إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قوة الله تعالى

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قوة الله تعالى

    بســـم الله الرحــــــمن الرحيــــــــم

    الحمد لله الواحد الأحد ، الفرد الصمد ، الذي لم يكن له ندٌّ ولا ولد , ثمَّ الصلاة على نبيه المصطفى ، وله الميامين الشرفا ، الذين خصّهم الله بآية التطهير . يقول تعالى : (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً)
    سلام من السلام عليكم
    وردت الفقرة التالية في الدعاء
    الموسوم بـ"يستشير"
    (انت القوي وانا الضعيف)
    القوة هنا تشمل جميع الظواهر ويقابلها الضعف عند المخلوقات ان عظمة الله تعالى تتمثل في ان القوة لديه وهي مطلق القدرات مصحوبة بالرحمة
    ان الفارق بين المخلوقات من حيث القدرة النسبية التي منحها الله تعالى لعباده لملاحظة مدى استخدامها في الاختبار الالهي تتمثل بالنسبة الى المخلوقين في جوانبها السلبية في الاستخدام لان القوة وحدها في التجربة البشرية تقترن كما نلاحظ مدى التأريخ تستتبع الحاق الضرر بالاضعف بينما قدرات الله تعالى تقترن بالرحمة ولا تنفصل عنها لذلك عندما يقول الدعاء بان الله تعالى قوي والعبد ضعيف انما يشير الى مطلق القوة.
    والسؤال هو ما هي التداعيات الذهنية لدى قارئ الدعاء عندما يواجه عبارة انت القوي وانا الضعيف؟
    طبيعياً القوي يعني امتلاكه تعالى قدرة لا حدود لها والقارئ بمقدوره ان يستخلص من العبارة المذكورة ما يتناسب وعظمة الله مقرونة
    بالرحمة فمثلاً ما دام العبد محتاجاً الى من يعنه في اشباع حاجاته او ازاحة الشدائد عنه حينئذ فان القوة الوحيدة التي تستطيع تحقيق الاشباع هي الله تعالى لان القدرات البشرية التي منحها الله تعالى لعباده محدودة فضلاً عن ان القوى السلبية عند البشر لا قابلية لديها على ممارسة الرحمة.
    لكن الاهم من ذلك هو ملاحظة قوة الله تعالى من حيث كونها قوة مطلقة بغض النظر عن انعكاساتها على البشر أي بغض النظر عن البعد النفعي للبشر من القوة المذكورة بمعنى ان ابداعه تعالى للوجود وان قصمه لظهور الجبارين، تظل تعبيراً عن القوة غير المحدودة، كل ما في الامر بما ان الدعاء ذكر قوة الله تعالى مقابل ضعف عبده حينئذ فان قارئ الدعاء بمقدوره ان يستخلص منها كلاً من البعد الموضوعي والبعد الذاتي أي الاشارة الى قوة الله تعالى بنحو عام وقوته تعالى مقابل ضعف العبد.

    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

  • #2



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    احسنت بارك الله فيك ..... وجزيت خيــــــــرا


    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة من نسل عبيدك احسبني ياحسين مشاهدة المشاركة
      بســـم الله الرحــــــمن الرحيــــــــم

      الحمد لله الواحد الأحد ، الفرد الصمد ، الذي لم يكن له ندٌّ ولا ولد , ثمَّ الصلاة على نبيه المصطفى ، وله الميامين الشرفا ، الذين خصّهم الله بآية التطهير . يقول تعالى : (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً)
      سلام من السلام عليكم
      وردت الفقرة التالية في الدعاء
      الموسوم بـ"يستشير"
      (انت القوي وانا الضعيف)
      القوة هنا تشمل جميع الظواهر ويقابلها الضعف عند المخلوقات ان عظمة الله تعالى تتمثل في ان القوة لديه وهي مطلق القدرات مصحوبة بالرحمة
      ان الفارق بين المخلوقات من حيث القدرة النسبية التي منحها الله تعالى لعباده لملاحظة مدى استخدامها في الاختبار الالهي تتمثل بالنسبة الى المخلوقين في جوانبها السلبية في الاستخدام لان القوة وحدها في التجربة البشرية تقترن كما نلاحظ مدى التأريخ تستتبع الحاق الضرر بالاضعف بينما قدرات الله تعالى تقترن بالرحمة ولا تنفصل عنها لذلك عندما يقول الدعاء بان الله تعالى قوي والعبد ضعيف انما يشير الى مطلق القوة.
      والسؤال هو ما هي التداعيات الذهنية لدى قارئ الدعاء عندما يواجه عبارة انت القوي وانا الضعيف؟
      طبيعياً القوي يعني امتلاكه تعالى قدرة لا حدود لها والقارئ بمقدوره ان يستخلص من العبارة المذكورة ما يتناسب وعظمة الله مقرونة
      بالرحمة فمثلاً ما دام العبد محتاجاً الى من يعنه في اشباع حاجاته او ازاحة الشدائد عنه حينئذ فان القوة الوحيدة التي تستطيع تحقيق الاشباع هي الله تعالى لان القدرات البشرية التي منحها الله تعالى لعباده محدودة فضلاً عن ان القوى السلبية عند البشر لا قابلية لديها على ممارسة الرحمة.
      لكن الاهم من ذلك هو ملاحظة قوة الله تعالى من حيث كونها قوة مطلقة بغض النظر عن انعكاساتها على البشر أي بغض النظر عن البعد النفعي للبشر من القوة المذكورة بمعنى ان ابداعه تعالى للوجود وان قصمه لظهور الجبارين، تظل تعبيراً عن القوة غير المحدودة، كل ما في الامر بما ان الدعاء ذكر قوة الله تعالى مقابل ضعف عبده حينئذ فان قارئ الدعاء بمقدوره ان يستخلص منها كلاً من البعد الموضوعي والبعد الذاتي أي الاشارة الى قوة الله تعالى بنحو عام وقوته تعالى مقابل ضعف العبد.

      بارك الله بكم أختنا القديرة على هذه الجهود الواضحة والرائعة في سبيل إيصال المعلومة السهلة والمفيدة للقارئ الكريم..
      أسال الله تعالى أن يسجّل أسماءكم من ضمن خدمة الامام الحسين وأخيه العباس عليهما السلام..
      مع دوام الموفقية والتألق...

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة المفيد مشاهدة المشاركة
        بارك الله بكم أختنا القديرة على هذه الجهود الواضحة والرائعة في سبيل إيصال المعلومة السهلة والمفيدة للقارئ الكريم..
        أسال الله تعالى أن يسجّل أسماءكم من ضمن خدمة الامام الحسين وأخيه العباس عليهما السلام..
        مع دوام الموفقية والتألق...
        أعطاك الباري ماتتمنى بحق سبط النبي
        sigpic
        إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
        ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
        ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
        لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

        تعليق


        • #5
          عليكم السلام شكرا أستاذابوعلاء العكيلي
          sigpic
          إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
          ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
          ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
          لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X