إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الرد المدبر-لرد شبهه قول محمد الصدر(ان الله تنزل شخصيه وهميه)مهم جدا للموالين

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الرد المدبر-لرد شبهه قول محمد الصدر(ان الله تنزل شخصيه وهميه)مهم جدا للموالين

    في بدايه الموضوع اود ان ابين ان الوهابيه في الاونه الاخير اكثروا من وضع قول السيد الصدر في منتدياتهم متوهمين ان هذه عقيده الشيعه او حاولوا الطعن بالمذهب بايرادهم قول السيد الصدر وهذه الصوره منهم
    وارجوا متابعه البحث للاخير لتروا النتيجه


    ******
    اقول نعم كلام السيد ورد في هذه الوثيقه وتابعوا الرد

    منة المنان في الدفاع عن القران
    محاظرات-الشهيد محمد الصدر
    يقول السيد
    الشكل الثاني : إننا قلنا في علم الأصول :إن الله تعالى خاطبنا بصفتنا عرفيين وبصفته عرفياً . أي نزل نفسه إنساناً وتحدث معنا كأحدنا . فحصلت من ذلك التنزيل شخصية وهمية وتلك الشخصية تكون محطاً للعواطف المذكورة في القرآن الكريم كالحب والبغض والرضا والغضب والنسيان ( نَسُوا اللَّهَ فَنَسِيَهُمْ)(التوبة: 6
    والوثيقه

    والان لنبدأ بالرد الحلي اولا-على حسب طاقتنا فنقول ان السيد بين في مقدمة كتابه نبذه عنما يكتب فقال

    **لكن ينبغي الالتفات سلفا الى اني لم اكتب هذا الكتاب لكل المستويات
    لكن ينبغي الالتفات سلفاً، إلى أنِّي لم أكتب هذا الكتاب لكل المستويات، ولا يستطيع الفرد المُتدني الاستفادة الحقيقيَّة منه, وإنَّما أخذتُ بنظر الاعتبار مستوىً معيناً من الثقافة والتفكير لدى القارئ.
    وأهمُها أن يكون في الثقافة العامة على مستوى طلاب الكليات ونحوه. وأن يكون من الناحيَّة الدينيَّة قد حمل فكرة كافيَّة، وان كانت مختصرة عن العلوم الدينيَّة المتعارفة كالفقه, والأصول, والمنطق, وعلم الكلام, والنحو, والصرف, ونحوها، مما يُدرسُ في الحوزة العلميَّة الدينيَّة عندنا في النجف الأشراف.
    فإن أتصف الفرد بمثل هذه الثقافة، كان المتوقع منه أن يفهم كتابي هذا، وألاّ فمن الصعب له ذلك. ولكن لا ينبغي أن يأْنَفَ من عرض ما لا يفهمه من الكتاب على من يستطيع فهمه وإيضاحه.
    فإن لم يكن على أحد هذين المستويين, فلا يجوز له شرعاً أن يقرأ هذا الكتاب، لأنه يوجد احتمال راجح عندئذٍ أن يفهم السؤال ولا يفهم الجواب. فتعلق الشبهة في ذهنه ضد القرآن الكريم، مما قد يكون غافلاً عنه أساسافيكون هذا الكتاب أدى به إلى الضرر بدل أن يؤدي به إلى النفع، وبالتالي يكون قد ضحى بشيءٍ من دينه في سبيل قراءة الكتاب. وهذا ما لا يريده الفرد لنفسه, ولا أريده لأيِّ أحدٍ, بل لا يجوز حصوله لأيِّ أحد.
    وأعتقد أنَّ هذا التحذير كافٍ في الردع عن الإطلاع على هذا الكتاب من قبل الأفراد العاديين في الثقافة، فإن حاول أحدٌ منهم ذلك وحصلت لهُ أيَّةُ مضاعفات فكريَّة غير معهودة في دينه أو دنياه فلا يلومَنَّ إلا نفسه، وقد برأت الذمة منه؛ لأنَّني ذكرت ذلك ألآن بوضوح وأقمت الدلالة عليه,فإنَّني وان حاولت الإيضاح والتبسيط في البيان، إلاّ أنَّهُ بقي الغموض النسبي موجوداً بلا إشكال؛ لوضوح أنَّ التبسيط الزائد المتوقع يقتضي التضحيَّة بالمعاني الدقيقة واللطيفة، وإنما تقومُ بذلك اللغة الاصطلاحية المتفق على دقتها و صحتها، وليست هي لغة الجرائد كما يعبرون.


