إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الوحي 3--

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الوحي 3--

    الوحي في القرآن: لقد استعمل القرآن الكريم كلمة الوحي في معان عديدة، وهذه الاستعمالات هي: 1- استعمل القرآن الكريم كلمة وحي بمعناها الاصطلاحي كما اشرنا اليه آنفا. 2- استعمل القرآن الكريم كلمة وحي بمعنى الالقاء في نفوس بعض العباد من غيرالانبياء، كالقاء اللّه سبحانه ما اراد القاءه في نفس ام موسى والهامها. قال تعالى: (واوحينا الى ام موسى ان ارضعيه فاذا خفت عليه فالقيه في اليم ولا تخافي ولا تحزني انا رادوه اليك وجاعلوه من المرسلين)((10)). وقد نقل الشيخ المفيد تفسير هذا اللون من الوحي بقوله عند تفسير الاية الانفة الذكرفاتفق اهل الاسلام على ان الوحي كان رؤيا، او كلاما سمعته ام موسى في منامها على الاختصاص)((11)). وكالقائه سبحانه في نفوس الحواريين ليؤمنوا بعيسى الذي صوره بقوله: (واذ اوحيت الى الحواريين ان آمنوا بي وبرسولي...)((12)). ونقرا تفسيرا آخر لكلمة الوحي بمعنى الهام بعض الناس او توجيه بعض الخلائق،فقد نقل العلا مة المجلسي من تفسير النعماني مانصه: «واما وحي الالهام فهو قوله عزوجل: (واوحى ربك الى النحل ان اتخذي من الجبال بيوتا ومن الشجر ومما يعرشون). ومثله: (واوحينا الى ام موسى ان ارضعيه فاذاخفت عليه فالقيه في اليم...)((13))». وقد اشار الشيخ المفيد الى ان هذا اللون من الالقاء يحصل لائمة اهل البيت الهداة(ع)لما اتصفوا به من طهارة الذات، وصفاء النفس، وكمال التقوى، والتوجه الى اللّهسبحانه، على ان هذا الالقاء كما يوضح الشيخ المفيد ليس هو القاء احكام او تشريع،فان ذلك منقطع بعد النبي(ص) ولا يصح القول به. قال رحمه اللّه: (وعندنا ان اللّه يسمع الحجج بعد نبيه كلاما يلقيه اليهم في علم ما يكون،لكنه لا يطلق عليه اسم الوحي، لما قدمناه من اجماع المسلمين على انه لا وحي الى احد بعد نبينا، وانه لا يقال في شيء مما ذكرناه انه وحي الى احد)((14)). فهذا الصنف من الالقاء الذي اشار اليه الرسول(ص) واجمع المسلمون على حصوله لغير الانبياء يتحقق للاولياء في المنام والالهام والرؤيا، وغير ذلك من المبشرات التي ذكرها الحديث النبوي الشريف. 3- استعمل القرآن كلمة (الوحي) بمعنى الوسوسة والالقاء الخبيث في النفس، وقدجاء هذا الاستعمال في قوله تعالى: (وان الشياطين ليوحون الى اوليائهم...)((15)). وبقوله: (يوحي بعضهم الى بعض زخرف القول غرورا...). 4- واستعمل القرآن كلمة الوحي بمعنى الاشارة المفهمة افهاما خفيا للمراد. فقد جاء هذا الاستعمال في وصفه تعالى لاشارة النبي يحيى(ع) الى اصحابه، قال تعالى: (فخرج على قومه من المحراب فاوحى اليهم...)((16)).

    5- الايحاء بمعنى التسخير و وضع النظام التكويني من قبل اللّه تعالى لتسير وفقه عوالم الطبيعة والمادة والاحياء. ويوضح هذا المعنى قوله تعالى: (فقضاهن سبع سماوات في يومين واوحى في كل سماء امرها)((17)). (واوحى ربك الى النحل ان اتخذي من الجبال بيوتا ومن الشجر وممايعرشون)((18)). صور الوحي الى الانبياء: قال تعالى: (وما كان لبشر ان يكلمه اللّه الا وحيا او من وراء حجاب او يرسل رسولافيوحي باذنه ما يشاء انه علي حكيم # وكذلك اوحينا اليك روحا من امرنا...)((19)). لقد تحدث القرآن الكريم عن حالات عديدة للالقاء الالهي وحالات الوحي الى الانبياء التي يتلقاها الانبياء بوعي ووضوح كامل لما يريد اللّه سبحانه ان يلقيه اليهم.اا
    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي
يعمل...
X