إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ماهي العلل و الاسباب في سوء الاخلاق لدى الاطفال-نرجوا من الاعضاء ان يشاركونا الاجابة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماهي العلل و الاسباب في سوء الاخلاق لدى الاطفال-نرجوا من الاعضاء ان يشاركونا الاجابة

    بسمـــــه تعالـــــى


    ماهي العلل و الاسباب في سوء الاخلاق لدى الاطفال-نرجوا من الاعضاء ان يشاركونا الاجابة

    نرجوا من الاعضاء المساهمة في بيان العلل و المسببات للوصول الى نتائج طيبة و مفيدة

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  • #2
    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم أخي الكريم الرائع (الكفيل )--

    بكل سرور أود المشاركة مع مساحتكم الشيقة الجاذبة بطرحها القيم--

    الأطفال : لهم نمو عقلي واجتماعي وجسمي--وعاطفي--

    ينمو الجسم بادراك العقل وحواسه للموجودات المهيأة للطفل من بيته ومدرسته ومجتمعه--

    والنمو الجسمي يميزه الوزن والطول والحركات العضليةو00و00

    أما النمو العقلي : يميزه الادراك الحسي والانفعال والتعبير :

    وتأتي ظواهره: اما بالبكاء -الصراخ -العناد-العصبية لأقل انفعال ومن غير داعي--

    الطفل يظن بادراكه أنه بوسائل النمو هذه يستطيع الفات نظر أهله وتلبية حاجاته-

    وكلما زاد أفراد الأسرة كلما زادت أساليبه تلك المعبرة بفوضى وعصبية وأخلاق جديدة على جو الأسرة--حتى يتميز بدوره كأنه يقول (أنا هنا لا تنسوني ) ولكن بطريقته المنفعلة الغير سوية أحيانا--

    الطفل هذا اذا لم يجد حنانا ورشدا وتنبيها من أهله ( الوالدين بالأخص )--ينمو ادراكه العاطفي الحسي مع نموه العقلي بظواهر تأتي لاحقا بأخلاق تنطبع على شخصيته ومن الصعب تصحيحها--

    ---عفوا هذه استطاعة مشاركتي--أرجو المعذرة--

    ---أشكر كم بامتنان ونستفيد من طرح الأعضاء الأخوة الآخرين--ندى--
    التعديل الأخير تم بواسطة ندى; الساعة 20-06-2009, 11:28 AM.
    sigpic

    تعليق


    • #3
      بسمه تعالى
      لقد اجريت بعض التحقيقات حول هوية الاطفال ذوي الاخلاق السيئة ومن اي العوائل ينحدرون؟ هذه التحقيقات قام بها علماء النفس التربويون و الذين يشرفون على التربية, و كانت النتائج التالية:

      1- من العوائل التي يكون فيها الاباء من ذوي الدم البارد فلا يهتمون بامر التربية.
      2- أباؤهم من ذوي الاخلاق السيئة, ذوي الاعصاب المتشنجة و من ذوي السلوك الأهوج.
      3- الذين لم يعاملوا بصورة حسنة في عوائلهم بسبب جنسه او اسباب اخرى.
      4- الذين لم ينالوا قسطا كافيا من التربية
      5- الذين لا تواجد في بيوتهم ضوابط ومقررات و عاشوا حياة غير سليمة في كنف عوائلهم.
      6- من الذين لم ينالوا قسطا من المحبة او نالوا محبة و لكن بافراط.
      7- من الذين يعانون من اضطرابات داخلية جعلتهم يتصفون بالحساسية وعدم المقاومة.
      فيما بعد نأتي الى العلل و الاسباب المؤدية الى سوء الخلق لدى الاطفال

      ننتظر المزيد من بقية الاعضاء.....

      تعليق


      • #4

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم
          كثير من الاسرة في مجتمعاتنا ومع الاسف يفتحون باب وحرية لطفلهم بالتصرف بفترة من اخطر الفترات التي يجب ان يكون بها النظام والالتزام بتربيتهم تربية ناصحه ولكن هذه ايضا ليس قاعدة ولمن بها شواذ وكثير من الاسر يختلفون بتربية ابناهم الوالد يريد ان يخرج ابنه شرس ويفرض سلطته على بقية الاخوه والاخوات وهذا خطر جداا وهو سبب ايضا وهناك ايضا نساء تريد لطفالها الدال والتصرف بحرية زائدة تسبب انحراف الطفل ووضعه بشكل يختلف عن باقي الاطفال الصالحين وهناك اسباب المعاشرة من الجيران والحي التي تسكن به الاسرة هذا اذا كانت الاسرة لاتهتم لتربية الاولاد فياخذ الطفل تربيته من الشارع والجيران ويطلع مشكل يالوز وهذه كارثه اخره
          احسنتم طرح جميل وفقكم الله