    فالامر واضح جدا من قوله فهو يقول بالمختصربمعنى انه لم يكتب كتابه لكل الناس فينبغي عند القراءه يكون الانسان على مستوى وليس حشوي-
    ثانيا-اقول انا الطالب313 كلام واضح جدا فان الله سبحانه وتعالى عندما يخاطب الناس يقرب لهم الفكره او الصوره فمثلا الجنه نقرا في القران ان الله قال-فيها ولدان مخلدون كانهم لؤلؤ وانهار من عسل وخمر وزع ونخيل-لكن هل هي هذه الجنه يعني الانسان يذهب ياكل ويشرب وخلص اقول لا
    لكن الله يبسط الامر الينا-فقول السيد خاطبنا بصفتنا عرفيين وبصفته عرفيا يعني خاطبنا من حيث نحن بشر ومن حيث انه اله نزل -نفسه-تنزيلا حتى يفهمنا-فحصل من ذلك التنزيل-في الكلام معنا-شخصيه وهميه-هذه الشخصيه الوهميه من تخيلها الانسان هو الذي تخيل الرب بهذه الشخصيه الوهميه-لان الله لم يجعل نفسه وهميا-وهذه اشاره الى قول الامام الباقر-ع-
    يقول الامام أبي جعفر محمد بن علي الباقر (كل ما ميزتموه في أدق معانيه مخلوق مصنوع مثلكم مردود إليكم ولعل النمل الصغار تتوهم أن لله تعالى زبانيتين(قرنين) فإن ذلك كمالها وتتوهم أن عدمها نقصان لمن لا يتصف بهما وهكذا حال العقلاء فيما يصفون الله تعالى به
    فهذا التوهم يكون والشخصيه الوهميه تكون من الانسان في حق ربه وهذاالشخصيه المذكوره التي توهمها الانسان من صفاتها الحب والبغض والرضا والغضب والنسيان
    *****
    اتوقع ان الاشكال في كلامه انتهى وانتهى الرد الحلي
    --------------------
    والان تابعوا معي الرد النقضي
    اولا-
    اورد
    الاخ التكامل من شبكه هجرهذه المعلومه المفيده في محلها
    احكام القران -لابن العربي-ص306

    المسألة الثانية : جاء هذا الكلام في معرض الندب والتحضيض على إنفاق المال في ذات الله تعالى [ ص: 307 ] على الفقراء المحتاجين ، وفي سبيل الله بنصرة الدين ، وكنى الله سبحانه عن الفقير بنفسه العلية المنزهة عن الحاجات ترغيبا في الصدقة ، كما كنى عن المريض والجائع والعاطش بنفسه المقدسة عن النقائص والآلام ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { يقول الله تعالى عبدي مرضت فلم تعدني ، يقول : وكيف تمرض وأنت رب العالمين ؟ فيقول : مرض عبدي فلان ولو عدته لوجدتني عنده ، ويقول : جاع عبدي فلان ولو أطعمته لوجدتني عنده ، ويقول : عطش عبدي فلان ولو سقيته لوجدتني عنده } . وهذا كله خرج مخرج التشريف لمن كنى عنه ترغيبا لمن خوطب به .

