إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(( لعلكم تتقون ))...

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (( لعلكم تتقون ))...

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


    قال تعالى في كتابه الكريم ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ))البقرة: 183..


    لقد بدأ الخطاب الإلهي للناس بصفة الايمان حتى تطيب النفس لهذا التكليف ويعرفوا بأنّ من يفعله فهو منتسب الى جمع المؤمنين فيقبلوا عليه طواعية بالرغم ما في هذا التكليف من مشقة عليهم من جوع وعطش ومقاربة، أي مخالفة ما تشتهيه أنفسهم وتتوق اليه ومنعها منها، وهي أمور محللة لهم في باقي الأيام ولكن في هذه الأيام ممنوعة عنهم..
    انظروا أيها الأحبة الى تودد الله سبحانه وتعالى الى عباده، فنحن نعلم انّ من الطبيعي أن يتودد العبد الى سيده، ولكن ليس من الطبيعي أن يتودد السيد الى عبده، ولكن الله سبحانه وتعالى هنا يتودد الى عبده ويصفه بالايمان حتى يطمعه في عبادته وطاعته مع انّه الغني عن عبادة الخلق أجمع، ولا عجب في انّ اسم من أسمائه الحسنى (الودود) ((وَهُوَ الْغَفُورُ الْوَدُودُ))البروج: 14، وهو القائل عزّ وجلّ ((من تقرّب اليّ شبراً تقربت اليه ذراعاً))، ولكن مع الأسف الكثير منّا غارق في شهواته وملذاته غير آبه بهذا الربّ الودود الذي هو أعطف من الأم على وليدها، وترى الكثير يعصونه نهاراً جهاراً..
    هذا الشهر أيها الأحبة عطية من الله سبحانه وتعالى وهو من أعظم العطايا علينا أن نستثمرها خير إستثمار وتسخير كلّ الجهود ونوجهها نحوه تعالى لعلنا نكون من المؤمنين المتقين فنكون من الناجين من النار التي أعدت لمن خالفه وعصاه..


    الكتابة معناها القضاء والحتم، فقد جاء في مفردات الراغب في مادة كتب: يعبر عن الإثبات والتقدير والإيجاب والفرض والعزم بالكتابة، ووجه ذلك أن الشيء يراد، ثم يقال، ثم يكتب، فالإرادة مبدأ، والكتابة منتهى. ثم يعبر عن المراد الذي هو المبدأ إذا أريد توكيده بالكتابة التي هي المنتهى..


    الصيام لغة معناه الكف عن الفعل أي الصيام عن الاكل والشرب والكلام وغيرها من الأمور الأخرى مما تشتهيه النفس، ثمّ استعملت هذه الكلمة بخصوص الامتناع عما نهى عنه الله تعالى بخصوص أيام شهر رمضان في الوقت المحدد من طلوع الفجر الى الغروب
    ..


    والمقصود بمن قبلكم أي الأمم السابقة التي سبقت الإسلام كأمة موسى وأمة عيسى، وليس المقصود بأنّ صوم تلك الأمم كصومنا هذا، بل قد يكون عن أكل اللحم أو عن شرب اللبن أو عن الكلام كما أخبر الله تعالى في قصة زكريا ومريم عليهما السلام
    ..
    على انّ الصيام عبادة يفعلها حتى من لا يعبد الله أمثال عبدة الأوثان والأصنام فهم يصومون تقرباً لآلهتهم وقضاء حوائجهم..

    أما التقوى المرجوة من هذا التكليف هو انّ كلّ هذه التكاليف إنما يعود نفعها على العبد نفسه ((وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا))المزمل: 20، ولا يحتاج اليها ربّ العباد سبحانه وتعالى فهو الغني المطلق ((لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ))لقمان: 26..
    وأمر طبيعي أن يتصف العبد بالتقوى بعد أن يعمل بهذا التكليف، وهو في الحقيقة طاعة لله فيما أمر من إمتناع النفس والجسم بالتزود بما تشتهيه وتلتذ به، وهذه الطاعة تجعل العبد يزداد إيماناً وتحصناً بالتقوى، لأنّ منع النفس عما منعه الله سبحانه وتعالى هو تدريب النفس عن الابتعاد عن معصيته تعالى، وبالتالي تكون بداية لارتقاء النفس في سلّم الكمالات حتى تتقرب من الباري عزّ وجلّ رويداً رويداً، فتكون في مصاف الصالحين والصادقين أو بالقرب منهم..

