إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(( ليهلك الحرث والنسل ))

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (( ليهلك الحرث والنسل ))

    [color="#000000"][size=6]قال تعالى (( ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله على ما في قلبه وهو الد الخصام ( 204 ) وإذا تولى سعى في اﻻرض ليهلك الحرث والنسل والله ﻻ يحب للفساد ( 205)وإذا قيل له اتق الله اخذته العزة باﻷثم فحسبه جهنم وبئس المهاد ( 206 ) سورة البقرة

    قيل انها نزلت في اﻷخنس بن شريق الثقفي حليف بني زهرة أقبل إلى النبي صلى الله عليه وآله المدينة وقال : جئت اريد اﻻسﻻم ويعلم الله إني لصادق .فاعجب النبي صلى الله عليه وآله ذلك منه .

    ثم خرج من عند النبي فمر بزرع لقوم من المسلمين وحمر فاحرق الزرع وعقر الحمر ..فانزل الله اﻵيه

    وفي المجمع عن الصادق عليه السﻻم قي قوله (( ليهلك الحرث والنسل )) المراد بالحرث هنا الدين والنسل اﻻنسان .

    والتولي هو الوﻻية والسلطان ويؤيده قوله تعالى في اﻵية التاليه :اخذته العزة باﻻثم ..الدال على انه له عزة مكتسبه باﻻثم الذي ياثم به قلبه غير ااموافق للسانه .

    اي اذا تمكن المنافق الشديد الخصومه من العمل واتي سلطانا وتولى امر الناس سعى في اﻻرض يفسد فيها باهﻻك الحرث والنسل ولما كان قوام النوع الثاني من حيث الحياة والبقاء بالتغذي والتوليد فهما الركنان

    القويمان اللذان ﻻ غناء عنهما للنوع .

    والمهاد : الوطاء .بمعنى اذا امر بتقوى الله اخذته العزه الظاهرة التي اكتسبها باﻻثم والنفاق المستبطن في نفسه ...

    وذلك ان العزة المطلقه انما هي من عند الله سبحانه وتعالى قال تعالى (( يبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعا )) سورة النساء 139

    ------------------
    الميزان في تفسير القرآن ج2 للسيد محمد حسين الطباطبائي .
    التعديل الأخير تم بواسطة بيرق; الساعة 17-06-2014, 02:59 PM.

  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآله الطاهرين

    أحسنتِ التوضيح وفقكِ الله

    ونور قلبكِ بالقرآن

    تعليق


    • #3
      بارك الله بكم
      تقبلي مروري وتحيتي
      ( وأفوض أمرِي ألى الله أن الله َبصير ٌباِلعِبَاد )

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X