    ثانيا-كلام ابن تيميه المجسم الذي تكلم نفس هذا الكلام

    جاء في ما يسمى كتاب مجموع الفتاوى، لابن تيمية (المجسم)، الجزء 3، صفحة 47. ما نصه بالحرف الواحد "ثم ان من المعلوم ان الرب لما وصف نفسه بأنه حى عليم قدير لم يقل المسلمون إن ظاهر هذا غير مراد، لأن مفهوم ذلك فى حقه مثل مفهومه فى حقنا، فكذلك لما وصف نفسه بأنه خلق آدم بيديه لم يوجب ذلك أن يكون ظاهره غير مراد، لأن مفهوم ذلك فى حقه، كمفهومه فى حقنا" انتهى بحروفه .
    ثالثا-هناك مليارات الاله موجودين
    العواصم والقواصم
    للقاضي ابي بكر بن العربي
    ص209
    ولما سمعوا قوله : { الرحمن على العرش استوى } قالوا : إنه جالسٌ عليه ، متصل به ، وأنه أكبر بأربع أصابع ، إذ لا يصح أن يكون أصغر منه لأنه العظيم ولا يكون مثله لأنه { ليس كمثله شيء} ، فهو أكبر ن العرش بأربع أصابع .
    ولقد أخبرني جماعة من أهل السنة بمدينة السلام أنه ورد بها الأستاذ أبو القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري الصوفي من نيسابور ، فعقد مجلساً للذكر ، وحضر فيه كافة الخلق ، وقرأ القارئ { الرحمن على العرش استوى } ، قال لي أخصهم : فرأيت – يعني الحنابلة – يقومون في أثناء المجلس ويقولون : قاعدٌ قاعدٌ بأرفع صوتٍ وأبعده مدى ، وثار إليهم أهل السنة من أصحاب القشيري ومن أهل الحضرة ، وتثاور الفئتان ، وغلبت العامة فأجحروهم المدرسة النظامية وحصروهم فيها ، فرموهم بالنشاب ، فمات منهم قوم ، وركب زعيم الكفاة وبعض الدارية فسكنوا ثورتهم وأطفوا نورتهم .
    وقالوا : إنه يتكلم بحرف وصوت ، وعزوه إلى أحمد بن حنبل ، وتعدى بهم الباطل إلى أن يقولوا : إن الحروف قديمة !!
    وقالوا : إنه ذو يد وأصابع وساعد وذراع وخاصرة وساق ورجل يطأ بها حيث شاء ، وأنه يضحك ويمشي ويهرول .
    وأخبرني من أثق به من مشيختي أن أبا يعلى محمد بن الحسين الفراء - رئيس الحنابلة ببغداد –
    http://www.alshiaclubs.net/upload/do.php?img=7952
    كان يقول إذا ذكر الله تعالى وما ورد من هذه الظواهر في صفاته ، يقول : ألزموني ما شئتم فإني ألتزمه إلا اللحية والعورة !!
    وانتهى بهم القول إلى أن يقولوا : إن أراد أحد أن يعلم الله فلينظر إلى نفسه فإنه الله بعينه ، إلا أن الله منزه عن الآفات قديم لا أول له دائم لا يفنى ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : (إن الله خلق آدم على صورته) وفي رواية : (على صورة الرحمن) وهي صحيحة . فلله الوجه بعينه لا ننفيه ولا نتأوله ، إلى محالات لا يرضى بها ذو نهى.
    وكان رأس هذه الطائفة بالشام أبو الفرج الحنبلي بدمشق ، وابن الرميلي المحدث ببيت المقدس ، والقطرواني بنواحي نابلس ، والفاخوري بديار مصر ، ولحقت منهم ببغداد أبا الحسين بن أبي يعلى الفراء ، وكل منهم ذو أتباع من العوام ، جمعاً غفيراً وعصبة عصية عن الحق وعصبية على الخلق .
    http://www.alshiaclubs.net/upload/do.php?img=7953
    ولو كانت لهم أفهام ورزقوا معرفة بدين الإسلام لكان لهم من أنفسهم وازع ، لظهور التهافت على مقالاتهم ، وعموم البطلان لكلماتهم . ولكن الفدامة استولت عليهم ، فليس لهم قلوب يعقلون بها ، ولا أعين يبصرون بها ، ولا آذان يسمعون بها ، أؤلئك كالأنعام بل هم أضل . ولقد أخبرني غير واحد عن أبي حامد أحمد بن أبي طاهر الاسفراييني أنه خرج يوما على أصحابه مسروراً فسألوه ، فقال : ناظرت اليوم عاميا فظهرت عليه . فقيل له : وأنت تظهر على الأيمة ، فكيف تفرح بالظهور على العوام ؟ فقال : العالم يرده علمه وعقله ودينه ، والعامي لا يرده فهمٌ ولا يردعه دين ، فغلبته نهزة ونادرة .
    اقول انا الطالب313 لعنكم الله ياحشويه
    من يريد ان يعلم الله فلينظر الى نفسه
    فأنـــــــــــــــــه الله
    لااله الا الله
    رابعا-كلمه شخص اثبتها البخاري وهو جسم

