إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عالج نفسك من دون معالج

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عالج نفسك من دون معالج

    عالج نفسك من دون معالج









    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد

    يا موالين! لقد جرَّب العلاج بالقرآن في مختلف الظروف والمشاكل والمصاعب والأمراض، فوجد انه أفضل وسيلة علاجية لأي مرض كان. لقد كان القرآن حاضراً في كل لحظة من حياتنا

    ففي حالة المرض أقرأ القرآن وأستمع إليه فيهيئ لك الله وسائل الشفاء العاجل، مهما كان نوع المرض. وحيث تعجز جميع الوسائل عن منحك السعادة، فان القرآن يمنحنك السعادة في حالة المرض! فلا تشعر بأي همّ أو حزن أو ملل.وعندما تبتعد عنه قليلا تفقد اشياء جميله كنت تستمتع بها مما ذكرته مقدمآ

    وفي حالة تعرضك لمشكلة صعبة الحل، فان القرآن يزودنك بطاقة هائلة على الصبر وتحمل المصاعب والرضا بالواقع وعلاج الأمور بالحكمة والتأني.

    وعندما تواجه موقفاً صعباً، ان القرآن يعينك على اتخاذ القرار الصحيح دائماً

    وحتى العادات السيئة وضعف الشخصية والمخاوف أو الخوف من المواجهة أو الخوف من المستقبل، ان القرآن يمنحنك القدرة على إزالة التوتر النفسي والخوف، بل إن القرآن يمنحك القوة في كل شيء. فهل تجرِّب معي هذا العلاج الرائع؟فلا تخسر شيء بل العكس فيه رضى الله وسيكون القرأن شاهدا لك لا عليك.


  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..



    جاء في احدى خطب أمير المؤمنين عليه السلام واصفاً القرآن الكريم:-

    ((ثم أنزل عليه الكتاب نورا لا تطفأ مصابيحه، وسراجا لا يخبو توقده، وبحرا لا يدرك قعره، ومنهاجا لا يضل نهجه، وشعاعا لا يظلم ضوؤه، وفرقانا لا يخمد برهانه، وتبيانا لا تهدم اركانه، وشفاء لا تخشى أسقامه، وعز لا تهزم انصاره، وحقا لا تخذل أعوانه، فهو معدن الايمان وبحبوحته، وينابيع العلم وبحوره، ورياض العدل وغدرانه، وأثافي الاسلام وبنيانه، وأودية الحق وغيطانه، وبحر لا ينزفه المنتزفون، وعيون لا ينضبها الماتحون ومناهل لا يغيضها الواردون، ومنازل لا يضل نهجها المسافرون، واعلام لا يعمى عنها السائرون، واكام لا يجوز عنها القاصدون، جعله الله ريا لعطش العلماء، وربيعا لقلوب الفقهاء، ومحاج لطريق الصلحاء، ودواء ليس بعده داء، ونورا ليس معه ظلمة وحبلا وثيقا عروته، ومعقلا منيعا ذروته، وعزا لمن تولاه، وسلما لمن دخله، وهدى لمن ائتم به، وعذرا لمن انتحله، وبرهانا لمن تكلم به، وشاهدا لمن خاصم به، وفلجا لمن حاج به، وحاملا لمن حمله، ومطية لمن أعمله، وآية لمن توسم، وجنة لمن استلام، وعلما لمن وعى، وحديثا لمن روى، وحكما لمن قضى))..


    الأخت القديرة كرم الزهراء..
    أغدق الله عليكم من علوم القرآن الكريم فتكونوا أنواراً تسيرون على الأرض منتهجين نهج النبي الأكرم وآله الأطهار عليهم السلام...



    تعليق


    • #3
      وقال الامام علي عليه الصلاة والسلام في احدى خطبه::
      و عليكم بكتاب اللّه فإنّه الحبل المتين ، و النّور المبين ، و الشّفاء النّافع ، و الرّىّ النّاقع ، و العصمة للمتمسّك ، و النّجاة للمتعلّق لا يعوجّ فيقام ، و لا يزيغ فيستعتب ، و لا تخلقه كثرة الرّدّ و ولوج السّمع . من قال به صدق ، و من عمل به سبق.


      في ميزان حسناتكم اختنا الكريمة راجيا قبول مروري..............

      تعليق


      • #4
        بارك الله تعالى فيك اخي الكريم.المفيدوثقل ميزانك بما تفعله من
        مجهود في الدعوة لدين الله تعالى
        تقبل مني مرورا متواضعا
        وأسأل الله تعالى أن يجازيك علي عملك هذا خير الجزاء..
        لك جل تقديري واحترامي

        تعليق


        • #5
          كما تعودنا منك في كل جديد
          نجد اعذب الكلمات واجمل تعبير ..
          ابو منتظر
          تحياتي وتقديري لشخصك الكريم

          تعليق


          • #6
            بارك الله فيكي اختنا العزيزة وتنوري في القرأن الكريم وافاقه الرحبة الواسعة واياته
            التي تمثل القيم السامية ومثله الرفيعة وفقكي الله للعمل الصالح

            تعليق


            • #7
              اختى كرم الزهراء كلام جميل وصحيح فعلا ان القران شفاء لكل شئ وان الله بين في كتابه وقال ان القران هو شفاء للمؤمنين
              لا عدمنا من جديدك
              اختكي الدوحة الهاشمية

              تعليق


              • #8
                اسعدني ردك ردكِ الجميل

                بين سحر حروفكِ التي

                ليس لها مثيل

                وامسك قلمي واكتب لك

                انت مبدع
                الدكتور حسين الله يوفقك

                تعليق


                • #9
                  ماأجمل تلك المشاعر التي

                  خطها لنا قلمكِ الجميل هنا

                  لقد كتبتِ وابدعتِ

                  كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها
                  الوحة الهاشمية 3

                  دائمآ في صعود للقمه

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X