إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل تريد أن تعرف معنى هذه الكلمات (قطمير ،فتيلا، نقيرا ) التي في القرآن ؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل تريد أن تعرف معنى هذه الكلمات (قطمير ،فتيلا، نقيرا ) التي في القرآن ؟



    يسأل البعض عن معنى قوله تعالى ( ولا يظلمون فتيلا ) فما معنى الفتيل ؟
    وكذا في الآية الأخرى ( ولا يظلمون نقيراً ) فما معنى النقير ؟
    وأيضاً وصف الله المعبودات الأخرى بأنهم ( ما يملكون من قطمير ) فما معنى هذا ؟
    ثق تماماً أنك لن تتأثر بالقرآن ولن يلامسَ المعنى الجميل فيه قلبكَ إلا بمعرفة تلك المفردات .
    منعاً للإطالة :
    كل هذه الكلمات ( نقير وقطمير وفتيل ) موجودة في نوى التمر
    وقد ذُكرت في البيتين التاليين :
    ثلاثٌ في النواةِ مسمياتٌ
    فقطميرٌ لفافتها الحقيرُ
    وما في شقِّها يدعى فتيلاً
    ونقطة ظهرها فهي النقيرُ

    *أولاً : القطمير :
    ذكرت هذه الكلمة في القرآن مرة واحدة ، وهي اللفافة التي على نوى التمر ، وهي غشاء رقيق يتبين في الصورة

    بعد أن عرفت المعنى اقرأ هذه الآية :
    ( يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُّسَمًّى ذَٰلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُـونَ مِن دُونِهِ مَــا يَمْلِكُــونَ مِـن قِطْمِيــرٍ )

    *ثانياً : الفتيل :
    ذكرت في القرآن ثلاث مرات
    وهو خيط رفيع موجود على شق النواة
    كما في الصورة

    تأمل بعد ذلك قوله تعالى : ( يَوْمَ نَدْعُو كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ فَمَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَأُولَٰئِكَ يَقْرَءُونَ كِتَابَهُمْ وَلَا يُظْلَمُــونَ فَتِيــلًا )

    *ثالثاً : النقير :
    وقد يكون هذا أصغر مثل ضربه الله في القرآن
    وهو نقطة صغيرة تجدها على ظهر النواة في الجهة المقابلة للشق ، يتضح بيانه في الصورة

    ذكرت في القرآن مرتان ، كلاهما في سورة النساء ، الأولى وصف الله بها الإنسان لو كان عنده نصيب من الملك فلن يؤتـي النــاس نقيــراً
    والثاني قوله تعالى : ( وَمَن يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتِ مِن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَىٰ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُــونَ نَقِيــرًا )

    هكذا فهمنا للقرآن سيكون أجمل

  • #2
    روعة, ابداع ,تميز موضوع مذهل سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر ولله الحمد جعلك الله اخينا الفاضل من الناشرين لعلوم القرآن الكريم


    (لاي الامور تدفن سرا بضعه المصطفى ويعفى ثراها)

    تعليق


    • #3
      احسنت يااخي سامر على هذا الموضوع الجميل
      ونسال الله ان يزيد حسناتك ويجعل القطمير منها مثل جبل احد ونقيرها مثل جبل قبيس


      كنت هناااااااااااااااااااااااااااااااا

      تعليق


      • #4

        احسنتم اخي بارك الله فيكم

        موضوع رائع تقبل مروري
        التعديل الأخير تم بواسطة محبة المهدي الموعود; الساعة 08-05-2013, 01:35 PM.

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


          الأخ القدير سامر الزيّادي..
          بارك الله بكم ودمتم ناشرين لعلوم القرآن الكريم وعلوم آل البيت عليهم السلام فتكون لكم طريقاً الى جنانه الواسعة...



          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X