إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من قرأ سورة ( التكاثر ) لم يحاسبه الله بالنعيم الذي أنعم عليه

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من قرأ سورة ( التكاثر ) لم يحاسبه الله بالنعيم الذي أنعم عليه

    سلام من السلام عليكم
    الحمد لله الواحد الأحد ، الفرد الصمد ، الذي لم يكن له ندٌّ ولا ولد , ثمَّ الصلاة على نبيه المصطفى ، وله الميامين الشرفا ، الذين خصّهم الله بآية التطهير . يقول تعالى : (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً)


    محمّد بن يعقوب في الكافي : عن عِدّة من أصحابنا ، عن سهل بن زياد ، عن جعفر بن محمّد بن بشير ، عن عبيدالله الدِّهقان ، عن دُرست ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام ، قال : « قال رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله : من قرأ ( أَلْهَـكُمُ التَّكاثُرُ ) عند النوم وُقِيَ فِتْنَة القبر » (١). ورواه ابن بابوبه في ثواب الأعمال : عن أبيه ، قال : حدّثني محمّد بن يحيى العطّار ، قال : حدّثني محمّد بن أحمد ، عن سهل بن زياد ، عن جعفر بن محمّد بن بشّار ، عن عبيدالله الدِّهقان ، عن دُرست ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام ، مثله (٢).
    __________________
    (١) الكافي ٢ : ٦٢٣ / ١٤ ، وعنه في الوسائل ٦ : ٢٢٨ / ٧٨٠٠ و ٤٥١ / ٨٤١٨ ، وورد أيضاً مصباح المتهجد : ١٠٧ ، وفلاح السائل : ٤٨٦ / ٢١ ، وعنه في المستدرك ٥ : ٥٠ / ذيل ح ٥٣٣٧ ، وعدّة الداعي : ٣٤٢ / ١.
    (٢) ثواب الأعمال : ١٥٣ / ٢ ، وعنه في البحار ٩٢ : ٣٣٦ / ٢.


    ٦٩٣ ـ الطبرسي في مجمع البيان : بالإسناد عنه صلى‌الله‌عليه‌وآله : « من قرأ سورة ( التكاثر ) لم يحاسبه الله بالنعيم الذي أنعم عليه في دار الدنيا ، واُعطي من الأجر كأنّما قرأ ألف آية » (١).

    ٦٩٤ ـ القطب الراوندي في الدعوات : عن النبي صلى‌الله‌عليه‌وآله ، قال : « جاءني جبرئيل فقال : بشّر اُمّتك بفضائل ( الهيكم ) ما من أحد من اُمّتك يقرأها بنيّة صادقة عند مضجعه ، إلاّ كتب له سبعون ألف حسنة ومحا عنه سبعون ألف سيئة ، ورفع له سبعون ألف درجة ، وشفّع في أهل بيته وجيرانه ومعارفه ، وكفاه الله شرّ منكر ونكير » (٢).
    ٦٩٥ ـ ومن كتاب خواصّ القرآن : رُوي عن النبيّ صلى‌الله‌عليه‌وآله ، أنّه قال : « من قرأ هذه السورة لم يُحاسبه الله بالنِّعمَ الّتي أنعم بها عليه في الدنيا ، ومن قرأها عند نزول المَطرَ غَفر الله ذنوبه وقت فَرَاغه » (٣).
    ٦٩٦ ـ وعنه : قال الإمام الصادق عليه‌السلام : « من قرأها وقت نزول المطر ، غفر الله له ، ومن قرأها وقت صلاة العصر كان في أمان الله إلى غروب الشمس من اليوم الثاني بإذن الله تعالى » (٤).
    __________________
    (١) مجمع البيان ٥ : ٥٣٢ ، وعنه في المستدرك ٤ : ٣٦٨ / ٤٩٥٨.
    (٢) دعوات الراوندي : ٢١٨ / ٥٩٢ ، وعنه في المستدرك ٤ : ٢٩٤ / ٤٧٢٤.
    (٣) مخطوط ، وعنه في تفسير البرهان ٥ : ٧٤٣ / ١١٨٥٩.
    (٤) مخطوط ، وعنه في تفسير البرهان ٥ : ٧٤٣ / ١١٨٦٠.


    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

  • #2
    احسنت .......في ميزان حسناتك
    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #3

      تعليق


      • #4
        شكرا أستاذي ابوعلاء العكيلي
        sigpic
        إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
        ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
        ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
        لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

        تعليق


        • #5
          شكرا أنصارالمذبوح
          sigpic
          إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
          ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
          ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
          لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X