إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مرض الأمام زين العابدين عليه السلام.

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مرض الأمام زين العابدين عليه السلام.

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    إن مرض الإمام زين العابدين في عاشواء ما هي إلا حكمة إلهية لحفظ الإمامة فلو أن الإمام زين العابدين لم تكن به عله لوجب عليه الجهاد مع أبيه الحسين ، ولقاتل وقتل ، وحاشا لله أن يبقي هذه الأرض من غير حجة الذي لولا الإمام لساخت الأرض بما عليها .

    يقول الإمام أبي عبدالله الحسين عليه السلام (ع) :وحاشا لله تعالى عز وجل شأنه الكبير المتعال أن يبقي الأرض بلا حجة من نسلي.


    ولا يخفى أن الإمام زين العابدي وسيد الساجدين (ع) قد لبى لدعوة أبيه في تلك الاستغاثة في ذلك المقام ، وبيان ذلك كما في رواية أبي الفرج :
    ثم التفت سيد الشهداء ، روحي له الفداء ، عن يمينه فلم ير أحدا من الرجال ، والتفت عن يساره فلم يرا أحد ، فخرج علي بن الحسين زين العابدين (ع) وكان مريضاً لا يقدر ان يسل سيفه ، وأم كلثوم تنادي خلفه : يا بني ارجع
    فقال : يا عمتاه ذريني أقاتل بين يدي ابن رسول الله (ص) ،
    فقال الحسين (ع) : يا أم كلثوم ، خذيه لئلا تبقى الأرض خالية من نسل آل محمد (ع) .


    وفي نقل آخر :
    فجذبها وخرج من الخيمة يجر قناته لما به من الضعف ، فرآه الحسين (ع) فانقض عليه كالصقر ? واحتمله وأتى به إلى الخيمة وقال : يا ولدي ما تريد أن تصنع ?

    قال : يا أبت ان نداءك قد قطع نياط قلبي وهيج ساكن لبي ، وأريد أن أفديك بروحي ،
    فقال (ع) :يا ولدي أنت مريض ليس عليك الجهاد ، وأنت الحجة والإمام على شيعتي ، وأنت أبو الأئمة ، وكافل الأيتام، والمتكفل للأرامل ، وأنت الراد لحريمي إلى المدينة ، حاشا لله أن تبقى الأرض بلا حجة من نسلي، وكأني بد يا ولدي أسير ذليل ، مغلولة يداك موثوقة رجلاك .

    فقال علي بن الحسين (ع) : أتقتل وأنا أنظر إليك ، ليت الموت أعدمني الحياه ? روحي لروحك الفداء ، ونفسي لنفسك الوقاء
    فقال الحسين (ع) : يا علي أنت الخليفة من بعدي ، ولوالي على شيعتي ، والقائم بأوامر الدين ، والهادي إلى الصراط المستقيم ، والحافظ لعلوم أبي وجدي ، ثم اعتنقه وبكى بكاء شديدا .

    وقد روى أن " علي بن الحسين المسعودي" قد روى في كتابه " إثبات الوصية" في حديث :
    أن الحسين (ع) وقت قتاله بكربلاء أحظر علي بن الحسين (ع) وكان عليلا ، فأوصى إليه بالإسم الأعظم ومواريث الأنبياء ، وعرفه أنه قد دفع العلوم والصحف والمصاحف والسلاح إلى ام سلمة ، وأمرها أن تدفع جميع ذلك إليه .

    فالسلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين

    sigpic

  • #2
    بارك الله فيك وجزاك الله خير الجزاء
    موضوع رائع جدااختي الغالية
    العشق المحمدي
    دائما انتظر مواضيعك المميزة
    وفقتي لكل خير

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة كرم الزهراء مشاهدة المشاركة
      بارك الله فيك وجزاك الله خير الجزاء
      موضوع رائع جدااختي الغالية
      العشق المحمدي
      دائما انتظر مواضيعك المميزة
      وفقتي لكل خير
      بوركت عزيزتي كرم الزهراء وأنا دووما أنتظر إطلالتك المشرقة لك ودي وأحر تحياااتي
      sigpic

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X