهاد
    صادق آل مُحمد(ع)


    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	4195551___009.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	61.3 كيلوبايت 
الهوية:	850204
    التعديل الأخير تم بواسطة سرى سرى; الساعة 13-09-2012, 11:51 AM.
    لي عند ابي الفضل روحُ أمنية ورجاءْ

  • #2
    سيداً اذهل عقول النواصب
    بعلمه وبراهينه وبقطع دابر كل محارب

    بعد ان سموه في ذلك الزمان لم يكتفوا
    بل هدموا قبره لعلهم يطفئوا نور علمه الزاهر

    ~~~
    أعظم الله لك الاجر عزيزتي
    اجدتِ بطرح كتابتك الرائعة
    بارك الله في جهودك
    ووفقك للتميز دوماً
    اللهمّ اجْعَلْني عِنْدَكَ وَجِيهاً بِالحُسَيْنِ عَلَيهِ السَّلأم فِي الدُّنْيا وَالاخِرَةِ


    تعليق


    • #3
      هل يُضير الشمس من ينفي ضياها؟!

      سُلمّ النور لا انقطاع لــ سناه بــ فعل عُصاة عُتاة

      الزكية

      غُصن ياس اتوّج به رأسك
      مُثابة
      لي عند ابي الفضل روحُ أمنية ورجاءْ

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة سرى سرى مشاهدة المشاركة
        صبيحة يوم فقده؟!

        كانت امي
        تحمل لون قبره المهدوم في ملامحها
        فــ تصطبغُ الريح والليل والنهار
        وحتى أمواج دجلة ونوارسها
        ... بـــ أكتئاب

        كانت امي
        تُناغي الطُرق بكاءاً
        لــ حُزن
        الكاظم
        وعظم المُصاب

        كانت أمي
        تأبى ان تدخل باب داره
        فــ تجلس وعينيها قد هجرتهما ضحكات الجنان
        وتنعى سيّدها
        صادقاً ..اميناً ..عالماً
        لهُ في يوم الحشرٍ شفاعة وعتقُ رقابْ

        كانت امي
        تُرخي دموعها سلسبيلاً
        على سياج قصر ابنه المعمور
        وتشدوا حنجرتها رثاءاً
        (ألـــ أبيك قبرٌ ؟! ام هدّتّهُ معاول الاغراب؟!)


        تعظيم الاجر لكم بأستشهاد
        صادق آل مُحمد(ع)


        [ATTACH=CONFIG]12964[/ATTACH]
        بسم الله الرحمن الرحيم
        اللهم صل على محمد و ال محمد و عجل فرجهم يا الله

        عظم الله اجورنا و اجوركم بهذا المصاب الجلل

        من اقواله (عليه السلام), قال":إذا أردت أن تعلم صحة ما عند أخيك فأغضبه فإن ثبت لك على المودة فهو أخوك وإلا فلا".

        و عنه قال: (عليه السلام):"مَن دعا لعشر من إخوانه الموتى في ليلة الجمعة، أوجب الله له الجنة."

        وعنه (عليه السلام): قال "من صدق لسانه، زكا عمله, ومن حسنت نيته، زيد في رزقه. ومن حسن بره بأهل بيته، زيد في عمره".


        تقبلوا مروري بكم

        "اللهي كفى بي عزا ان اكون لك عبدا
        و كفى بي فخرا ان تكون لي ربا
        انت كما احب فاجعلني كما تحب"



        تعليق


        • #5
          آجركم الربّ ايتّها

          الاسراء والمعراج

          وجعل لــ مسراكِ رفعة وسموّ
          بــ فضل طاعته

          ..
          لي عند ابي الفضل روحُ أمنية ورجاءْ

          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X