إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعمال شهر شعبان شهر خاتم الانبياء والمرسلين

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اعمال شهر شعبان شهر خاتم الانبياء والمرسلين

    نذكره من فضله بالمعقول والمنقول واعلم ان شهر شعبان شهر عظيم الشأن ، فيه ليلة اغاث الله جل جلاله بمولودها ما كادان يطفيه اهل العدوان من انوار الاسلام والايمان وهو كما كنا ذكرناه منزل من المنازل ومرحلة من المراحل ، يسعد اهل التوفيق بالظفر بفوائده والجلوس على موائده والورود على موارده ، وكفاه شرفا ما نذكره من ان رسول الله صلى الله عليه وآله اختاره لنفسه الشريفة بصريح مقاله ،ودعا لمن اعانه على صيامه بمقدس ابتهاله ، فقال عليه السلام : شعبان شهري رحم الله من أعانني على شهري فمن شاء ان يدخل تحت ظل هذه الدعوة المقبولة والرحمة الموصولة فيساعد رسول الله صلى الله عليه وآله على شهره ويكون ممن شرفه لسان محمد صلى الله عليه المعظم بذكره .فإذا دخلت في اول ليلة منه فانت قد فصلت بين شهر رجب وفارقت ذلك الحمى وخرجت عنه ، وتريد ان تلقى شهر رمضان وانت مستعد له بطهارة الجوارح في السر والاعلان ، وكن كما يليق بهذه الحال من الاستعداد بصلاح الاعمال وصواب المقال وصيانة نفسك عن اهوال الاعمال . فيما نذكره من تعظيم رسول الله صلى الله عليه وآله لشهر شعبان عند رؤية هلالة روينا ذلك باسنادنا الى صفوان بن مهران الجمال قال لي أبو عبد الله عليه السلام حث من في ناحيتك على صوم شعبان ، فقلت : جعلت فداك ترى فيها شيئا؟ فقال : نعم ان رسول الله صلى الله عليه وآله كان إذا رأى هلال شعبان أمر مناديا ينادي في المدينة : يا اهل يثرب اني رسول الله اليكم ، الا ان شعبان شهري فرحم الله من أعانني على شهري . ثم قال : ان امير المؤمنين عليه السلام كان
    يقول : ما فاتني صوم شعبان منذ سمعت منادي رسول الله صلى الله عليه وآله ينادي في شعبان ، فلن يفوتني ايام حياتي صوم شعبان ان شاء الله ، ثم كان عليه السلام يقول : صوم شهرين متتابعين توبة من الله . نذكر من صلاة في اول ليلة من شعبان وجدناه في مواهب السماح ومناقب اهل الفلاح ، مرويا عن النبي صلى الله عليه وآله قال : من صلى اول ليلة من شعبان مائة ركعة ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة و ( قل هو الله احد) مرة ، فإذا فرغ من صلا ته قرأ فاتحة الكتاب خمسين مرة ، والذي بعثني بالحق نبيا انه إذا صلى هذه الصلاة وصام العبد ، دفع اله تعالى عنه شر اهل السماء وشر اهل الأرض وشر الشياطين والسلاطين ، ويغفر له سبعين ألف كبيرة ويرفع عنه عذاب القبر ولا يروعه منكر ولا نكير ويخرج من قبره ووجهه كالقمر ليلة البدر ، ويمر على الصراط كالبرق ويعطي كتابه بيمينه.

    صلاة اخرى في اول ليلة من شعبان : وجدناه في معادن دخائر اليوم الآخر ، مرويا عن النبي صلى الله عليه وآله انه قال : من صلى اول ليلة من شعبان اثنتي عشر ركعة ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب و ( قل هو الله احد ) خمس عشرة مرة ،

    اعطاه الله تعالى ثواب اثني عشر ألف شهيد وكتب له عبادة اثنتي عشرة سنة وخرج من ذنوبه كيوم ولدته امه وعطاه الله بكل آية في .

    صلاة اخرى في اول ليلة من شعبان : وجدناها في مناهل الجود واكرام اهل الوفود ، مرويا عن النبي صلى الله عليه وآله انه قال : من صلى اول ليلة من شعبان ركعتين ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة وثلاثين مرة ( قل هو الله احد ) ، فإذا سلم قال : اللهم هذا عهدي عندك الى يوم القيامة ، حفظ من ابليس وجنوده واعطاه الله ثواب الصديقين .

