إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تاملات انسان مسلم5(دروس من مدرسة الكاظم عليه السلام)

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تاملات انسان مسلم5(دروس من مدرسة الكاظم عليه السلام)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد
    عند الحديث عن ائمة ال البيت عليهم السلام فاننا نتحدث عن رجال حياتهم بما فيها من افعال واقوال تطبيق عملي في اصدق صوره للقران الكريم لذلك فنحن نفهم بهم صلوات الله عليهم ايات الكتاب العزيز وحينمت نقتدي بفعلهم ونطيع قولهم فاننا نكون قد عملنا بكتاب الله عز وجل.
    ويتجلى لنا الامام المظلوم موسى بن جعفر عليهما السلام في ابهى صور التقوى والصبر والانقطاع الى الله تعالى ليعطي للبشرية دروسا لايبليها الزمان بل تبقى مفيدة لكل مؤمن الى يوم القيامة ,ففي ذكرى استشهاده عليه السلام نجد في مظلوميته وسجنه ومعاناته اروع الامثلة التي تجعل من يقتدي بها قويا امام اعداء الله مرتاح البال مطمئن النفس راضيا بقضاء الله تعالى مهما كان,واول درس في سجن هارون ذلك السجن المظلم وفي قعره كان الامام الكاظم صلوات الله عليه يحمد الله تعالى ان هيأ له مكانا يخلو به الى ربه ليناجيه فاي انسان يفعل هذا؟ انه انسان وصل قمة الايمان والتقوى فصار الله عزوجل معه اينما حل بل واكثر من ذلك :صار يجد المكان الذي يختلي به الى خالقه وان كان سجنا مظلما رطبا موحشا افضل من كل مكان غيره لايجد فيه تلك الخلوة وهذا درس عظيم لكل مؤمن لكي يقترب ويتقرب الى ربه حتى تهون عليه مصيبات الدنيا وبلائاتها ويكون الناس والاماكن مجرد وسائل للتقرب الى الاله العظيم ,وهي درجة عظيمة ربما لايبلغها الاالقلة ولكن السير في طريقها يعطي للمؤمن تحملا لكل مايمر به وتكون ثماره الصبر على الشدائد والرضا بقدر الله وقضائه.
    اما الدرس الثاني الذي نستخلصه من حياة الامام فهو حين بعث برسالة الى هارون العباسي مضمونها:انه لن ينقضي عني يوم من البلاء الا انقضى عنك مثله يوم من الرخاء حتى نجتمع عند الخالق الديان.
    فهنا نتعلم من كلام الامام درسا بليغا ان الايام تنقضي بخيرها وشرها والعمر يفنى لكل الناس سواء الغني والفقير والظالم والمظلوم والاهم هو اليوم الذي يقف الجميع فيه بين يدي القاضي العادل لينالوا جزائهم ان خيرا فخير وان شرا فشر وهناك الحياة الدائمة لذلك لاينبغي للمؤمن ان يتحسر كثيرا على مايعيشه من معاناة في الدنيا لان ايامها منقضية ولان كل ذلك سيكون له رصيدا ينفعه في اخرته يوم لاينفع مال ولابنون الا من اتى الله بقلب سليم.وما اكثر الدروس من حياة الامام صلوات الله عليه ولكن لايتسع المقام لها انما يجب ان تكون حياة الائمة الاطهار عليهم السلام نورا لنا نهتدي به في دروب الحياة المظلمة لنسير على خطاهم وليس مجرد الحزن فقط على مصائبهم التي تستحق كل الحزن لانهم افضل ما خلق الله وكانوا هدية الله للبشر للسير بهم الى الحياة الرغيدة في الدنيا والاخرة ولكن الناس لم يعرفوا قدرهم فشردوهم من بلدهم واذوهم وظلموهم وجهلوا قدرهم واستخفوا بحرمتهم وقتلوهم فاستحقوا ماجرى ويجري عليهم المسلمون من فتن ومصائب وتفرق الى ان يظهر مهدي ال محمد ليعيد الاسلام لمساره الصحيح فتصبح كلمة الله هي العليا. فعلى الامام موسى الكاظم صلوات الله ورحمته وبركاته.
    (الهي ماذا فقد من وجدك! وما الذي وجد من فقدك!)
    مدونتي على النت: مدونة ضياء الطالقاني

  • #2
    جزيت خيرا
    في ميزان اعمالك ان شاء الله

    الهي كفى بي عزاً
    ان اكون لك عبداً
    و كفى بي فخرا ً
    ان تكون لي رباً
    انت كما احب فاجعلني كما تحب


    تعليق


    • #3
      مأجوربمصاب راهب بني هاشم
      sigpic
      إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
      ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
      ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
      لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

      تعليق


      • #4
        الاختين الكريمتين بارك الله بكما ورزقنا جميعا شفاعة الامام الكاظم عليه السلام وشكرا لمروركما
        (الهي ماذا فقد من وجدك! وما الذي وجد من فقدك!)
        مدونتي على النت: مدونة ضياء الطالقاني

        تعليق

        عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
        يعمل...
        X