إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

3 أخطاء تجنبيها عند اختيار غرفة الزوجية... فماهي؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 3 أخطاء تجنبيها عند اختيار غرفة الزوجية... فماهي؟

    بسمه تعالى
    اللهم صلي على محمد وال محمد

    الحياة الزوجية تبداً من الحياة ببيتٍ مشتركٍ, ومن غرفةٍ مشتركةٍ, هذه الغرفة التي تحمل أسرار السعادة أو التعاسة بين الزوجين, واليوم سنعرض سبباً من أهم الأسباب التي تعلب دوراً في علاقة الزوجين, وإن كانت نفسيةٌ وغير واضحةٌ للعيان.
    إنها غرفة النوم بتصميمها وألوانها وتوزيع الاثاث فيها, فهي على الرغم من أنها لا تتعدى كونها غرفةٌ للنوم والراحة, إلا أنها عند الزوجين, عالمها الخاص والواسع والمريح, والتي تحمل أسرارهما على جمالها وبشاعتها, ولمعرفة كيف تكون هذه الغرفة سبباً لتوتر علاقتك بزوجك, انتبهي لما يلي وتجنبيها:


    أولاً: إياك أن تكون غرفة النوم من اختيارك أنت فقط
    على الرغم من أن كثيراً من الرجال لايهتمون لأمور التصميم والألوان والديكورات وغيرها, ويتركونها للعروس لتختار ما يسعدها إلا أنك يجب أن تكوني ذكيةً وتجعلي لخطيبك متسعاً من الحرية ليختار ما يفضله ويريحه, ولا تحاولي أن تفرضي رأيك بأي حالٍ من الأحوال, بل حاولي إيجاد نقطةً مشتركةً تجمع ذوقك وذوقه.

    ثانياُ: لا تجعلي الألوان الأنثوية تسيطر على الغرفة
    احرصي أن لا تكون الألوان الأنثوية منتشرةٌ في كل مكانٍ في الغرفة, لأن هذه الغرفة لن تكون ليومٍ أو يومينٍ, بل لعمرٍ بأكمله, ويجب أن يشعر الرجل أن هناك ما يلامسه في غرفته ولا يشعر بالغربة والبعد فيها.

    ثالثاً: وزعي الأثاث بشكلٍ يعطي لزوجك حرية الحركة والتصرف
    حاولي أن تكون خزانة الثياب والمرايا موزعةً بشكلٍ يتيح لزوجك الحركة والتصرف براحةٍ وحريةٍ, فلا تجعلي خزانة الثياب لك وحدك وملابسه في زاويةٍ منها, بل خصصي له المكان الكافي والمناسب.

    تذكري أن الحياة الزوجية, تقوم على المشاركة والسعادة, ابتداءً من تلك الغرفة الصغيرة التي تجمعكما.


    اين المنتظر لإقامت الأمت والعوج

    اين المرتجى لإزالة الجور والعدوان

    اين المدخر لتجديد الفرائض والسنن

  • #2
    ثلاث نصائح مفيدة
    تسلم ايدج الله تعالى يوفقك
    النساء شقائق الرجال، وبين الفريقين روابط تكوينية من أول وجودهما، أشار لذلك القرآن في أوائل السور المسماة باسمهن -سورة النساء- في قوله –تعالى-: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} النساء: 1.

    تعليق


    • #3
      بارك الله فيكي اختي على الموضوع القيم

      لك مني أجمل التحيات

      وكل التوفيق لك يا رب


      تعليق


      • #4
        شكرا خواتي الحبيبات محبة المهدي الموعود ونهج الهدى على مروركم الرائع ثنائكم الجميل
        اين المنتظر لإقامت الأمت والعوج

        اين المرتجى لإزالة الجور والعدوان

        اين المدخر لتجديد الفرائض والسنن

        تعليق


        • #5
          بارك الله فيك ووفقك على هذا الموضوع القيم

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X