إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أمور تعيق الأسرة عن منح الطفل الحنان

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أمور تعيق الأسرة عن منح الطفل الحنان

    هناك عدة أمور في حياتنا أحيانا تقف حاجزا بين الطفل وبين الحنان الذي يحتاجه وعلى الأسرة التفكير بهذه الأمور جيداً حتى لا تتعرض الأسرة

    لموقف تواجد الرغبة لديها في منح الطفل الحب والحنان ولكن الظروف من تمنع حدوث مثل هذا الأمر وان كانت الأسرة تشعر بما يتوجب عليها تقديمه للطفل من حب وحنان ولم يكن

    بيدها حيلة الأمر سيرتد عكسيا عليها قبل الطفل وستعاني الأم والأب من تداعيات الأمر على المستوى النفسي، ومن أهم معوقات الحب والحنان الظروف المعيشية القاسية للأسرة

    وعدم التناسب بين الدخل وبين الطلبات هذا الأمر من شأنه توجيه اهتمام الوالدين إلى العمل من أجل توفير حاجيات الحياة وهذا يستهلك وقتاً طويلاً مما يبعد الأهل عن الطفل،

    وكثرة الأطفال في الأسرة كلما كان هناك أطفال كثر داخل الأسرة كلما انخفضت حصة كل طفل من الرعاية والإنفاق ومن الحب والحنان وللأسف أحيانا نرى أسر لا تكترث للأمر ولا تتوقف عن الإنجاب.




    ويلعب ضعف العلاقة الأسرية دوراً كبيراً في تقهقر العلاقة الزوجية بين الزوجين وذلك من شأنه أن يساهما في حرمان الطفل من الحب والحنان

    لكثرة المشاكل بين الزوجين والتي تفكك الروابط الأسرية وتدفع كلا الزوجين إلى الاهتمام بخلافاتهم الشخصية على حساب ضروريات أطفالهم الأساسية.

    ومن أكبر ما يقتل الحنان هو الطلاق ففي هذا الوضع يشتت الأطفال بين الأم والأب ويصبح الوضع أكثر كارثياً مع تزوج الأم من زوج غريب والأب من زوجة ثانية.

    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

  • #2
    الف الف مبروك ولادة سيدة نساء العالمين عليها السلام
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    احسنت بارك الله فيك.

    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #3
      عليكم السلام
      وفقكم الباري
      sigpic
      إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
      ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
      ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
      لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيك اختي الكريمة
        موضوع في غاية الروعة ويقف على نقاط حساسة جدا لم يتجرأ بالتطرق لها الا القليل
        جـــــــــزيت خيرا

        تعليق

        عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
        يعمل...
        X