إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رايكم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رايكم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    انا عندما اصعد في سيارة اجرة او في باص ارى في السيارة من يدخن وارى هناك مرضى لاتستطيع ان تقول اطفأ السيجارة لاننا مرضى وحتى لو قالوا اننا مرضى الشارب للسيجارةلايهتم بهم وللاسف هناك نساء هن مدخنات
    اراءكم حول هذا الموضوع من الناحية الشرعية والادبية
    التعديل الأخير تم بواسطة نهج الهدى; الساعة 17-02-2013, 10:34 AM.
    النساء شقائق الرجال، وبين الفريقين روابط تكوينية من أول وجودهما، أشار لذلك القرآن في أوائل السور المسماة باسمهن -سورة النساء- في قوله –تعالى-: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} النساء: 1.

  • #2
    اختي الكريمة نهج الهدى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في الحقيقة هذه واحدة من المشاكل التي يعاني منها المجتمع
    مع شديد الاسف وارجوا من جميع المدخنين احترام الاماكن العامة
    وعدم التدخين فيها
    و المدخن هو من يشتري المرض بماله
    و الشخص الجالس بقرب المدخن أيضاً يصيبه المرض من جراء الدخان
    وهو يريد الحفاض على صحته وقوته عكس المدخن

    وفي الاخر الشخص المدخن عند اصابته بالمرض و العياذ بالله يصرف الكثير من المال مقابل شفائه
    من الأمراض القاتلة التي يسببها التدخين ولذك تجنبوا هذا المرض القاتل وهو التدخين
    فأرجو من الاخوة المدخنين أن ينظروا الى اطفالهم وأهلهم
    وأن يرحمهم بترك هذه العادة التي أعتبرها أنا بالسيئة مع أحترامي لجميع الاخوة

    أختي الكريمة ان الشرع المقدس لا يسمح بألاعتداء على الحق العام
    ان الهواء النقي هو حق لجميع الناس لا يجوز الأعتداء عليه وسلبه من الاخرين


    وأما من الناحية الأخلاقية أيضا لا تسمع للشخص المدخن ان يدخن في الباص او السيارة
    فهو تعدي على حقوق الغير

    شكراً جزيلا اختي الفاضلة على هذا الموضوع . ونسألكم الدعاء
    التعديل الأخير تم بواسطة سامر الزيادي; الساعة 17-02-2013, 02:54 PM.

    تعليق


    • #3
      اشكر الاخ سامر على مروره الكريم وعلى اضافتك
      بارك الله تعالى فيك
      النساء شقائق الرجال، وبين الفريقين روابط تكوينية من أول وجودهما، أشار لذلك القرآن في أوائل السور المسماة باسمهن -سورة النساء- في قوله –تعالى-: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} النساء: 1.

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X