    فتح الباري بشرح صحيح البخاري
    لابن حجر العسقلاني-المجلدالسابع عشر-ص382
    20-
    : باب: قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا شخص أغير من الله)) .

    طيب تعالوا لشرح كتاب التوحيد من البخاري للغنيمان
    فيقول
    اب: قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا شخص أغير من الله)) الغيرة بفتح الغين والشخص: هو ما شخص وبان عن غيره، ومقصد البخاري أنَّ هذين الاسمين يطلقان على الله تعالى وصفاً له؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أثبتهما لله، وهو أعلم الخلق بالله تعالى
    وتقدم ان الشخص في اللغه ماشخص وارتفع وظهر
    قال في اللسان-
    الشخص كل جسم له ارتفاع وظهور

    والله -تعالى-اظهر من كل شي واعظم واكبر وليس في اطلاق الشخص عليه محذور على اصل اهل السنه الذين يتقيدون بما قاله الله ورسوله
    والوثيقه


    خامسا-
    صحيح مسلم بشرح النووي
    الجزءالثالث
    ص24
    كتاب الايمان عندما يتحدث عنهذاالحديث- محل الشاهد
    فيأتيهم الله تبارك وتعالىفي صوره غيرصورته التي يعرفون-فيقول انا ربكم فيقولون نعوذ بالله منك- هذا مكاننا حتى ياتينا ربنا
    http://www.alshiaclubs.net/upload/do.php?img=7950
    ص25
    المهم قول القاضي عياض
    حيث قال
    يكون معناه يأتيهم اللــــــــــــــــــــــــــــــــه في صورة
    اي ياتيهم يصوره ويظهرلهم من صور ملائكته
    ومخلوقاته التي لاتشبه صفات الاله ليختبرهم وهذا اخر امتحان المؤمنين فاذا قال لهمهذا الملك اوهذهالصوره انا ربكم رأوا عليه من علامات المخلوق ما ينكرونه ويعلمون انه ليس ربهم ويستعيذون بالله منه
    والوثيقه
    http://www.alshiaclubs.net/upload/do.php?img=7951
    ---------------------
    والان نبين النتيجه من قول السيد الصدر ومقارنته باقوالهم
    السيد الصدرقال التالي بنقاط
    1-الله نزل نفسه انسانا وتحدث معنا
    2-حصل من هذا التنويل شخصيه وهميه(للانسان)
    3-وهو محطا للعواطف كالحب والبغض وغيرها
    اما قول علمائهم ناخذ منه
    1-ربهم شخص كما قال البخاري-وهو جسم
    2-الله كنى نفسه بالفقيرومريض وجائع وعاطش
    3-هناك شبعه مليار رب-كما قالوا الحنابله-من اراد ان يعلم الله فلينظر لنفسه فانه الله بعينه
    4-الله ياتي بصوره مخلوقه اوبصوره ملائكته او مخلوقاته
    5-المفهوم بحقه من المعاني كالمفهوم بحقنا-كما قال ابن تيميه
    --------------------

    والنتيجه بعد كل هذا-كلام السيد وان كان للمتعلمين وليس للحشويه فهو انفرد بهذا القول ولاياخذ بالانفراد ولك نحن ناتيكم باجماع واعتقاد

    صفعات الطالب313
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X