إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

وفاة الزهراءع على رواية الاربعين

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وفاة الزهراءع على رواية الاربعين

    وفاة الزهراء عليها السلام على روايه الاربعين


    اللهم صلى على محمد واله محمد
    السلام عليكم,,,

    فاطمة الزهراء عليها السلام بنت نبي، وزوجة إمام، وأم أئمة صلوات الله عليهم أجمعين.

    قال في حقها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:

    ( إن الله يرضى لرضاك ويغضب لغضبك ) .


    ( فاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ) .


    توفيت صلوات الله عليها أثر المصائب التي حلت بها بعد وفاة والدها (ص)، وهي غاضبة على أولئك الذين غصبوا حقها، فقد كان لها أرض زراعية تدعى فدك اُخذت منها غصباً ، و جاؤوا إلى بيتها وأحرقوا عليها الباب ، و على إثر ذلك سقط جنينها "المحسن" ، ومرضت الصديقة فاطمة (ع) حتى ماتت وهي شهيدة مظلومة .


    وقد اختلف في يوم وفاتها وفي مكان دفنها ، فمن قائل أنها عاشت بعد أبيها بأربعين يوماً ، ومن قائل أربعين يوماً ، أو خمسة وتسعين ، أو مائة ، أو ثمانية أشهر .


    لكن على وجه التحقيق هناك ثلاث روايات :


    الرواية الأولى : أنها عاشت بعد أبيها أربعين يوماً ، ويوافق يوم شهادتها الثامن من شهر ربيع الثاني سنة إحدى عشرة للهجرة وهي مشهورة .

    الرواية الثانية : أنها عاشت بعد أبيها خمسة وتسعين يوماً ، ويوافق اليوم الثالث عشر من شهر جمادى الأولى لسنة إحدى عشرة للهجرة الشريفة ، وهي الأشهر ،.

    الرواية الثالثة : عن الامام الصادق عليه السلام قبضت في جمادي الاخرة ، يوم الثلاثاء لثلاث خلون منه سنة إحدى عشر من الهجرة ، أي ان وفاة

    فاطمة عليها السلام كانت يوم ثالث جمادي الآخرة

    لذا الليله وفاة الزهراء عليها السلام


    ماجورين




  • #2
    عظم الله لكم الاجر
    الهي كفى بي عزاً
    ان اكون لك عبداً
    و كفى بي فخرا ً
    ان تكون لي رباً
    انت كما احب فاجعلني كما تحب


    تعليق


    • #3
      عظم الله لك الاجر
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      احسنت بارك الله فيك في ميزان حسناتك
      حسين منجل العكيلي

      تعليق


      • #4
        السلام على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها اعظم اللة لكم الاجر مشكوووووورين

        تعليق


        • #5
          السلام على سيدة نساء العالمين من الأولين والاخريين

          عظم الله لنا ولكم الاجر وبارك الله فيكم

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X