إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مسلم بن عقيل سفير وداعية الامام الحسين (ع)في الكوفة |يوم 8 ذي الحجة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #11
    احسنت اخي الفاضل
    بارك الله فيك وجزيت خيرا
    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #12
      المشاركة الأصلية بواسطة ابوعلاء العكيلي مشاهدة المشاركة
      احسنت اخي الفاضل
      بارك الله فيك وجزيت خيرا
      اخي ابو علاء الاعز وانت من المحسنين ووفقكم الله تعالى

      تعليق


      • #13
        ابو احمد االحداد المسعودي - لندن
        مسلمُ ابن عقيل في رحاب الذِكرى .. سلامُ الله عليه !
        ابو احمد الحداد المسعودي
        ذِكرى تُؤَرِقُني بها الآلامُ ... وَيَحِفُ فيها شامِخٌ ضَرغامُ
        مِن آلِ بيتٍ صُلبُهُ في طالبٍ ... وَالعِلمُ يَبقَرُ مُسلماً إلهامُ
        فأبوهُ فاخرَ قومُهُ أنسابَهُم ... حتى إستبانَ بفِقهِهِ أعلامُ
        حَمَلَ الشُجاعةَ مُسلِمٌ ببلاغةٍ ... وَرَثَ المَعالِمَ زانها إسلامُ
        فمَسيرَةُ التوحيدِ خطَ طريقُها ... بالعدلِ وَالإيمانِ كانَ عِصامُ
        قد مايَزوهُ فضيلةً وَسَماحةً ... وَبصيرَةً وَهُدىً تجوبُ وِئامُ
        إذْ كاتبَ التأريخُ عهدَ مُجاهِدٍ ... فمَضى بعَزمٍ تشهَدُ الأيامُ
        أثنى عليهِ السِبطِ سبطُ مُحمَدٍ ... وَإليهِ أعطى لِلرَشادِ مَهامُ
        صانَ الوَفاءُ لِعصمةٍ في أمرِهِ ... الكُلُ يَشهَدُ إنهُ المِقدامُ
        سَلْ عنهُ كُوفانَ العِراقِ وَأهلِها ... في كُلِ شبرٍ بَصمةٌ وَكَلامُ
        عَرَفوهُ بالأمرِ المُفوَهِ دُونهُ ... خافوهُ حِقداً ناوَؤهُ خِصامُ
        وَلئَنَ فيهِم إمرَةٌ لِظلالةٍ ... خانوا العُهودَ بفِعلِهِم آثامُ
        أسَروهُ بالبُغضِ الدَفينِ مُكَبلاً ... فأباحوا فيهِ لِلخِصامِ حُسامُ
        أردَوهُ مِن أعلى العِمارَةِ مُثخناً ... وَمُقطَعُ الأشلاءِ مِنهُ جِسامُ
        ماتَ إبنُ مَن أغنى المَعارِفَ عِلمهُ ... فبكى عليهِ السِبطُ ناحَ إمامُ
        فسَلامُ رَبي بالخِتامِ (لِمُسلِمٍ ) ... وَإليهِ نُهدي لِلشهيدِ سَلامُ

        تعليق


        • #14
          اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
          السلام عليك يا أول قتيل ..السلام عليك يا أول غريب
          السلام عليك يا أول عطشان.. السلام عليك يا مسلم بن عقيل

          تعليق


          • #15
            بسم الله الرحمن الرحيم
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            نعزي صاحب العصر والزمان أرواحنا لتراب مقدمه الفداء ...

            كما نعزي مراجعنا العظام والامة الإسلامية ونعزي جميع المؤمنين


            بمناسبة ذكرى استشهاد

            سفيرُ الحُسين :: مسلم بن عقيل (ع)

            عظم الله اجوركم ..وأحسن لنا ولكم العزاء بهذا المصاب الجلل





            تعليق

            المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
            حفظ-تلقائي
            Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
            x
            إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
            x
            يعمل...
            X