إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

البَنَّاء وَالغَوَّاص

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • البَنَّاء وَالغَوَّاص

    البَنَّاء وَالغَوَّاص


    ( وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاء وَغَوَّاصٍ ) هذه الآية من سورة ص 37 استوقفتني كثيرا ، وأخذت أتأمل بكيفية ان الشياطين كانوا يبنون له ما شاء من الأبنية، ويغوصون له فيستخرجون اللؤلؤ، وهو أول من استخرج الدر من البحر. وكان يقرن مردة الشياطين بعضهم مع بعض في القيود والسلاسل للتأديب والكف عن الفساد.
    وسخرنا له الشياطين من الجن كل بناء منهم يبني له في البر وكل غواص يعمل له في البحر فيستخرج اللئالي وغيرها.
    نعم قد سخر الله كل ذلك لنبيه سليمان بن داوود هذه المجموعة من الشياطين لإنجاز الأعمال العمرانية الهامة التي تنفعه في إدارة العباد والبلاد .
    وهذه من النعم الالهية التي أنعمها البارئ عز وجل على عبده سليمان (عليه السلام)،كيف لا تكون نعمة تسخير الموجودات المتمردة ووضعها تحت تصرف الانسان الكامل سليمان لتنجز له بعض الأعمال التي يحتاجها ، فلا عجب من أمر الله عزوجل .
    اذن مجموعتان تعمل تحت تصرف هذا النبي والعبد الصالح ( عليه السلام ) المجموعة الاولى منشغلة في البر ببناء ما يحتاج إليه سليمان من أبنية، بأشكالها الهندسية ، واخرى منشغلة بالغوص في البحر.
    وبهذا الشكل فإن الله وضع تحت تصرف هذاالنبي المرسل قوة مستعدة لتنفيذ ما يحتاج إليه، فالشياطين - التي من طبيعتها التمرد والعصيان - سُخّرت لسليمان لتبني له، ولتستخرج المواد الثمينة من لؤلؤ ومرجان وغيرها من البحر.
    ومسألة تسخير الشياطين لسليمان وتنفيذها لما يحتاج إليه، لم ترد في هذه الآية فقط، وإنما وردت في عدة آيات من آيات القرآن المجيد، ولكن في بعض الآيات - كالآية التي استوقفتني والآية (82) من سورة الأنبياء استخدمت كلمة (الشياطين) فيها، فيما استخدمت كلمة (الجن) في الآية (12) من سورة سبأ.
    والذي أريد بيانه في هذا الشأن من ان (الجن) موجودات مخفية عن أنظارنا، ولها عقول وشعور وقدرة، وبعضها مؤمن وبعضها الآخر كافر، ولا يوجد هناك أي مانع من أن توضع - بأمر من الله - تحت تصرف بعض الأنبياء، لتنجز له بعض الأعمال.
    وهناك احتمال وارد أيضا، وهو أن كلمة الشياطين لها معنى واسع قد يشمل حتى العصاة من البشر، وقد استخدم هذا المعنى في الآية (112) من سورة الأنعام، وبهذا الترتيب فإن الله سبحانه وتعالى منح سليمان قوة جعلت حتى المتمردين العصاة ينصاعون لأوامره.
    هذا ماعطي نبي الله سليمان في أورشليم ، اما سليمان عالم الوجود ، ناموس الدهر الحجة ابن الحسن المهدي عجل الله له الفرج والمخرج اعطي ما هو أكثر من ذلك فقد جمع صفات ومقامات الانبياء جميعا من حضرة النبي ادم عليه السلام الى الخاتم صلى الله عليه واله وسلم ، بل كل ما كان يملكه اي نبي من الانبياء فان الوارث الوحيد له هو بقية الله المهدي من ال محمد صلى الله عليه واله وسلم
    والحمد لله اولا وآخرا وظاهرا وباطنا .

  • #2
    إلهي أحفظ الشيخ بعينك التي لاتنام بحق سبط النبي
    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

    تعليق


    • #3


      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      احسنت بارك الله فيك

      حسين منجل العكيلي

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيك وجزاك الله كل خير

        تعليق


        • #5
          أسالك الدعاء شيخنا
          sigpic
          إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
          ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
          ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
          لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

          تعليق


          • #6
            أسْع‘ـدَالله قَلِبِكْ .. وَشَرَحَ صَدِرِكْ ..
            وأنَــــآرَدَرِبــكْ .. وَفَرَجَ هَمِكْ ..
            يَع‘ـطِيِكْ رِبي العَ‘ــآآإفِيَه عَلىآ الطَرِحْ المُفِيدْ ..~
            جَعَ‘ـلَهْ الله فِي مُيزَآإنْ حَسَنَـآتِك يوًم القِيَــآمَه ..
            وشَفِيعْ لَك يَومَ الحِسَــآإبْ ..~
            شَرَفَنِي المَرٌوُر فِي مُتَصَفِحِكْ العَ ـطِرْ ..~
            دُمت بَحِفْظْ الرَحَمَــــن ـآ..

            تعليق

            عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
            يعمل...
            X