إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لماذا لم يرضى الله للنساء الحزن ؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لماذا لم يرضى الله للنساء الحزن ؟

    "كي تقر عينها ولا تحزن" .........القصص.
    " ان تقر اعينهن ولا يحزن"........الأحزاب .
    "فناداها من تحتها الا تحزني".......مريم.
    "ولا تخافي ولا تحزني"..........القصص.
    وضحت الأيات ان حزن المرأة عميق ،
    و ألم شديد لا يتحمله قلبها
    فرفقا بالقوارير ،
    فهي اذا حزنت انكسر قلبها

    رفقا بها ،،
    لا تكسر قلب امك بكلمة ،،
    لا تعتصر قلب اختك باستهزاء ،
    لا تجرح قلب زوجتك بإهمال ،

    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

  • #2
    احسنتم
    بارك الله بكم
    نعم هي المرأة كما وصفا الرسول والأئمة الأطهار هي ريحانه وليست بقهرمانه
    وقالو : رفقا بالقوارير .
    ان حديث الباب ذو شجوني
    مما به جنت يد الخؤون
    أيهجم العدى على بيت الهدى
    ومهبط الوحي ومنتدى الندى
    أيضرم النار بباب دارها
    وآية النور علا منارها

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X