          تعليق


          • #6
            بسمه تعالى
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            نشكر كل الاخوة و الاخوات الذين ساهموا معنا

            اما الان ناتي الى اقتفاء اثار العلل بالمعنى العام فيجب ان نقول بأن العوامل المساعدة على بروز هذه الظواهر تتلخص بما يلي:
            1- العوامل الحياتية: في هذا المجال نذكر بعض العوامل المهمة:
            - احتمال ان يكون الطفل مريضا و يشكو من مرض داخلي يسبب له الاما و اذى.
            -وضع الطفل البدني واحتمال و جود نقص بدني يجعله مدعاة لمسخرة الاخرين.
            -مراحل نمو الطفل و التي لها دخل في سلوك الطفل كسن الرابعة أو سن البلوغ.
            -الجوع, الارق,التعب من العوامل المؤئرة في السلوك الغير طبيعي للطفل.
            -اضطرابات المزاج و الشعور بالالام المزمنة تؤثر على اخلاق الطفل.
            -وهناك مسائل اخرى لها هذا التأثير مثل تأخير و قت الغذاء أو النوم أو وجود الديدان أو الطفيليات في الامعاء ايضا من العوامل المهمة التي لها دخل في سوء اخلاق الطفل.

            2-العوامل النفسية: في هذا المجال هناك عوامل و علل كثيرة يمكن تلخيصها بما يلي:
            -الشعور بالاستقلال الفكري الذي يرغب توظيفه في خدمة اغراضه.
            -ابتلاء الطفل بأمراض نفسية و حتى الصرع و الاغماء و الانواع الاخرى المختلفة كالاختلالات الدماغية و الامراض العصبية .
            -شعور الطفل بان حريته و استقلاله قد انتهكت ويريد الدفاع عنها.
            -غياب الوالدين او ابتعاد الطفل عنهما و احساس الطفل بنقص في المحبة.
            -عجز و احباط الطفل في حل مشاكله يؤثر احيانا على انحراف و سوء اخلاقه.
            -احساس ضعف لدى الطفل مقابل انجاز بعض الاعمال الي يشعر انه بحاجة اليها مثلا يريد ان يرسم منظرا و لا يستطيع تخليصها منه.

            3-العوامل العاطفية: في هذا الحقل نذكر عوامل تستحق تسليط الضوؤ عليها:
            -حدوث احباط في ميولات الطفل و الاحساس بالفشل في الحياة و كذلك الشعور بالحقارة بسبب استهزاء و تحقير الاخرين له بحيث تبدو شخصيته محل سؤال و استفهام و ايضا القلق وعدم الاستقرار العاطفي يخلق للطفل ارضية للضجر وعدم الراحة.

            ومن العواما الجديرة بالذكر هنا هي الغضب, العناد, العصبية, الرغبة في جلب انظار الاخرين, حب الانتقام, المحاسبة, الحرمان من العطف و المحبة العائلية و عدم الشعور و الاحساس بالموازين و المقايس الاخلاقية.
            كذلك فان اوضاع بعض الاطفال مؤهلة للاضطراب و التهيج و سلوك البعض مع الاطفال يزيد في تحريك الطفل و هيجانه.
            و كذلك فقدان الامل , الفشل و عدم الموفقية لها تأثير على سوء اخلاق الطفل و احيانا يكون سوء الخلق ناجما عن المصاعب الغير قابلة للتحمل بحيث يشعر الطفل بانه مغلوب على امره فيعيش ازمة نفسية خانقة.

            بعون الله سوف ناتي الى عوامل اخرى ......

            تعليق


            • #7
              لرؤية الوالدين
              وثانية
              لرؤية مايفعله المجتمع
              ثالثا لعدم وجود احترام في البيت
              وعدم وجود متابعة من الاهل
              والخ ...

