إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نداء الحج

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نداء الحج

    نداء الحج
    [ و أذن في الناس بالحج ]

    جاء في الأثر عن هذه الآية انه لما فرغ ابراهيم من بناء البيت أمره الله ان يؤذن في الناس بالحج ، فقال : يا رب ! ما يبلغ صوتي ؟ فقال له : اذن .. عليك الاذان و علينا البلاغ ، و ارتفع على المقام و هو يومئذ ملصق ( ملتصق ) بالبيت ، فارتفع به المقام حتى كان اطول من الجبال ، فنادى و ادخل اصبعه في اذنه و اقبل بوجهه شرقا و غربا يقول : ايها الناس كتب عليكم بالحج الى البيت العتيق ، فاجيبوا ربكم ، فاجابوه من تحت البحور السبع ، و من بين المشرق و المغرب ، الى منقطع التراب من اطراف الارض كلها ومن اصلاب الرجال، و من ارحام النساء بالتلبية : لبيك اللهم لبيك .. او لا ترونهم يلبون ؟ فمن حج من يومئذ الى يوم القيامة فهم ممن استجاب الله و ذلك قوله : " فيه آيات بينات مقام ابراهيم " يعني نداء ابراهيم على المقام .

    [ يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق ]

    رجالا : اي مترجلين على اقدامهم ، و ضامر : الدواب المضمرة التي اضمرت بكثرة التدريب او لطول المسافة ، و هذه الآية ترمز الى ان الحجاج يأتون الى الحج متلهفين اما راجلين أو ممتطين دوابهم الضامرة .

    [ ليشهدوا منافع لهم ]

    المنافع المادية و المعنوية المختلفة التي فيها صلاح معاشهم و استقامة حياتهم ..

    [ و يذكروا اسم الله في أيام معلومات ]


    اي في ايام الحج من شهر ذي الحجة .

    [ على ما رزقهم من بهيمة الأنعام ]

    الاضحيات التي تنحر في منى يوم العاشر .

    [ فكلوا منها و أطعموا البائس الفقير ]

    اي كلوا منها انتم و قراباتكم ، و اطعموا الفقير الذي قد بؤس و جاع . وهذه دعوة صريحة للموسرين ، من اجل ان يخرجوا من حدود انانيتهم و شحهم ، كي يقضوا حاجات المعسرين المحتاجين ..

    [ ثم ليقضوا تفثهم ]

    حيث تصبح شعورهم شعثاء غبراء من كثرة الترحال و المسير ، كما تطول اظافرهم ، و في نهاية موسم الحج يقصون شعورهم و يقلمون اظفارهم . و يطهرون ابدانهم من الادران ، و التفث في اللغة الدرن .

    [ و ليوفوا نذورهم و ليطوفوا بالبيت العتيق ]

    و تلمح هذه الآية الى ان ضرورة قضاء النذور وهي - عادة - تلك التي يلزمها الفرد على نفسه ان بلغ مكة سالما ، او ان قضيت حاجاته . و لعلنا نستفيد من هذه الآية التأكيد بتطهير القلب و التخفيف عنه بالوفاء بالنذور ، حتى يعود الحاج الى بيته بصفحة جديدة . اماالطواف بالبيت العتيق ، فقد جاء في الاحاديث انه الطواف الاخير الذي يسمى بطواف النساء لان النساء لا يحللن الا بعده ، و يسميه البعض بطواف الوداع ، لانه آخر تطواف حول البيت ، الذي سماه الرب هنا بالبيت العتيق ، لانه حر عن ملكية الافراد و عن سلطة الجبابرةو مركز لحرية الناس . و هو


    أول بيت وضع للناس ( جميع الناس ) و قد اعتقه الله من الغرق عند الطوفان الاعظم على عهد النبي نوح عليه السلام .
    sigpic

  • #2
    احسنتم اختي اية الشكر وجزاك الله خيرا وجعلنا واياكم من الملبين عند البيت العتيق والملبين لبك اللهم لبيك ان الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك ..وجعلها في ميزان حسناتكم بحق محمد وال محمد اللهم صلي على محمد وال محمد

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X