    جعلنا الله تعالى وإياكم ممن أقبل على هذه الفريضة العظيمة بقلب راض فننال ما أعدّه الله تعالى لنا من المغفرة والرضوان...








  • #2
    وعليكم الف سلام من ربي مشرفنا المفيدالمحترم وفقنا الله وأياكم ل صيامة ومبارررررررررررررررررررررك شهرالخير على شيعة أميرالنحلندعومن الله يعجل بظهورالمنقذ ويجعلنا وأياكم من أنصــــــــــــــــــــارة وأعوانة بحق الشهرالفضيل
    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

    تعليق


    • #3


      كل عام وحضرتك بالف خير وعافيه
      شهر رمضان كريم
      وان شاء الله تحقيق كل امنياتك بقبول كل الطاعات والعبادت


      الفاضل المحترم المفيد
      كما عودتنا دائماً مميز في مواضيعك التي تبهرنا بها ...
      ابداع .... اتقان ...
      سلمت ع جهودك ...



      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة من نسل عبيدك احسبني ياحسين مشاهدة المشاركة
        وعليكم الف سلام من ربي مشرفنا المفيدالمحترم وفقنا الله وأياكم ل صيامة ومبارررررررررررررررررررررك شهرالخير على شيعة أميرالنحلندعومن الله يعجل بظهورالمنقذ ويجعلنا وأياكم من أنصــــــــــــــــــــارة وأعوانة بحق الشهرالفضيل
        حفظكم الله أختي القديرة وتقبّل أعمالكم وطاعاتكم في هذا الشهر المبارك..
        تشرفت بمروركم الكريم..

        مع خالص الدعوات...

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          و الحمدُ
          للهوالصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين


          و عليكم
          السلامورحمة الله وبركاته
          لعلكم تتقون
          لعلنا نتقي..

          حقيقية الموضوع توجيهي وممتع عند القراءة وتتشوق الى متابعته
          سماحة الشيخ لديكم موهوبة توجيهية بأسلوب بسيط
          فلا تبخلوا بها
          نسأل الله ان يجعلنا واياكم من المتقين
          وان يتقبل طاعاتكم ويوفقكم


          اللهمّ اجْعَلْني عِنْدَكَ وَجِيهاً بِالحُسَيْنِ عَلَيهِ السَّلأم فِي الدُّنْيا وَالاخِرَةِ


          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة سهاد مشاهدة المشاركة


            كل عام وحضرتك بالف خير وعافيه
            شهر رمضان كريم
            وان شاء الله تحقيق كل امنياتك بقبول كل الطاعات والعبادت


            الفاضل المحترم المفيد
            كما عودتنا دائماً مميز في مواضيعك التي تبهرنا بها ...
            ابداع .... اتقان ...
            سلمت ع جهودك ...



            وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
            ومبارك عليكم شهر الله الكريم وبلّغكم الله تعالى أجره وثوابه وجعله من نصيبكم من قبول الطاعات..
            تعودنا دائماً أن نرى في كلّ موضوع نكتبه بريق قلمكم الذي يلمع من بعيد فتضيء صفحاته ليتلألأ في أقسام المنتدى فيشدّ القارئ نحوه..
            فما أسعدنا بمداخلتكم الولائية هذه والتي أسأل الله تعالى أن لا يحرمنا منها ومن مشاركاتكم الولائية..

            شاكر لكم هذا المرور العبق...

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة رحيق الزكية مشاهدة المشاركة
              بسم الله الرحمن الرحيم
              و الحمدُ
              للهوالصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين


              و عليكم
              السلامورحمة الله وبركاته
              لعلكم تتقون
              لعلنا نتقي..

              حقيقية الموضوع توجيهي وممتع عند القراءة وتتشوق الى متابعته
              سماحة الشيخ لديكم موهوبة توجيهية بأسلوب بسيط
              فلا تبخلوا بها
              نسأل الله ان يجعلنا واياكم من المتقين
              وان يتقبل طاعاتكم ويوفقكم


              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
              حفظكم الله وأنجح مقاصدكم وحقق أمانيكم بحق هذا الشهر الفضيل..
              وأسأله تعالى أن تكونوا من خلّص المتقين..
              راجياً منه تعالى أن يتقبّل طاعاتكم وصومكم في هذا الشهر العظيم..

              شاكر لكم مروركم العطر...

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X