إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مارأيتُ ألا جميلاً

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مارأيتُ ألا جميلاً

    (( مارأيتُ ألا جميلاً ))




    سألتُ نفسي ماذا رأته سيدتي زينب عليها السلام في قتل أخيها الامام الحسين عليه السلام عندما سألها الطاغية عبيدالله ابن زياد عندما أدخلت عليه في قصر الكوفة؟

    ولعلي أقول : أن مارأته سيدتي زينب (ع) هي لوحة ربانية طرزتها ملحمة كربلاء وخطتها آيادٍ آثمة رأت فيها الرؤس والايادي المقطوعة والصدور المرضوضة والخيام المحروقة والاطفال والارامل المفجوعة والسبايا ، جميعها هي خلفية للوحة وصفتها بالجميلة لا بل كل الجمال .


    دعوت نفسي للتأمل الى النظرة الانسانية لسيدتي ومولاتي زينب عليها السلام حول نظرتها للملحمة التي حددت فيها الجميل بمقتل أخيها .
    أن سيدتي نظرت في لوحتها ومشاهدها الى دماء العترة الطاهرة ورؤسهم المقطوعة وحكمها على هذه اللوحة بالجمال ليس مافيها من السلبيات , أي أن حكمها بالحسن لايكون على أساس أن الشيء كله بالايجابي بل الحكم يتبع النتيجة الايجابية الفضلى بعد تزاحم الايجابيات والسلبيات في لوحة وجود الشيء ، فطالما أن الايجابيات هي الغالبة .... والتي هي بقاء الدين الاسلامي وما جاء به جدها رسول الله ( ص) سوف يبقى مستقيما وأبدياًً فأن نظرتها لابد أن تكون نظرة الحسن والجمال .
    وأن الدرس الذي علمتنا سيدتي زينب (ع)من مقولتها هذه الخالدة حيث أن الكثيرين منا في حكمهم على الاشياء ينظرون اليها بنفسها لا اليها فيخطئون بالنظرة كحال الناظر الى نقطة سوداء وكانت نظرته ضيقة فقد أصبح لايرى الا أسوداداً فيحكم بقبح المنظر ولو أنه وسع نظرته وشاهدها في لوحة وجودها لرأها ((خالاً )) على وجه جميل نزيده رونقاً وجمالاً .




    أسألكم الدعاء .


  • #2
    بوركت ووفقت أستاذي الكبير والعزيزالدكتور حسين أسأل الله أن يملأ قلبك بأنوار جماله وأن لايسلب منك نعمة في دين بمحمد وآل محمد

    تعليق


    • #3
      احسنتم جزاكم الله خير الجزاء
      قبل عاشوراء، كانت كربلاء اسماً لمدينة صغيرة،
      أما بعد عاشوراء فقد أصبحت عنواناً لحضارة شاملة

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة ابو امنة مشاهدة المشاركة
        بوركت ووفقت أستاذي الكبير والعزيزالدكتور حسين أسأل الله أن يملأ قلبك بأنوار جماله وأن لايسلب منك نعمة في دين بمحمد وآل محمد



        يعجز اللسان ويتلعثم القلم ويأبى الا بأختيار أرقى العبارات التي تليق بأخي ونور عيني أبو آمنة المحترم أسأل ربي أن يطوقك برحمته ويحفظك أنت وعائلتك الكريمة من كل شر وسوء يا ابن الطيبين .


        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة عبد المهيمن الحسيني مشاهدة المشاركة
          احسنتم جزاكم الله خير الجزاء






          شاكرا مروركم المبارك والطيب يا ابن الطيبين


          تعليق


          • #6
            احسنت بارك الله فيك وجعله الله في ميزان حسناتك

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة الشاعر احمد العطار مشاهدة المشاركة
              احسنت بارك الله فيك وجعله الله في ميزان حسناتك


              طبت وطاب مرورك ربي يحفظك من كل مكروه وشر


              تعليق


              • #8
                احسنتم
                وفقكم الله ...
                جميل حرفكم الكريم

                تعليق


                • #9
                  موضوع مميز من شخص مميز
                  وقلم اكثر من مميز
                  وفقكم الله وسدد خطاكم

                  تعليق


                  • #10
                    السماوات هي ذاتها تئن من رداءة التاريخ

                    سيدتي
                    فمن يحمل عنك الدمع وصفحات الحزن .. وعباءة الاوراق لازالت تخبيء السبي .....


                    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X