    صلاة اخرى في اول ليلة من شعبان والليلة الثانية والثالثة مع صيام نهارها : وجدناها في صحف الدلالة على كرم مالك الجلالة عن النبي صلى الله عليه وآله انه قال : من صام ثلاثة ايام من اول شعبان ويقوم لياليها وصلى ركعتين ، في كل

    ركعة بفاتحة الكتاب مرة و ( قل هو الله احد ) احدى عشرة مرة رفع الله تعالى عنه شر اهل السماوات وشر اهل الارضين وشر ابليس وجنوده وشر كل سلطان جائر ، والذي بعثني بالحق نبيا انه يغفر الله له سبعين ألف ذنب من الكبائر فيما بينه وبين الله عز وجل ويدفع الله عنه عذاب القبر ونزعه وشدائده .
    أحاديث في صوم شعبان كله - فضل شعبان بالمنقول - فضل صوم أول شعبان
    نذكره من احاديث في صوم شهر شعبان كله فمن ذلك ما رويناه باسنادنا الى أبي جعفر ابن بابويه من كتاب ثواب الاعمال فقال : سئل رسول الله صلى الله عليه وآله : أي الصيام افضل ؟ قال : شعبان تعظيما لشهر رمضان .
    وفي حديث آخر من كتاب ثواب الاعمال عن ام سلمة رضي الله عنها : ان النبي صلى الله عليه وآله لم يكن يصوم من السنة شهرا تاما الا شعبان يصل به شهر رمضان
    .
    ومن ذلك ما رويناه عن عدة طرق بها من كتاب من لا يحضره الفقيه عن أبي جعفر عليه السلام قال : من صام شعبان كان له طهرا من كل زلة ووصمة وبادرة ، قال أبو حمزة : فقلت لأبي جعفر عليه السلام : ما الوصمة ؟ قال : اليمين في المعصية والنذر في المعصية ، قلت : فما البادرة ؟ قال : اليمين عند الغظب والتوبة ، بها الندم عليها .

    نذكره من فضل شهر شعبان بالمنقول ، وفضل صوم اول يوم منه . بالرواية عن الرسول صلى الله عليه وآله روينا ذلك باسنادنا الى أبي جعفر ابن بابويه رضوان الله عليه من كتاب اماليه وكتاب ثواب الاعمال باسناده الى النبي صلى
    الله عليه وآله بصريح المقال ، فقال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وقد تذاكر اصحابه عنده فضائل شعبان ، فقال :
    شهر شريف وهو شهري وحملة العرش تعظمه وتعرف حقه ، وهو شهر زاد فيه ارزاق العباد لشهر رمضان وتزين فيه الجنان ، وانما سمي شعبان لأنه يتشعب فيه ارزاق المؤمنين ، وهو شهر العمل فيه يضاعف الحسنة بسبعين ، والسيئة
    محطوطة والذنب مغفور والحسنة مقبولة ، والجبار جل جلاله يباهي به لعباده وينظر الى صوامه وقوامه ، فيباهي بهم حملة العرش . فقام علي بن أبي طالب عليه السلام فقال : بأبي أنت وامي يا رسول الله صف لنا شيئا من فضائله لنزداد رغبة في
    صيامه وقيامه ولنجتهد للجليل عزوجل فيه ، فقال صلى الله عليه وآله : من صام اول يوم من شعبان كتب الله له عز وجل سبعين حسنة الحسنة تعدل عبادة سنة .
    نذكره من فضل صوم يوم من شعبان من غير تعيين لأوله .
    وذكر فضله روينا ذلك باسنادنا الى ابن بابويه من كتاب اماليه باسناده الى عبد الله بن الفضل

    الهاشمي ، عن الصادق جعفر بن محمد عليهما السلام قال : صيام شعبان ذخر للعبد يوم القيامة ، وما من عبد يكثر الصيام
    في شعبان الا أصلح الله له أمر معيشته وكفاه شر عدوه ، وان أدنى ما يكون لمن يصوم يوما من شعبان ان تجب له الجنة

