إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة فتاة في قاعة الاختبار

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة فتاة في قاعة الاختبار

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    قصة فتاة في قاعة الامتحان !

    وهذه قصة انقلها اليكم وهى ليست من تاليف مؤلف او من نسج خيال راوي انما هى قصة واقعية
    حدثت لاحدى الفتيات في احد المدارس وهي بقاعة الاختبار ولقد نقلت وقائع هذه القصة المؤثرة
    احدى المعلمات اللتي كانت حاضرة لتلك القصة
    والقصة تقول :
    ان فتاة في قاعة الامتحان دخلت وهي في حالة اعياء واجهاد واضح على محياها ولقد
    جلست في مكانها المخصص في القاعة وسلمت اوراق الامتحان واثناء انقضاء دقايق
    الوقت لا حظت المعلمة تلك الفتاة التي لم تكتب اي حرف على ورقة اجابتها حتى بعد ان مضى نصف زمن الامتحان
    فاثار ذلك انتباه تلك المعلمة فركزت اهتمامها ونظراتها على تلك الفتاة
    وفجأة !!!!!!!!!!!!!!
    اخذت تلك الفتاة في الكتابة على ورقة الاجابة وبدات في حل اسئلة الاختبار بسرعة اثارت استغارب
    ودهشة تلك المعلمة التي كانت تراقبها وفي لحظات انتهت تلك الفتاة من حل جميع اسئلة الامتحان
    وهذا ما زاد دهشة تلك المعلمة اللتي اخذت تزيد من مراقبتها لتلك الفتاه لعلها تستخدم اسلوبا جديد
    في الغش ولكن لم تلاحظ اي شيء يساعدها على الاجابة !!!!!!!!!!
    وبعد ان سلمت الفتاة اوراق الاجابة سالتها المعلمة ما الذي حدث معها ؟؟؟؟
    فكانت الاجابة المذهلة المؤثرة المبكية !!!!!!!!!!!!
    اتدرون ما ذا قالت ؟؟؟؟!!!!!!!!
    اليكم ما قالته تلك الفتاه :
    لقد قالت تلك الفتاه انها قضت ليلة هذا الاختبار سهرانة الى الصباح !!!!!
    ماذا تتوقعن ان تكون سهرة هذه الفتاة!!!!!!
    تقول قضيت تلك الليلة وانا امرض واعتني بوالدتي المريضة دون ان اذاكر او اراجع درس الغد
    فقضيت ليلي كله اعتني بامي المريضة
    ومع هذا اتيت الى الاختبار ولعلي استطيع ان افعل شيء في الامتحان
    ثم رايت ورقة الامتحان وفي بداية الامر لم استطع ان اجيب على الاسئلة
    فما كان مني الا ان سالت الله عز وجل باحب الاعمال اليه وما قمت به من اعتناء بامي المريضة
    الا لوجه الله وبرا بها ..
    وفي لحطات _ والحديث للفتاة _ استجاب الله لدعائي وكاني ارى الكتاب امامي واخذت بالكتابة
    بالسرعة اللي ترينها وهذا ما حصل لي بالضبط واشكر الله على استجابته لدعائي
    فعلا هي قصة مؤثرة توضح عظيم بر الوالدين وانه من احب الاعمال الى الله عز وجل
    فجزى الله تلك الفتاة خيرا وحفظها لامها
    ادعوا الى من كان له اب وام ان يستغلهما في مرضات الله وان يبر هما قبل وبعد موتهما
    وارجو ان تكون هذه رساله واضحة لمن هو مقصر في حق والديه وفي برهما

  • #2
    أسعد بالمشاركة معكم

    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم أختي القديرة (دمعة مهدوية )--

    أشكر طرحك الشجي المذكر لبر الوالدين--

    وكم من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة وأقوال أئمتنا (ع)--

    تنير للانسان حقوق الوالدين

    ياربي تهدي كل من ينسى والديه بأمور حياته --

    جزاك الله خيرا من نور سيدي العباس-ع-

    أختك ندى ممنونة لك
    sigpic

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      قصة رائعة جدا
      جزاكم الله خير الجزاء

      تعليق


      • #4
        جزيل الشكر لكِ أختي الغالية على الطرح الرائع ، و جعله الله في ميزان حسناتكِ إن شاء الله ، و و فقك الله لما يحبه و يرضاه

        ( رب اغفر لي و لوالدي و ارحمهما كما ربياني صغيرا )

        اسألكِ خالص الدعاء
        هيهات أن يرتقي القمر الى سماء حسنك
        يا صولجانا تشتاق ضرباته حتى كرة الأرض


        { يارسول الله }

        تعليق


        • #5
          اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين أختي القديرة بارك الله فيك على هذا الطرح الجميل أللهم احفض أهلنا من كل مكروه لا سيما الاباء واحفضهم يارب العالمين
          sigpic

          تعليق


          • #6
            اللهم وفقنا لبرهما والاحسان لهما وخدمتهما وطاعتهما في الخير
            بارك الله بك اختي الفاضلة على مواضيعك المتميزة
            تحياتي واحترامي

            تعليق


            • #7
              اشكركم ع مروركم الطيب .. تحياتي وسلامي لكم دمعة مهدوية

              تعليق


              • #8
                اللهم أئتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة وقنا عذاب النار اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب
                شكرآ لك اختي القصة رائعة ومؤثرة جدآ
                sigpic

                تعليق


                • #9
                  يارب اجعلنا من البارين لوالدينا ووفقنا لخدمتهم وطاعتهم
                  شكرا لك على القصة الجميلة
                  sigpic
                  السلام عليك يا قمر بن هاشم

                  تعليق


                  • #10
                    اللهم صلي على محمد وال محمد
                    قصة رائعه جداااااااااااا وهذة هي حقيقة العبد الصالح البار
                    لوالدية وفقك الله يااختي ( دمعه مهدوية)
                    sigpic رضيت بما قسم الله لي وفوضت امري الى خالقي
                    ​كما احسن الله فيما مضى كذلك يحسن فيما بقي

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X