إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نرجوا من الاخوة الاعضاء و مشرف الساحة المساهمة في توضيح قول امير المؤمنين (ع)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نرجوا من الاخوة الاعضاء و مشرف الساحة المساهمة في توضيح قول امير المؤمنين (ع)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نرجوا من الاخوة الاعضاء و مشرف الساحة المساهمة في توضيح قول امير المؤمنين (ع)

    قال(عليه السلام): كُلُّ وِعَاء يَضِيقُ بِمَا جُعِلَ فِيهِ إِلاَّ وِعَاءَ الْعِلْمِ، فَإِنَّهُ يَتَّسِعُ


    س/ ماذا يقصد امام المتقين من قوله هذا؟
    س/ لماذا يسعى الانسان وراء تحصيل العلم؟هل هو غاية ام و سيلة؟



  • #2
    أسعد بالمشاركة معكم


    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم أخي القدير ( البيان)--

    أتشرف بالانضمام معكم وأشارك برحب حب أمير المؤمنين سيد الاوصياء-

    العلم وما أدراك ما نور العلم !

    هل للنور حيز وحجم واتساع محدود وأفق مسدود--

    أم هل للقلب والنبض حدا من العطاء والحب والفهم --

    وهذا العقل الذي كرم به الانسان هل له سدا للمعرفة وقفلا للاستزادة والاكتشاف--

    بل كل ما أوتينا من علم فهو قليل بجنب علم رب العامين--

    ولا توقف للعقل والعلم والنور --

    والعكس كلما سكبت العلم بوعاء العقل والفهم كلما أردت المزيد --

    عطش العلم لا يرتوي إلا من علم الأئمة عليهم السلام وأبوا هذه الأمة الرسول (ص) والامام علي (ع) -وبالكاد نستطيع ان ننعش ونغذي عقلنا بزاد العقل --

    والتجربة خير برهان لقول الامام علي (ع)-(كُلُّ وِعَاء يَضِيقُ بِمَا جُعِلَ فِيهِ إِلاَّ وِعَاءَ الْعِلْمِ، فَإِنَّهُ يَتَّسِعُ)-

    أي وعاء له حد ويملأ بمحتواه ويفيض الزائد لضيقه عن الاتساع للأكثر--

    والاستثناء جاء محفزا من بلاغة الامام علي وحثه للانسان المؤمن بنور العلم -فكلما مليء الوعاء ( العقل ) بالعلم كلما أبحرنا وأخذنا ما فوق الاتساع وازداد العقل نورا واستزادة وطلبا للمزيد بلا توقف -لا العلم ولا الوعاء--

    بأبي أنت وأمي سيدي أمير المؤمنين وبلاغة كلامك هي ضالتنا وحكمة عقلنا--

    ولبقية الاجابة على السؤال :
    -----------------------------------
    أضيف:الإنسان المؤمن بمعاني العلم وسموه ويصل لنوره في قلبه وجوارحه كل جوانحه هو مايريده الله عز وجل منا-

    بالعلم النوراني نصل إلى مفاهيم الحياة وعجائب المخلوقات ( وقل رب زدني علما )-جمال العلم يعكس على شخصية الانسان -ويضيف عليه الوقار والحكمة والبصيرة والحكمة لأموره--

    العلم سلاح نستعمله بمواجهة الجهل والبغي والضلال--

    العلم سعادة و عبادة واطلاع لآيات الله فنزداد ايمانا ويقينا وثباتا--

    هو غاية لأن أكون متعلما--

    ووسيلة لأن أصل بالعلم لصلاح الدين والدنيا وسعادة الآخرة--

    تقبلوا اضافتي--

    جزاكم الله خيرا من نور الامام علي(ع)--

    حفظكم الله ورعاكم صاحب الزمان-عج-

    أختكم خادمتكم ممنونة لكم ندى
    التعديل الأخير تم بواسطة ندى; الساعة 12-11-2009, 10:00 AM.
    sigpic

    تعليق


    • #3
      شكرا لكم أختي الفاضلة لبيانكم هذا ..
      نرجوا من العلي القدير ان يوفقكم بحق محمد وال محمد

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X