إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل لكلمة آمين اصل قرآني

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل لكلمة آمين اصل قرآني

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ذكر علماء اللغة أن في معنى آمين ثلاثة أقوال، أحدها: أن معنى آمين: كذلك يكون، حكاه ابن الأنباري عن ابن عباس والحسن . والثاني: أنها بمعنى: اللهم استجب، قاله الحسن والزجاج. والثالث: أنه اسم من أسماء الله (تعالى) قاله مجاهد وهلال بن يساف، وجعفر بن محمد.
    فما نقلتموه عن أصل اشتقاق هذه الكلمة ومعناها غير معروف عند المتخصصين في لغة العرب، وعدم وجود هذه الكلمة في القرآن الكريم ليس دليلا على كونها منقولة أو منحولة من لغة اخرى، فكثير من الكلمات العربية لم يرد ذكرها في القرآن، لأن القرآن ليس كتاب لغة، إنما المرجع في ذلك الى المصادر الجامعة للغة العرب كالقاموس المحيط ولسان العرب والعين وغيرها.
    ووجود نوع من التشابه في كلمة آمين لفظا وكتابة مع اسم آمون لا يدل على وجود علاقة أصل او اشتقاق بين الكلمتين، لم لا يكون الاستدلال المذكور عكسه هو الصحيح، وهو أن كلمة آمون مشتقة من آمين وليس العكس؟ فما يصلح في تقريب اشتقاق آمين من أمون بمجرد التماثل والتشابه الشكلي بل وحتى المعنوي يصلح كذلك في تقريب اشتقاق آمون من آمين. فيقال: إن اسم الاله المصري آمون قد اشتق من كلمة آمين الدالة على أحد المعاني المذكورة كما تقدم.
    وأما السؤال عن ورود أصل لكلمة آمين عند اهل البيت عليهم السلام فجوابه ظاهر من عشرات الأدعية المروية عن أهل البيت عليهم السلام والتي غالبا ما يأتي ختامها بعبارة: آمين رب العالمين.

عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X