إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(وقال الذين كفروا ربنا أرنا الذين أضلانا ) تفسيرها عند العامه و الخاصه؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (وقال الذين كفروا ربنا أرنا الذين أضلانا ) تفسيرها عند العامه و الخاصه؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا رَبَّنَا أَرِنَا اللَّذَيْنِ أَضَلَّانَا مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ نَجْعَلْهُمَا تَحْتَ أَقْدَامِنَا لِيَكُونَا مِنَ الْأَسْفَلِينَ ﴿29﴾سورة فصلت
    صدق الله العلي العظيم
    من طريق العامة وفيه حديثان


    الأول: روى صاحب كتاب " الصراط المستقيم " وأظن أن طريقه من طرق العامة عن القاسم بن جندب عن ابن عباس وعن الباقرين (عليهما السلام) في قوله تعالى: * (ربنا أرنا الذين أضلانا من الجن والإنس) * هما الأول والثاني(1).الثاني: عكرمة - وهو من الخوارج - عن ابن عباس قال (عليه السلام) - يعني عليا: أول من يدخل النار في مظلمتي عتيق وابن الخطاب وقرأ الآية. قال: وروي أنها عندما نزلت دعاهما النبي (صلى الله عليه وآله) وقال فيكما نزلت(2).

    في قوله تعالى: * (وقال الذين كفروا ربنا أرنا الذين أضلانا
    من الجن والإنس نجعلهما تحت أقدامنا ليكونا من الأسفلين) *
    من طريق الخاصة وفيه أربعة أحاديث

    الأول: محمد بن يعقوب عن أحمد بن محمد القمي عن عمه عبد الله بن الصلت عن يونس بن عبد الرحمن عن عبد الله بن سنان عن حسين الجمال عن أبي عبد الله (عليه السلام) في قول الله تبارك وتعالى:* (ربنا أرنا الذين أضلانا من الجن والإنس نجعلهما تحت أقدامنا ليكونا من الأسفلين) * قال: هما، ثم قال: وكان فلان شيطانا(3).الثاني: ابن يعقوب بهذا الإسناد عن يونس عن سورة بن كليب عن أبي عبد الله (عليه السلام) في قول الله تبارك وتعالى: * (ربنا أرنا الذين أضلانا من الجن والإنس نجعلهما تحت أقدامنا ليكونا من الأسفلين) *____________(1) الصراط المستقيم: 3 / 39، وتأويل الآيات: 2 / 535.(2) الصراط المستقيم: 3 / 39.(3) الكافي: 8 / 334 ح 523.قال: يا سورة هما والله هما - ثلاثا - والله يا سورة إنا لخزان علم الله في السماء وإنا لخزان علم الله في الأرض(1).الثالث: أبو القاسم جعفر بن محمد بن قولويه في كامل الزيارات قال: حدثني محمد بن عبد الله ابن جعفر الحميري عن أبيه عن علي بن محمد بن سالم عن محمد بن خالد عن عبد الله بن حماد البصري عن عبد الله بن عبد الرحمن الأصم عن حماد بن عثمان عن أبي عبد الله (عليه السلام) في حديث طويل يصف فيه حال أبي بكر وعمر يوم القيامة فيؤتيان هو وصاحبه فيضربان بسياط من نار لو وقع سوط منها على البحار لغلت من مشرقها إلى مغربها ولو وضعت على جبال الدنيا لذابت حتى تصير رمادا فيضربان بها ثم يجثو أمير المؤمنين (عليه السلام) للخصومة بين يدي الله مع الرابع ويذهب الثلاثة في جب فيطبق عليهم لا يراهم أحد ولا يرون أحدا فيقول الذين كانوا في ولايتهم * (ربنا أرنا الذين أضلانا من الجن والإنس نجعلهما تحت أقدامنا ليكونا من الأسفلين) * قال الله عز وجل: * (ولن ينفعكم اليوم إذ ظلمتم أنكم في العذاب مشتركون) *(2).الرابع: علي بن إبراهيم في تفسيره قال: قال العالم: من الجن إبليس الذي دل على قتل رسول الله (صلى الله عليه وآله) في دار الندوة وأضل الناس بالمعاصي وجاء بعد وفاة رسول الله (صلى الله عليه وآله) إلى أبي بكر وبايعه، ومن الإنس فلان نجعلهما تحت أقدامنا ليكونا من الأسفلين(3).____________(1) الكافي: 8 / 334 ح 524.(2) كامل الزيارات: 551 / 12.(3) تفسير القمي: 2 / 265.المصد ر
    غاية المرام
    وحجة الخصام
    في تعيين الإمام من طريق الخاص والعام
    الجزء الرابع

    تأليف
    السيد هاشم البحراني الموسوي التوبلي

    تحقيق
    السيد علي عاشور
    sigpic

  • #2
    جزاك الله خيرجزاء المحسنين
    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #3
      مشكررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررر اخي الكريم
      sigpic

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم
        اللهم صلِ على محمد وآله وسلم
        السلام عليكم :
        وفقك الله بما تحب وترضاه
        بارك الله فيك ..........

        تعليق


        • #5
          بارك الله فيك
          sigpic

          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X