إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

امرأة في عصرنا !

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • امرأة في عصرنا !

    فإن من الخير بالنساء ذكر النماذج المضيئة منهن
    ليكن أسوة للباحثات عن الأسوة في زمن الهجوم الإعلامي التغريبي على النسوة .
    ولعلك إذا بحثت في سيرة إحدى الداعيات الصالحات في زمننا هذا وجدتها :


    1- الأم والزوجة والأخت والبنت ومع هذا كله فهي تعطي كل ذي حقه حقه ؛ فنعم الزوجة هي ،ونعم البنت هي ،ونعم الأم هي ،ونعم الأخت هي ؛ لا يُعدم أحد الخير منها ولا يغيب الفضل عنها .


    2- وهي قد تكون موظفة أيضاً في نهارها معلمة أو غير ذلك من الوظائف التي تناسب طبيعتها وتحفظ حشمتها ، ومع هذا فهي لا تقضي بقية اليوم في النوم والكسل ؛ بل تُعد أكل بعلها بنفسها ؛ ثم في المساء تجدها ملتحقة بإحدى دور تحفيظ القرآن الكريم إما دراسة أو مدرسة أو مديرة أو إدارية .
    فالمساء عندها لا يختلف عن الصباح فحياتها كلها إنجاز .


    3- وهي تحضر الأفراح والمناسبات ؛ لكن لها حضوراً مميزاً فلم تغرها ملابس النساء الفاضحة ولا قصات الشعر الهابطة ؛فالنساء يعرفنها من ملابسها قبل أن يرين وجهها .


    4- وهي تستخدم التقنية وتعرف برامج التواصل لكن شعارها (إن أريد إلا الاصلاح ما استطعت)


    5- وهي تذهب للسوق وهي تتلو (ولا يخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض ).


    6 - وهي تخرج من بيتها لحاجتها ؛ لكنها في حلة سوداء كسواد الليل أو أشد ؛ لا يرى منها غير محرم ولو قدر أنملة .
    ولها طريقة خاصة في مشيتها فهي تمشي كما قال الله تعالى ( تمشي على استحياء ).
    تتمثل الحياء ؛ بل هي ورب البيت ( عنوان الحياء )
    وتهتم بالحشمة ؛ بل هي ورب السماء والأرض (حكاية حشمة ).


    7- وهي تعلم أن الحياة الدنيا ليست مكان السعادة التامة ولا الطمأنينة الدائمة فتصبر على ما يكدر خاطرها ويضيق صدرها ، وتغض الطرف عن أخطاء زوجها التي لا تنتهي ،بل تزيد هذه الأخطاء وتتكرر ؛حتى إذا ما كلمها زوجها وجدها خير من نفسه لنفسه ؛ وكأنما عناها الحديث بذاتها ( الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة )


    8- ولا يخلو برنامجها الأسبوعي من حضور محاضرة أو إلقاء كلمة أو كتابة مقال .


    9- وهي ذكية فطنة تعلم أنها المقصود من برامج التغريب ودعاوى تمكينها من كامل الحقوق .

    فحقوقها بينها محمد صلى الله عليه آله وسلم أتم بيان ؛ وكملها أحسن تكميل بأمر الخبير العليم .


    10- وهي تعلم أن قوة الأمة تنطلق منها ، وأن هجوم الأعداء ينصب عليها ؛ فهي تردد ( معاذ الله أن يؤتى الإسلام من قبلي )
    فلها منا صادق الدعاء بالثبات حتى الممات ؛ وبالتسديد والتأييد ؛ فالله خير حافظاً وهو أرحم الراحمين .


    وختاماً : لكل أخت صالحة قانتة أنت أهل لما كتبت في هذا المقال ؛ فإن كان أقل من قدرك فالعذر منك ؛ وإن كان لا يصف حالك فلعلك تجعلينه خريطة إصلاح وصلاح تسيرين عليها في حياتك .


