إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تأملات قرآنية ((الصبر من عزم الأمور))..

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تأملات قرآنية ((الصبر من عزم الأمور))..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


    قال تعالى في كتابه العزيز ((يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ))لقمان: 17..
    وقال تعالى ((إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ*وَلَمَنْ صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ))الشورى: 42، 43..

    كلتا الآيتين تتناولان الصبر ولكن في الثانية كان هناك تأكيد وجاء هذا التأكيد بحرف (اللام) فلماذا جاء هذا التأكيد؟

    فالآية الأولى تصف الصبر على ما يتأتى من الله سبحانه وتعالى ولا يد في العبد في دفعه إلاّ الصبر عليه وهو من الأمور الممدوحة، والآية الثانية تصف الصبر الذي يأتي على عبد من أحد من الناس فيظلمه فيصبر، ويعظُم هذا الصبر إذا كان المظلوم مقتدراً على البطش بالظالم ومع ذلك يصبر.
    فيتحصّل من ذلك انّ الصبر في الآية الأولى لا مدخلية للعبد فيه فكانت الآية خالية من التأكيد
    أما في الآية الثانية فكان العبد يحتاج الى زيادة في الصبر وزيادة في العزم، لأن باستطاعته الرد وصبر ولم يرد، فاضيفت اللام للتأكيد..

    وهنا في المقام نكتة يجدر الاشارة اليها في الآية الثانية، وهو انّ المغفرة جاءت بعد الصبر..
    وهذا أمر واضح، لأنّ المغفرة لاتأتي إلاّ عمن أمسك نفسه وصبّرها ولم يجعلها تنتقم ممن ظلمها، فعدم وجود الصبر لا يمكن أن تتواجد المغفرة، لذا جاءت الآية على هذا الترتيب بتقديم الصبر على الغفران..




  • #2
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
    و الحمدُ لله ربِّ العالمين والصلاة والسلام على مُحمّد وآله الطيبين الطاهرين

    لم يبقى مجال لتوضيح شئ فكل ماكتبتموه موضح بطريقة مبسطة وجميلة.
    اضافة لكون الموضوع اتى بالوقت المناسب بالنسبة لنا ان شاء الله نستفاد من درر الاية الثانية.
    صراحة حقاّ ان الصبر على الاذى والظلم في سبيل الله وطلباً للفرج من الله تعالى على الرغم من المقدرة لامر عظيم ،
    يستحق وجود هذه اللام.
    وكيف به اذا وسم الصبر بالمغفرة ايضاً!!!!

    سماحة الشيخ بارك الله فيكم وسدد خطاكم دوماً في الدنيا والاخرة


    اللهمّ اجْعَلْني عِنْدَكَ وَجِيهاً بِالحُسَيْنِ عَلَيهِ السَّلأم فِي الدُّنْيا وَالاخِرَةِ


    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


      أخي العزيز
      سماحة الشيخ الفاضل المفــــــــــيد ؛؛بوركت خيراً ع التأملات القيمه

      حفظكم الله تعالى و سدد خطاكم و انار قلبكم و طريقكم بنور محمد و آل محمد
      نسألكم الدعاء ..
      طلبت الله شكثر ياحسين لامره ولامرتين جيك من الحسه ياحسين لومره
      كل خوفي أموت وماأجي الحضره



      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة المفيد مشاهدة المشاركة
        بسم الله الرحمن الرحيم
        ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


        قال تعالى في كتابه العزيز ((يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ))لقمان: 17..
        وقال تعالى ((إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ*وَلَمَنْ صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ))الشورى: 42، 43..

        كلتا الآيتين تتناولان الصبر ولكن في الثانية كان هناك تأكيد وجاء هذا التأكيد بحرف (اللام) فلماذا جاء هذا التأكيد؟

        فالآية الأولى تصف الصبر على ما يتأتى من الله سبحانه وتعالى ولا يد في العبد في دفعه إلاّ الصبر عليه وهو من الأمور الممدوحة، والآية الثانية تصف الصبر الذي يأتي على عبد من أحد من الناس فيظلمه فيصبر، ويعظُم هذا الصبر إذا كان المظلوم مقتدراً على البطش بالظالم ومع ذلك يصبر.
        فيتحصّل من ذلك انّ الصبر في الآية الأولى لا مدخلية للعبد فيه فكانت الآية خالية من التأكيد
        أما في الآية الثانية فكان العبد يحتاج الى زيادة في الصبر وزيادة في العزم، لأن باستطاعته الرد وصبر ولم يرد، فاضيفت اللام للتأكيد..

