إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

القلب في القران

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • القلب في القران

    القلب في القران



    إحبائي أورد القران الكريم للقلب ثلاثة معانٍ :


    الاول : القلب عبارة عن (( القلب العضوي ))وهو مضخة الدم وهذا المعنى لم يذكر الانادراً في القران كقوله تعالى (( وبلغت القلوب الحناجر )) .



    الثاني : القلب هو العقل (( أي هو مركز التفكير )) وقد ورد هذا المعنى كثيرا في القران وذلك بوصف القلب مصدر للمعارف العقلية كما في قوله تعالى (( إنً في ذلك لذكرى لِمنْ كان له قلب )

    الثالث : القلب مركز الهيجانات والمعارف التي لاهي حسية ولاهي عقلية وانما تنبعبصورةلاارادية مثل الحب والكره والعطف والشفقة والخوف والقسوة فهو مركز للعواطف والمشاعرالباطنية . وهذا المعنى هو المقصود في الايات التي تتكلم عن نزول الوحي على قلب النبي (ص ).


    وقد فرق الامام جعفر الصادق (ع) بين العقل والقلب بقوله : أن موضع العقل الدماغ والقسوة والرقة موضعها في القلب ، أي القصد بأن العقل والقلب ليس هما مصدر المعرفة وأنما هما مخزن للمعرفة بينمامصدر المعرفة هو الروح .

    وقد عبر القران الكريم عن الروح بالقلب في جملة من الايات التي تنسب الى القلب أكتساب الحسنات والسيئات أو أرتكاب الذنوب أو التوبة .
    (( ولكن يؤاخذُكم بما كَسبتْ قلوبكم )) البقرة / 225

    (( ومن يكتمها فإنه آثمٌ قلبه )) البقرة /283.

    (( من خشيَ الرحمن بالغيبِ ،وجاءبقلبٍ مُنيب ))ق/33.
    (( إلامَن أتى الله بقلبٍ سليم)) الشعراء /89.
    وكل هذه المعاني لها صلة بحقيقة الانسان ونفسه وروحه


    أما المصدر الاساسي لكل المعارف الحسية والعقلية والقلبية هي الروح .... وأن الروح كما في قوله تعالى (( قُلِ الرّوحُ من أمر ربي )) الاسراء/85.



    أسألكم الدعاء ز



  • #2
    نور عيني وأخي العزيز الدكتور حسين سلّم الله قلبك من كل سوء وحفظه بنور محمد وآله الأطهار وملئه بهجة وسرورا بمحمد وال محمد .

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة ابو امنة مشاهدة المشاركة
      نور عيني وأخي العزيز الدكتور حسين سلّم الله قلبك من كل سوء وحفظه بنور محمد وآله الأطهار وملئه بهجة وسرورا بمحمد وال محمد .





      أستاذي وسيدي الجليل أبو آمنة المحترم والله لن أنساك في الدعاء وقد أجريت لك زيارة خاصة ودعاء لربي عند مولانا الحسين (ع) أن يحفظك أنت والعائلة الكريمةمن كل شر وسوء أنه سميع الدعاء .


      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X