إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ســـــــــــــورة الغاشيــــــــــــــــة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ســـــــــــــورة الغاشيــــــــــــــــة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم :

    سورة الغاشية

    مكيه آياتها ست وعشرون

    (بسم الله الرحمن الرحيم هل أتاك حديث الغاشية) يعني قد أتاك يا محمد حديث القيامة ومعنى الغاشية اي تغشى الناس (وجوه يومئذ خاشعة عاملة ناصبة) وهم الذين خالفوا دين الله وصلوا وصاموا ونصبوا لامير المؤمنين عليه السلام وهو قوله " عاملة ناصبة " عملوا ونصبوا فلا يقبل منهم شئ من افعالهم (تصلى) وجوههم (نارا حامية تسقى من عين آنية) قال لها أنين من شدة حرها (ليس لهم طعام إلا من ضريع) قال عرق اهل النار وما يخرج من فروج الزواني (لا يسمن ولا يغنى من جوع) ثم ذكر اتباع امير المؤمنين عليه السلام فقال (وجوه يومئذ ناعمة لسعيها راضية) ترضى بما سعوا فيه (في جنة عالية لا تسمع فيها لاغية) قال: الهزل والكذب، حدثنا سعيد بن محمد عن موسى بن عبدالرحمن عن ابن جريح عن عطا عن ابن عباس في قوله (فيها سرر مرفوعة) ألواحها من ذهب مكللة بالزبرجد والدر والياقوت تجري من تحتها الانهار (وأكواب موضوعة) يريد الاباريق التي ليس لها آذان.

    وقال علي بن ابراهيم في قوله (ونمارق مصفوفة) قال البسط والوسائد (وزرابي مبثوثة) قال كل شئ خلقه الله في الجنة له مثال في الدنيا إلا الزرابي فانه لا يدرى ما هي، ورجع إلى رواية عطا عن ابن عباس في قوله (أفلا ينظرون إلى الابل كيف خلقت) يريد الانعام قوله (وإلى السماء كيف رفعت وإلى الجبال كيف نصبت وإلى الارض كيف سطحت) يقول الله عزوجل أيقدر أحد أن يخلق مثل الابل ويرفع مثل السماء وينصب مثل الجبال ويسطح مثل الارض غيري؟ او يفعل مثل هذا الفعل أحد سواي؟ قوله (فذكر إنما انت مذكر) اي فعظ يا محمد إنما انت واعظ
    قال علي بن ابراهيم في قوله (لست عليهم بمسيطر) قال لست بحافظ ولا كاتب عليهم، وفي رواية ابي الجارود عن ابي جعفر عليه السلام في قوله (إلا من تولى وكفر) يريد من لم يتعظ ولم يصدقك وجحد ربوبيتي وكفر نعمتي (فيعذبه الله العذاب الاكبر) يريد الغليظ الشديد الدائم (ان الينا إيابهم) يريد مصيرهم (ثم إن علينا حسابهم) يريد جزاء‌هم وقال علي بن ابراهيم في قوله: إن الينا إيابهم أي مرجعهم ثم إن علينا حسابهم، حدثنا جعفر بن احمد قال: حدثنا عبدالكريم بن عبدالرحيم قال: حدثنا محمد بن علي بن محمد بن الفضيل عن ابي حمزة قال: سمعت أبا عبدالله عليه السلام يقول من خالفكم وان تعبد واجتهد منسوب إلى هذه الآية " وجوه يومئذ خاشعة عاملة ناصبة تصلى نارا حامية

    .................................................. .................................................. ...
    كتاب تفسير القمي الجزء الثاني
    صفحة رقم (418-419)


  • #2
    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته أحسنتم;
    "نادِ علياً مظهر العجائب تجده عوناً لك في النوائب، كل هم وغم سينجلي بعظمتك يا الله، بنبوتك يا محمد، بولايتك يا علي يا علي يا علي""""

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة ارض الطف مشاهدة المشاركة
      عليكم السلام ورحمة الله وبركاته أحسنتم;
      بسم الله الرحمن الرحيم
      الاخت الفاضل أرض الطف بارك الله فيك على مرورك الروعة
      واهلاً وسهلاً بك بيننا في بيتك الثاني
      واكيد ننتظر ابداعك المقبل ان شاء الله
      التعديل الأخير تم بواسطة أنصار المذبوح; الساعة 02-10-2013, 10:02 PM.

      تعليق


      • #4
        عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
        احسنت بارك الله فيك
        اسال الله تعالى ان يجعل القران شفيعك يوم القيامة
        حسين منجل العكيلي

        تعليق


        • #5



          بسم
          الله الرحمن الرحيم

          اللَهٌمَ صَل ِعَلى مُحَمْدٍ وَآل ِ مُحَمْدٍ الْطَيّبْينَ الْطَاهِرّيْنَ

          السلام عليكم ورحمة
          الله وبركاته


          سلمت على هذه الطرح المبارك
          بورك فيك
          دمت في أمان
          الله و حفظه

          تعليق


          • #6
            الأخ ابو علاء الاخت الغالية سهاد بارك الله فيكم
            وجعلكم من محبي آل البيت عليهم السلام

            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم
              ولله الحمد والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطاهرين

              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


              انّ أي عمل يعمله الانسان مهما كبر وعظم ذلك العمل إذا لم يقرن لله سبحانه وتعالى فهو هواء في شبك ليس له من شئ في الآخرة، بل لا يصيبه منه إلاّ التعب والذلّ..
              حتى وإن كان ذلك العمل عبارة عن عبادة وطاعة ولو كان بعدد الخلق أجمعين إذا لم يكن من حيث يريد الله سبحانه وتعالى فهو سيكون كالرماد تذروه الرياح ((وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَنْثُورًا))الفرقان: 23، لأنّه لم يرد به وجهه تعالى..
              فذاك إبليس عليه اللعنة قد عبد الله سبحانه وتعالى عبادة حتى عُدّ من الملائكة لكثرة وعظم عبادته، ولكنه في الامتحان الحقيقي قد فشل، وهكذا الانسان لو انّه حفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب وعرف من العلوم ما لم يعرفه غيره وعبادة عظيمة ولكنّه لا يقرّ بما جاء به الله تعالى من الولاية والامامة والتي ركّز عليها وأوصى بها النبي الأعظم (صلّى الله عليه وآله)، فكأنّه لم يأت بشئ كما نسف إبليس عبادته بعدم الانصياع لأمر الله وكان يريد أن يعبد من حيث الأنا المترسخة في نفسه..


              الأخت القديرة شيعة ونبقى شيعة..
              بارككم المولى العليّ القدير وجعل عملكم موافقاً لما يحبه ويرضاه فيحشركم مع أوليائه الصالحين...


              تعليق


              • #8
                بسم الله الرحمن الرحيم
                اللهم صلِ على محمد وآله وسلم
                الاخ الفاضل المفيد المحترم
                مرورك وساماً أفتخر به دوماً وليس يوماً
                زادك الله أشراقناً ونوراً ان شاء المولى
                شكراً على مرورك الأكثر من روعة

                تعليق

                المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                حفظ-تلقائي
                Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                x
                إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                x
                يعمل...
                X