إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صديق من عالم آخر

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صديق من عالم آخر

    صديق من عالمٍ آخر
    أُدخل رجل السجن ، فجلس في زاوية من زواياه مهموماً ، يُقلّب كفيه ويكلم نفسه ، فأقبل عليه شيخ عليه سيماء العقلاء ، فقال : عجباً!همٌ ودنيا إلى زوال ؟. قال السجين : يا شيخ ،لا صديق صادق ولا صاحب صالح ولا ولي ناصح ؟ . قال الشيخ : ربما سوء الاختيار لا قلة الأخيار !. قال وهل ملأت كفك يا شيخ ؟. قال : بلى ، صديق ناصح يغنيك عن كل صاحب.
    قال : صفه لي قبل ذلك ، كيلا أقع بما لا يصلحه الندم؟.
    قال الشيخ : صاحب لا يفارق من صحبه، ولا يسأم من طول صحبته، يقدم مصلحتك على مصلحته . لا يفضل عليك أحد، وإن طال بكما الأمد . لا يبتدئك الكلام حتى تسأل ، وإن أسكته سكت ولم يجادل ، وإن انشغلت عنه لم ينشغل عنك . ان طلبت منه شيئاً أعطاك ، ولا يطلب منك شيئاً لنفسه ، ولا يطمع منك بشيء لا في الدنيا ولا في الأخرى . لا ينزعج منك مهما أزعجته بل وإن ظلمته وأهنته ، لا يتغير عنك بحال ، ولا يبدِلُ لك المقال ، دائماً صادقاً ناصحاً صالحاً . إن استنصحته نصحك ، وان استشرته أشار بما يصلحك . وإذا نزل بك البلاء فهو أول من يرفع أكفه نحو السماء، وإن رآك حملتَ نفسك على الهَلَكَة نبهك وحذرك، وبين لك مُنقَذَكَ ومخرجك . إن طلبت العلم وجدته عالما بكل ما تريد ، أو طلبت النفع وجدته فياض بكل ما يفيد . يحسن إليك وإن أسأت إليه .
    لا يهجرك وان هجرته ، ولا يبغضك وان بغضته . لا يحسدك في عطاء ولا يشمت بك في بلاء . يحرسك ليلا ويصحبك نهارا .
    إن طلبته في أي ساعة من ليل أو نهار وجدته مستبشرا منشرحاً. إذا رآك مخطئاً لا يجاريك ، وإن رآك محقاً لا يماريك ، ولا تأخذه في الحق لومة لائم .
    إن صدقت معه حال بينك وبين ما تخشى ، وأبعدك عن أيادي العِدا. لا يخلف ما وعد ولا ينقض ما عهد . وهذا قليل ، وكثيره كثير.
    فقال السجين :لله درّك يا شيخ ، دلني عليه فقد شوقتني إليه ؟.
    قال الشيخ :هو القرآن .



  • #2
    باركك ِ الله اختاه

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..



      نعم انّه الصديق الأصدق والمتكلم الذي لا يكذب طرفة عين أبداً، ولكن أين الذي يصادقه ويجعله رفيقاً له بمسيره فينير له الدرب ويزيل عنه كل شائبة باتّباعه فيجعل ظلماته أنواراً وحياته ملائكية وأفعاله وتصرفاته رحمانية فيكون يد الله وعينه ولسانه..

      الأخت القديرة فاطمة وافتخر..
      بارك الله تعالى بكم وجعل القرآن الكريم ربيع قلوبكم ومنير دروبكم..

      ولكن أختي القديرة هناك عبارات وردت في موضوعكم تحتاج الى شئ من التأمل والتدقيق..
      فعبارتكم تقول ((يقدم مصلحتك على مصلحته)) فالقرآن الكريم ليس لديه مصلحة خاصة أبداً فهو انما جاء لهداية البشرية فتكون المصلحة الوحيدة هي لنا..
      وعبارتكم الثانية تقول ((لا يهجرك وان هجرته)) فالقرآن الكريم يهجر من هجره ولا يحفل بكائن من كان، فهو مع الذي يلتزمه ويجعله رفيقاً له وليس مع من يتركه ويركنه، بل يصل الأمر حتى لمن لا يهجر قراءته ولكنه لا يعمل بمقتضى آياته وبما جاء به محمد وآل محمد عليهم السلام، فمنهم من يقرأ القرآن والقرآن يلعنه..

      أرجو أن تتقبلوا رأيي المتواضع بحسن تقديركم وسعة أفقكم...



      تعليق


      • #4
        اللهم صلي على محمد وال محمد



        شكرآ جزيلا على الموضوع الرائع و المميز

        بارك الله فيك اختي ...

        لك منـــــــ اجمل تحية ــــــــــي

        تعليق

        المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
        حفظ-تلقائي
        Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
        x
        إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
        x
        يعمل...
        X