إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

افتتاح المؤتمر التأسيسي الأول لمسرحة الشعائر الحسينية

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • افتتاح المؤتمر التأسيسي الأول لمسرحة الشعائر الحسينية

    افتتاح المؤتمر التأسيسي الأول لمسرحة الشعائر الحسينية في عتبات كربلاء المقدسة وبحوث مسرحية متنوعة لأكاديميي العراق فيه (تقرير مصور)



    بمبادرة ورعاية من الأمانتين العامتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية، وضمن برنامج متكامل تتبناه عتبات كربلاء المقدسة لتنشيط الحركة الثقافية، منذ تأسيس إدارتيها الشرعيتين بعد سقوط الطاغية في 9/4/2003م، افتتحت في قاعة خاتم الأنبياء صلى الله عليه وآله في العتبة الحسينية المقدسة، أعمال المؤتمر التأسيسي الأول لمسرحة الشعائر الحسينية، تحت شعار (لتكون الملحمة الحسينية الخالدة ملهمنا الثر لبناء مسرح الرسالة الحسينية العظيمة).
    حيث عُقدت في الساعة التاسعة من صباح هذا اليوم الجمعة 24 من شهر ذي القعدة 1430هـ الموافق 13 تشرين الثاني 2009م، الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، والتي استهلت بتلاوة معطرة من القرآن الكريم، تلتها كلمة الأمانتين العامتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية ألقاها أمين عام العتبة العباسية المقدسة العلامة السيد أحمد الصافي، حيث أكد من ضمنها على أهمية الشعائر الحسينية في ديمومة روح الثورة الحسينية وانتقالها عبر الأجيال، وبالتالي إبقاء جذوتها متقدة في النفوس، لتساهم في حفظ الاسلام وشريعته الحقة، واستمرارية بقائه، كما تذكر هذه الشعائر بعظمة الثورة الحسينية التي رسمت للأجيال القادمة بعده منهجاً واضحاً في قلب الواقع الفساد والإطاحة بعروش الظالمين حتى مع قلة الناصر وضعف العدة.
    وأكد السيد الصافي أن ما في الشعائر الحسينية من زوايا متعددة من الإبداع ومنها الثقافي، يدعونا للاستفادة منها.
    مبيناً، ويمكن ان يستفيد المسرح عموماً من هذه الشعائر، لوجود علاقة بينهما، واعتقد أن هذا المؤتمر سيحظى بالنجاح إن شاء الله، إذا قام الإخوة من ذوي الاختصاص بالاستفادة من تجربة هذه الشعائر لتوظيفها وفق الأطر العلمية التي يعملون عليها في انتاج مسرح يحمل السمة الحسينية.

    ثم تلا كلمة الأمين العام، كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر ألقاها السيد عقيل الياسري وقد بين فيها كيفية اعتماد المسرحيين عموماً على استلهام أرثهم التأريخي، وفي كل أنحاء العالم، وكيف استطاعوا بإبداعهم أن يجعلوا هذا التاريخ يدرس في كثير من الدول ...
    مبينا " ونحن الذين نمتلك أرثا تاريخيا عظيماً وفكراً أصيلاً وشعائراً استطاعت ان تحتوي مشاعر أمة وتشغل العالم كل هذه القرون، وعلى الرغم من ان لدينا منظرون لمدارس فنية مختلفة ... لم نقدم ما يناسب وجودنا".
    وأضاف "ولو كان المسرح العربي منصفاً لما تجاوز فكر هذه الشعائر، ...

    تكملة الخبر مع الصور في الرابط التالي:

    http://alkafeel.net/news/view.php?y=148
    التعديل الأخير تم بواسطة جسام السعيدي; الساعة 15-11-2009, 11:31 AM.

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وفقكم الله اخي فعلا مشروع جبار هذا ويجب ان يؤسس له تاسيس صحيح حتى يكون صاحب جذور صحيحه وفق الله الجميع لتخليد ثورة الامام الحسين ع

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X