إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رَبَّنَا وَ اجْعَلْنَا مُسلِمَينِ لَك وَ مِن ذُرِّيَّتِنَا ..........................

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رَبَّنَا وَ اجْعَلْنَا مُسلِمَينِ لَك وَ مِن ذُرِّيَّتِنَا ..........................

    بسم الله الرحمن الرحيم

    رَبَّنَا وَ اجْعَلْنَا مُسلِمَينِ لَك وَ مِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسلِمَةً لَّك وَ أَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَ تُب عَلَيْنَا إِنَّك أَنت التَّوَّاب الرَّحِيمُ(128)

    القراءة

    قرأ ابن كثير أرنا بإسكان الراء كل القرآن و وافقه ابن عامر و أبو بكر عن عاصم في السجدة ربنا أرنا الذين و قرأ أبو عمرو بالاختلاس لكسرة الراء من غير إشباع كل القرآن و الباقون بالكسر .


    الحجة

    الاختيار كسرة الراء لأنها كسرة الهمزة قد حولت إلى الراء لأن أصله أرانا فنقلت الكسرة إلى الراء و سقطت الهمزة و لأن في إسكان الراء بعد سقوط الهمزة إجحافا بالكلمة و إبطالا للدلالة على الهمزة و من سكنه فعلى وجه التشبيه بما يسكن في مثل كبد و فخذ و نحو قول الشاعر :

    لو عصر منه ألبان و المسك انعصر ) و قال الآخر :
    قالت سليمى اشتر لنا سويقا
    و اشتر و عجل خادما لبيقا و أما الاختلاس فلطلب الخفة و بقاء الدلالة على حذف الهمزة .


    اللغة

    الإسلام هو الانقياد لأمر الله تعالى بالخضوع و الإقرار بجميع ما أوجب الله و هو و الإيمان واحد عندنا و عند المعتزلة و في الناس من قال بينهما فرق و يبطله قوله سبحانه إن الدين عند الله الإسلام و من يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه و المناسك هاهنا المتعبدات قال الزجاج كل متعبد منسك و النسك في اللغة العبادة و رجل ناسك عابد و قد نسك نسكا و النسك الذبيحة يقال من فعل كذا فعليه نسك أي دم يهريقه و النسيكة الذبيحة و المنسك الموضع الذي تذبح فيه النسائك و المنسك أيضا هو النسك نفسه قال سبحانه و لكل أمة جعلنا منسكا و قال ابن دريد النسك أصله الذبائح كانت تذبح في الجاهلية و النسيكة شاة كانوا يذبحونها في المحرم في الإسلام ثم نسخ ذلك بالأضاحي قال الأعشى : و ذا النصب المنصوب لا تنسكنه
    و لا تعبد الشيطان و الله فاعبدا قال أبو علي الفسوي المناسك جمع منسك و هو المصدر جمع لاختلاف ضروبه .

    الإعراب

    اللام في لك تعلق بمسلمين « و من ذريتنا » من فيه تتعلق بمحذوف تقديره و اجعل من ذريتنا و الجار و المجرور مفعول اجعل و أمة مفعول ثان لأجعل و أرنا يحتمل وجهين
    ( أحدهما ) أن يكون منقولا من رأيت الذي هو بمعنى إدراك البصر نقلت بالهمزة فتعدت إلى مفعولين و التقدير حذف المضاف كأنه قال أرنا مواضع مناسكنا أي عرفناها لنقضي نسكنا فيها و ذلك نحو مواقيت الإحرام و الموقف بعرفات و موضع الطواف فهذا من رأيت الموضع و أريته إياه
    ( و الآخر ) أن يكون منقولا من نحو قولهم فلان يرى رأي الخوارج فيكون معناه علمنا مناسكنا و مثله قول الشاعر :
    أريني جوادا مات هزلا لعلني
    أرى ما ترين أو بخيلا مخلدا أراد دليني و لم يرد رؤية العين .