    نذكره من صوم يوم أو يومين أو ثلاثة ايام منه روينا بعدة اسانيد الى الصادق عليه السلام قال : حدثني أبي ، عن أبيه ، عن جده عليهم السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : شعبان شهري ورمضان شهر الله عز وجل ، فمن صام يوما من شهري كنت شفيعه يوم القيامة ، ومن صام يومين من شهري غفر الله له ما تقدم من ذنبه ، ومن صام ثلاثة ايام من شهري قيل له : استأنف العمل .
    ومن ذلك ما رويناه باسنادنا الى أبي جعفر بن بابويه من كتاب من لا يحضره الفقيه فيما رواه عن الحسن بن محبوب عن عبد الله بن حزم الأزدي قال : سمعت ابا عبد الله عليه السلام يقول : من صام اول يوم من شعبان وجبت له الجنة البتة ، ومن صام يومين نظر الله إليه في كل يوم ولية في دار الدنيا ودام نظره إليه في الجنة ، ومن صام ثلاثة ايام زار الله في عرشه في جنته كل يوم .
    فيما نذكره من فضل الصدقة والاستغفار في شهر شعبان روينا ذلك باسنادنا الى سعد بن عبد الله باسناده الى داود
    بن كثير الرقي قال : سألت ابا عبد الله جعفر بن محمد الصادق عليه السلام عن صوم رجب فقال : اين انتم عن صوم شعبان
    ، فقلت له : يا بن رسول الله ما ثواب من صام يوما من شعبان ؟ فقال : الجنة والله ، فقلت : يا بن رسول الله ما افضل ما يفعل فيه ؟ قال : الصدقة والاستغفار ، ومن تصدق بصدقة في شعبان رباها الله تعالى كما يربي أحدكم فصيله حتى يوافي يوم القيامة وقد صار مثل احد .
    قال الشيخ أبو جعفر ابن بابويه في اماليه فيما رويناه باسناده الى الحسن بن علي بن فضال قال : سمعت علي بن موسى الرضا صلوات الله عليه وآله يقول : من استغفر الله تبارك وتعالى في شعبان سبعين مرة غفر الله له ذنوبه ولو كانت مثل عدد النجوم . نذكره من فضل التهليل ولفظ الاستغفار في شهر شعبان وجدنا ذلك في كتب العبادات عن النبي صلى الله عليه وآله قال : ومن قال في شعبان ألف مرة : لا إله إلا الله ولا نعبد إلا اياه مخلصين له الدين ولو كره المشركون ، كتب الله له عبادة ألف سنة ، ومحى عنه ذنب ألف سنة ويخرج من قبره يوم القيامة ووجهه يتلألأ مثل القمر ليلة البدر وكتب عند الله صديقا .
    ذكر لفظ الاستغفار كل يوم من شعبان : روينا ذلك باسنادنا الى محمد بن الحسن الصفار من كتاب فضل الدعاء باسناده فيه قال : قال أبو عبد الله عليه السلام : من قال في كل يوم من شعبان سبعين مرة : استغفر الله الذي لا اله إلا هو الحي القيوم الرحمن الرحيم وأتوب إليه .
    وفي رواية جدي أبي جعفر الطوسي رحمه الله : استغفر الله الذي لا إله إلا هو الرحمن الرحيم الحي القيوم واتوب إليه . وفي رواية الصفار : يكتب في الافق المبين ، قال : قلت : ما الافق المبين ؟ قال : قاع بين يدي العرش فيها أنهار تطرد فيه من القدحان عدد النجوم . وفي رواية جدي الطوسي زيادة : كتبه الله في الافق المبين ، ثم اتفقا في اللفظ ، وزاد الطوسي : عدد نجوم السماء.

    فيما نذكره من فضل كل خميس في شعبان والصلاة فيه اقول : انما قدمت هذا الفصل من عمل اول يوم من شعبان لجواز ان يكون اول الشهر الخميس ، فيجده الانسان مذكورا فيه ، وان لم يكن اول الشهر الخميس فيكون المطلع عليه في اوائل ايامه ، ذاكرا له وصل إليه ومحضوضا في جملة مهامة ، استظهارا بذلك للعبادات وخوفا من الغفلات ومن شواغل الاوقات .

    وجدنا هذه الرواية العظيمة الشأن في اعمال شعبان عن مولانا علي بن أبي طالب عليه السلام ، قال رسول الله صلى الله عليه وآله : تتزين المساوات في كل خميس من شعبان ، فتقول الملائكة : إلهنا اغفر لصائمه وأجب دعائهم ، فمن صلى فيه ركعتين ، يقرء في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة و ( قل هو الله احد ) مائة مرة ، فإذا سلم صلى على النبي صلى الله عليه وآله مائة مرة ، قضى الله له كل حاجة من امر دينه ودنياه ، ومن صام فيه يوما واحدا حرم الله جسده على النار .

  • #2
    رزقك الله شفاعة أهل البيت في الأخره وزيارتهم في الدنيا مبارك الولادة الميمونة سيدنا
    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

    تعليق


    • #3
      جزاكم الله خير وجعلكم من من يحي سنة نبية محمد صلى الله عليه وآله وسلم ورزقكم شفاعته ولا حرمكم مودته وأهل بيته الطيبين الطاهرين

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X