إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الفرق بين اللمس والمس

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الفرق بين اللمس والمس




    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اللمس بحسب المعنى اللغوي هو الإصابة بما به الإحساس من البدن بقصد الإحساس لملموس، لا خصوص اللمس باليد، نعم كثير من موارد اللمس ما يكون باليد باعتبار أنها آلة عادية كثيرة الاستعمال وأقوى إحساسا من سائر ما يصح به اللمس من اجزاء البدن. أما المس فهو مطلق الإصابة لا بقصد الإحساس، ولذلك يكون أعم من اللمس، ومن موارد المس هو الإدراك والفهم، ومنه قوله تعالى (( لَا يَمَسُّهُ إِلَّا المُطَهَّرُونَ )) (الواقعة:79) ولا يكون المس هنا بمعنى اللمس، إذ يترتب عليه أن القسم في قوله تعالى (( فلا أقسم بمواقع النجوم... )) (الواقعة:75) قد قرر أمرا غير متحقق في الواقع، حيث نرى أن المصحف الشريف كثيرا ما يلمسه غير المتطهرين، ومنه نفهم أن المراد بالمس في الآية هو الإدراك. ومن موارد المس الإصابة بعارض من الجن وغيره كقوله تعالى: (( الَّذِينَ يَأكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيطَانُ مِنَ المَسِّ )) (البقرة:275) ومن موارده أيضا الإصابة بالوسوسة وما أشبه كقوله تعالى: (( إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوا إِذَا مَسَّهُم طَائِفٌ مِنَ الشَّيطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُم مُبصِرُونَ )) (الاعراف:201) والطائف هو الذي يطوف ويدور حول الشيء، فكأن وساوس الشيطان تدور حول فكر الإنسان وروحه كالطائف حول الشيء ليجد منفذا إليه.




  • #2
    احسنت اخي الكريم موضوع جدا قيم جعلكم الله من الناشرين لعلوم القرآن الكريم بوركتم


    (لاي الامور تدفن سرا بضعه المصطفى ويعفى ثراها)

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      اللهم صل على محمد وآل محمد
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      ربي يجزاكم خير الجزاء أخي الكريم على الطرح المبارك
      الله يوفقكم ويقضي جميع حوائجكم وينور قلوبكم بنور آيات القرآن العظيم
      اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
      " وَلَسَوْفَ يُعْطِيك رَبّك فَتَرْضَى "

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم ..
        أحسنتم أخي الكريم العجرشي ..
        ولا بدّ من التنبيه أنّ ما ذكره الأخ الفاضل العجرشي كان بصدد بيان أنّ المس أعم من اللمس ، وعلاقة الأعم تقضي بجواز استعمال
        المس بمعنى اللمس ، لكن لا يصح العكس على الأظهر ..

        فلقد ورد في كتب الفريقين سنة وشيعة عن النبي وأهل البيت عليهم السلام
        استعمال المس بمعنى اللمس ، سيما قوله تعالى : (لا يمسه إلا المطهرون) أي لا يلمسه إلا المطهرون ..

        روى أهل السنة عن النبي قالوا (واللفظ للسمرقندي في تفسيره قال

        وروى معمر، عن محمد بن عبد الله بن أبي بكر، عن أبيه رضي الله عنه: إن النبي صلى الله عليه وسلم كتب كتابا فيه «لا يمس القرآن إلا على طهور» .
        وروى إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد قال: «كنا مع سلمان فخرج، يقضي حاجته، ثم جاء، فقلنا: يا عبد الله لو توضأت، لعلنا نسألك عن آيات الله؟ فقال: إني لست أمسه، لأنه لا يمسه إلا المطهرون. فقرأ علينا ما نسينا. يعني: يجوز للمحدث أن يقرأ، ولا يجوز أن يمس المصحف.

        قال الهاد : وعلى هذا فتوى غير واحد من أهل السنة ..، أما نحن الشيعة الإماميّة ، فمشهورنا الأعظم على هذا ، لعله إجماع ..

        على سبيل المثال قال السيد الخوئي رضوان الله عليه : موثقة أبي بصير قال : « سألت أبا عبد الله ( عليه السلام ) عمن قرأ في المصحف وهو على غير وضوء ؟ قال : لا بأس ولا يمس الكتاب » فان دلالتها على ما ذهب إليه المشهور من حرمة مس كتابة القرآن على غير المتطهر غير قابلة للمناقشة..

        قال الهاد : وثمة إشكال حاصله : أجمع الشيعة ووافقهم جماعة من أهل السنة أنّ تفسير قوله تعالى : (لا يمسه إلا المتطهرون) يعني أن درك مغاليقه ، وفهم عويصاته ، ومعرفة أسراره ممتنع إلا للمطهرين فكيف يستدل به على حرمة لمس كتابته ، إذ ما علاقة هذا بذاك ؟!!!!!!!

        وجوابه : لأن العلاقة بين المس واللمس هي العموم المطلق وليس التباين ، فصح استعمال الأعم مطلقاً ؛ أي المس للدلالة على كل من الإدراك ومباشرة المحسوس باليد ، من قبيل أن تقول الإنسان كائن حي ، والشجرة كائن حي وهكذا ...

        بوركتم
        التعديل الأخير تم بواسطة الهاد; الساعة 16-06-2013, 01:33 AM.

        تعليق


        • #5

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم
            ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


            الأخ القدير العجرشي..
            بارك الله بكم وجعلكم من الناشرين لعلوم القرآن الكريم..

            والدعوات موصولة للأخ والأستاذ القدير الهاد، الذي لم يترك لنا شيئاً نضيفه، فقد كفى ووفى وجعل الموضوع كاملاً مزداناً بحروفه النورانية الولائية..
            فنسأل الله تعالى أن يثقل الأرض من مثله...


            تعليق

            المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
            حفظ-تلقائي
            Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
            x
            إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
            x
            يعمل...
            X