        وهنا في المقام نكتة يجدر الاشارة اليها في الآية الثانية، وهو انّ المغفرة جاءت بعد الصبر..
        وهذا أمر واضح، لأنّ المغفرة لاتأتي إلاّ عمن أمسك نفسه وصبّرها ولم يجعلها تنتقم ممن ظلمها، فعدم وجود الصبر لا يمكن أن تتواجد المغفرة، لذا جاءت الآية على هذا الترتيب بتقديم الصبر على الغفران..

        وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

        عظّم الله لكم الأخر شيخنا الفاضل باستشهاد أهل البيت عليهم السلام

        أوجزتم فأبلغتم , وقلتم فأفدتم,

        شكر الله سعيكم, وجعلنا وإياكم ممن يستمعون القول فيتّبعون أحسنه

        وجعلنا ممن يقدرون فيصبرون ويغفرون إنه وليٌّ حميد

        ودمتم تفيدون ونسفيد منكم

        ياأيها المصباح كلُّ ضلالة

        لمّا طلعتَ ظلامُها مفضوحُ

        ياكبرياء الحقِّ أنتَ إمامه


        وبباب حضرتكَ الندى مطروحُ

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة رحيق الزكية مشاهدة المشاركة
          وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
          و الحمدُ لله ربِّ العالمين والصلاة والسلام على مُحمّد وآله الطيبين الطاهرين

          لم يبقى مجال لتوضيح شئ فكل ماكتبتموه موضح بطريقة مبسطة وجميلة.
          اضافة لكون الموضوع اتى بالوقت المناسب بالنسبة لنا ان شاء الله نستفاد من درر الاية الثانية.
          صراحة حقاّ ان الصبر على الاذى والظلم في سبيل الله وطلباً للفرج من الله تعالى على الرغم من المقدرة لامر عظيم ،
          يستحق وجود هذه اللام.
          وكيف به اذا وسم الصبر بالمغفرة ايضاً!!!!

          سماحة الشيخ بارك الله فيكم وسدد خطاكم دوماً في الدنيا والاخرة


          تشرفت بمروركم وتعليقكم الكريم أختي القديرة..
          وانّ هذا من دواعي سروري أن تكونوا قد استفدتم من الموضوع..
          فأسأل الله تعالى أن يلهمكم الصبر على كل المكاره فتوصفون بالصابرين..

          شاكر لكم اطلالتكم الرائعة...


          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة آمال يوسف مشاهدة المشاركة
            اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
            وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


            أخي العزيز
            سماحة الشيخ الفاضل المفــــــــــيد ؛؛بوركت خيراً ع التأملات القيمه

            حفظكم الله تعالى و سدد خطاكم و انار قلبكم و طريقكم بنور محمد و آل محمد
            نسألكم الدعاء ..
            الاخت الموالية والمواكبة لكل مواضيع المنتدى والحريصة على الرد والمشاركة فيها..
            جمّلكم الله بالصبر وأحسن عواقبكم وجعلها الى خير وصلاح فأنالكم جميع ما تتمنونه من أمور الدنيا والآخرة..
            فبورك قلبكم الطاهر وقلمكم المعطر بعطر الولاء لمحمد وآل محمد عليهم السلام..

            شاكر لكم حضوركم الدائم والرد على مواضيعي المتواضعة..


            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة متيمة العباس مشاهدة المشاركة
              وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

              عظّم الله لكم الأخر شيخنا الفاضل باستشهاد أهل البيت عليهم السلام

              أوجزتم فأبلغتم , وقلتم فأفدتم,

              شكر الله سعيكم, وجعلنا وإياكم ممن يستمعون القول فيتّبعون أحسنه

              وجعلنا ممن يقدرون فيصبرون ويغفرون إنه وليٌّ حميد

              ودمتم تفيدون ونسفيد منكم

              السلام عليكم أختي القديرة ورحمة الله وبركاته..
              وأعظم الله لنا ولكم الأجر..
              ونسأل الله تعالى أن يستجيب دعواتكم المخلصة لنا ولكم..
              شاكر لكم حضوركم المتميّز ومروركم العطر فلا حُرمنا من هذه الاطلالة الولائية...


              تعليق


              • #8
                المشرف القدير
                المفيد
                تسلم يمناك لهذا الطرح المبارك المفيد حقا والنافع
                دمت بحفظ الرحمن

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة كرم الزهراء مشاهدة المشاركة
                  المشرف القدير
                  المفيد
                  تسلم يمناك لهذا الطرح المبارك المفيد حقا والنافع
                  دمت بحفظ الرحمن
                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
                  وسلمت أياديكم المباركة أختي القديرة على ردّكم الجميل..
                  شاكر لكم مروركم بمتصفحي المتواضع...

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X