    وهذه المرأة موجوده في عصرنا هذا تجاهد وتكافح في كل مجالات الحياة وفي ارض الواقع بل في هذا المنتدى منها الكثير الكثير الذي يؤيد كلامي اعلاه
    أسال الله تعالى أن يوفقهن ويوفقنا لما يحب ويرضى بحق محمد خير البرية وآله الطيبين الطاهرين .

  • #2
    نسأل الله ان يوفق جميع نسائنا لما يحب و يرضى
    الهي كفى بي عزاً
    ان اكون لك عبداً
    و كفى بي فخرا ً
    ان تكون لي رباً
    انت كما احب فاجعلني كما تحب


    تعليق


    • #3
      جعلكم الله اختي من النساء الرساليات
      ورزقكم شفاعة بضة الرسول الزهراء البتول عليها السلام
      يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من اتى الله بقلب سليم

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم

        موضوع طيب اخي المحترم (الشاب المؤمن )

        المشكلة تكمن بان هناك شرخ وهوة بين العلم والعمل

        وبين المعرفة والتطبيق فهي تعرف كل ذلك وتقراءه كما تفضلتم

        لكن عندما تريد ان تعمل يكون هناك اتباع الهوى والميل الى الشهوات والركون لها

        اعاذنا الله والجميع من اتباع نزوات الشيطان

        وننتظر المزيد من ابداعكم معنا ....





        تعليق


        • #5
          هدانا الله لما فيه رضاه

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة خادمة الساقي مشاهدة المشاركة
            بسم الله الرحمن الرحيم

            موضوع طيب اخي المحترم (الشاب المؤمن )

            المشكلة تكمن بان هناك شرخ وهوة بين العلم والعمل

            وبين المعرفة والتطبيق فهي تعرف كل ذلك وتقراءه كما تفضلتم

            لكن عندما تريد ان تعمل يكون هناك اتباع الهوى والميل الى الشهوات والركون لها

            اعاذنا الله والجميع من اتباع نزوات الشيطان

            وننتظر المزيد من ابداعكم معنا ....





            تحية طيبة أختي
            نعم أيتها الفاضلة الكريمة قد أشرتي بردكِ الجميل الى نقطه مهمة نحاول قدر الإمكان أن نتجنبها جميعا وهي الميل نحو الشهوات وملذااات الحياة
            بارك الله فيكِ وأسال الله أن يعلمنا من علمكِ اختي الفاضلة
            دمتي لنا ذخرا وفخرا

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة خادمة الزهراء البتول مشاهدة المشاركة
              هدانا الله لما فيه رضاه

              جعلكم الله من أنصار الزهراء عليها السلام
              وشكرا لكم على قرائتكم للموضوع
              وردكم

              تعليق


              • #8
                اللهم صلِّ على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم

                أخي المؤمن شكراً لكم؛

                وفقكم الله لكل خيرا
                اللهمّ اجْعَلْني عِنْدَكَ وَجِيهاً بِالحُسَيْنِ عَلَيهِ السَّلأم فِي الدُّنْيا وَالاخِرَةِ


                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة رحيق الزكية مشاهدة المشاركة
                  اللهم صلِّ على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم

                  أخي المؤمن شكراً لكم؛

                  وفقكم الله لكل خيرا
                  الشكر لصاحب الشكر وحده لا إله إلا الله
                  هذا واجبنا واتمنى الله من ينفعنا به
                  يوم لا ينفع مال ولا بنون

                  تعليق


                  • #10

                    اللهم صل على محمد وال محمد

                    موضوع مميز وطرح موفق اخي الفاضل (الشاب المؤمن )

                    وقد تم اختياره ليكون محورا لبرنامجكم برنامج منتدى الكفيل

                    لاننا نطمح بان تكون كل امراة في عصرنا تحمل هذه الصفات الطيبة والمؤدية لنجاحها بالدنيا والاخرة .....

                    بوركتم لكم جزيل الشكر .....








                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X