              نحن نسير على خطى مولانا الهادي في ثقافة وعلمية

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
                ونضيف عوامل اخرى قد تكون مفيدة


                وهناك عوامل اخرى ضرورية جدا في تشخيص العلل و المسببات, نأتي الى ذكرها بعون الله تعالى:
                4-العوامل التربوية: هناك عوامل كثيرة في هذا المجال نذكر منها:
                -مشاهدة الاخلاق السيئة للوالدين او من يحيط بالطفل .
                -حرمان الطفل من والديه و ما يسببه هذا الامر الذي يخلق عند الطفل نزعة حب جلب نظر الاخرين اليه.
                -دلال الطفل النابع من الافراط في محبته يؤثر على سوء اخلاقه.
                - السلوك الخاطئ للام او الاب في التعامل مع الطفل مثل الضحك و الاستهزاء منه في حالة غضبه.
                -غفلة الوالدين و اهمالهم لوظائفهم و مسؤولياتهم تجاه طفلهم و عدم مقدرتهم على تمريضه.
                - التساهل و اللامبالاة في تعويد الطفل على النظام.
                -ان للامر و النهي الزائد عن الحاجة آثار على سلوك الطفل.
                -هناك ضعف كبير ناتج عن عدم مقدرة الوالدين على تربية اطفالهم بسبب انشغالهم المستمر بالكسب على حساب تربية اطفالهم فيحدث انحراف خلقي و سلوكي لدى الطفل

                تعليق


                • #9
                  السلام عليكم

                  بسم الله الرحمن الرحيم

                  الحمد لله الذي خَصّ نبيَّه محمّداً وأهلَ بيته عليه وعليهم أفضل الصلوات والتسليم بالاجتباءِ والاصطفاء، والتطهيرِ والتكريم

                  فتربية الأطفال والاهتمام بهم وحسن رعايتهم واجب علي الوالدين وأولياء الأمور وذلك لأن الأطفال هبة من الله تعالى فيجب المحافظة عليهم

                  وإذا أحسن الوالدين تربية الأطفال فإن أخلاق الأطفال وسلوكهم يكون على أحسن حال وأكمل وجه
                  أما إذا قصر الوالدان في تربية الأطفال ساءت أخلاقهم وانحرفت سلوكياتهم
                  ومن حسن تربية الأطفال أن يختار الأب لأولاده
                  أماً صالحة
                  واسماً حسناً
                  وأن يعلمهم أمور دينهم
                  وبهذا يكون الأب قد حمى أطفاله منأهم الأسباب التي تؤدي إلي سوء خلقهم وسلوكهم ألا وهو إهمال تربيتهم
                  ومن المؤثرات السلبية على أخلاق الطفل قسوة الوالدين وسوء معاملتهم للأطفال فهذا يؤدي بالطفل إلى العقد النفسية ويولد عنده حب المخالفة والعصيان وهذا يؤدي إلي انحراف سلوكه في الكبر للقسوة من أبائهم في صغرهم
                  والدين الحنيف قد عالج هذا الأمر باللين والرحمة والعطف على الأولاد
                  ومما يؤثر علي أخلاق الطفل بالسلب مصاحبة أصدقاء السوء
                  فأكبر خطر على أخلاق الطفل مصاحبة هؤلاء
                  فإنك ترى الطفل في بداية حياته هادئاً مستقيماً مؤدباً
                  فإذا صاحب صديقاً فاسد الأخلاق سرى هذا الفساد إلي أخلاق صاحبه
                  وهنا يجب على الوالدين توجيه الأبناء إلى حسن اختيار الصديق لأن هذا ما أمرنا به الدين حيث وجه إلي حسن اختيار الصديق ومجالسة الصالحين
                  ومما تسوء به أخلاق الأطفال عدم تعليمهم حيث الجهل يؤدي إلي عدم معرفة الصواب من الخطأ فالعلم نور وسبب لمعرفة الأخلاق الحسنة
                  والبعد عن الأخلاق السيئة وعدم تعليم الأولاد يرجع في الكثير الغالب إلى جهل أولياء الأمور بأهمية التعليم فيحرمون أولادهم من ذلك
                  ومن أسباب انحراف الأطفال وسوء أخلاقهم استخدام وسائل الإعلام بشكل غير صحيح
                  فالطفل الذي يترك أمام القنوات الفضائية بلا حساب لابد وأنه سيتعرض لمايفسد أخلاقه وهنا تبرز أهمية مراقبة الوالدين للأطفال حيث يجب توجيههم إلى حُسن استخدام وسائل الإعلام وكيفية الاستفادة منه

                  والحمد لله رب العالمين
                  والسلام عليكم
                  التعديل الأخير تم بواسطة علاء العلي; الساعة 16-07-2009, 06:15 PM.

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X