    المعنى

    ثم ذكر تمام دعائهما (عليهماالسلام) فقال سبحانه : « ربنا و اجعلنا مسلمين لك » أي قال ربنا و اجعلنا مسلمين في مستقبل عمرنا كما جعلتنا مسلمين في ماضي عمرنا بأن توفقنا و تفعل بنا الألطاف التي تدعونا إلى الثبات على الإسلام و يجري ذلك مجرى أن يؤدب أحدنا ولده و يعرضه لذلك حتى صار أديبا فيجوز أن يقال جعل ولده أديبا و عكس ذلك إذا عرضه للبلاء و الفساد جاز أن يقال جعله ظالما فاسدا و قيل أن معنى مسلمين موحدين مخلصين لك لا نعبد إلا إياك و لا ندعو ربا سواك و قيل قائمين بجميع شرائع الإسلام مطيعين لك لأن الإسلام هو الطاعة و الانقياد و الخضوع و ترك الامتناع و قوله « و من ذريتنا أمة مسلمة لك » أي و اجعل من ذريتنا أي من أولادنا و من للتبعيض و إنما خصا بعضهم لأنه تعالى أعلم إبراهيم (عليه السلام) أن في ذريته من لا ينال عهده الظالمين لما يرتكبه من الظلم و قال السدي أراد بذلك العرب و الصحيح الأول أمة مسلمة لك أي جماعة موحدة منقادة لك يعني أمة محمد (صلى الله عليه وآله وسلّم) بدلالة قوله و ابعث فيهم رسولا منهم و روي عن الصادق أن المراد بالأمة بنو هاشم خاصة و قوله « و أرنا مناسكنا » أي عرفنا هذه المواضع التي تتعلق النسك بها لنفعله عندها و نقضي عباداتنا فيها على حد ما يقتضيه توفيقنا عليها قال قتادة فاراهما الله مناسكهما الطواف بالبيت و السعي بين الصفا و المروة و الإفاضة من عرفات و من جمع و رمي الجمار حتى أكمل بها الدين و قال

    عطاء و مجاهد معنى مناسكنا مذابحنا و الأول أقوى و قوله « و تب علينا » فيه وجوه
    ( أحدها ) أنهما قالا هذه الكلمة على وجه التسبيح و التعبد و الانقطاع إلى الله سبحانه ليقتدي بهما الناس فيها و هذا هو الصحيح
    ( و ثانيها ) أنهما سألا التوبة على ظلمة ذريتهما
    ( و ثالثها ) أن معناه ارجع إلينا بالمغفرة و الرحمة و ليس فيه دلالة على جواز الصغيرة عليهم أو ارتكاب القبيح منهم لأن الدلائل القاهرة قد دلت على أن الأنبياء معصومون منزهون عن الكبائر و الصغائر و ليس هنا موضع بسط الكلام في ذلك « إنك أنت التواب » أي القابل للتوبة من عظائم الذنوب و قيل الكثير القبول للتوبة مرة بعد أخرى « الرحيم » بعباده المنعم عليهم بالنعم العظام و تكفير السيئات و الآثام و في هذه الآية دلالة على أنه يحسن الدعاء بما يعلم الداعي أنه يكون لا محالة لأنهما كانا عالمين بأنهما لا يقارفان الذنوب و الآثام و لا يفارقان الدين و الإسلام .


    مجمع البيان ج : 1 ص : 393

    مجمع البيان ج : 1 ص : 394



  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    احسنت بارك الله فيك وجزيت خيرا
    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #3
      وفقك الباري
      sigpic
      إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
      ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
      ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
      لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

      تعليق


      • #4
        بارك الله بك
        وجعله في ميزان حسناتك
        تحياتي

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة ابوعلاء العكيلي مشاهدة المشاركة
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
          احسنت بارك الله فيك وجزيت خيرا
          الجَمَالُ مَسْكُوبٌ مِنْ غَيمِك
          فَوْقَ عَتْمَةِ سُطُورِي يَاطيبْ الخُطىَ

          شُكْراً لِحُضُورِك و رِيْحَانَةٌ لِنَبْضِكْ

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة من نسل عبيدك احسبني ياحسين مشاهدة المشاركة
            وفقك الباري
            كل الشكر والامتنان على مرورك الطيب
            نورت الموضوع بوجودك
            وزادت صفحتي نورا واشراقة بطلتك
            ..

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة سهاد مشاهدة المشاركة
              بارك الله بك
              وجعله في ميزان حسناتك
              تحياتي
              أجــمل وأرق باقات وردى
              لردك الجميل ومرورك العطر فبارك الله فيك
              تــحـياتي لكــي

              تعليق

              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
              حفظ-تلقائي
              Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
              x
              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
              x
              يعمل...
              X