إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

العتبة العباسية المقدسة تُطلق وترعى مبادرةً أمنية وخدمية لمدينة آمرلي الصامدة ..

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العتبة العباسية المقدسة تُطلق وترعى مبادرةً أمنية وخدمية لمدينة آمرلي الصامدة ..













    العتبة العباسية المقدسة تُطلق وترعى
    مبادرةً أمنية وخدمية لمدينة آمرلي الصامدة ..





    من أجل مواصلة دعمها لمدينة آمرلي الصامدة
    ولأنّها تستحقّ الكثير ،
    أطلقت الأمانةُ العامة للعتبة العباسية المقدسة
    صباح اليوم الأحد (
    25ذو القعدة 1435هـ )
    الموافق لـ(
    21أيلول 2014م ) مبادرةً أمنيّة وخدمية
    لهذه المدينة الباسلة ،
    والتي ضربت أروع صور الشجاعة والتحدّي وهي واقفةٌ تصارع
    الغزاة القتلة من الإرهابيّين وأعداء الدين والإنسانية ،
    والذين حاولوا اختراق أسوارها العصيّة التي تحطّمت
    عليها جميع مخطّطاتهم الشيطانية وأحلامهم البائسة ،
    ولم يستطيعوا أن يتقدّموا شبراً واحداً باتّجاه حدودها
    التي صنعت منها أجساد أبنائها الشجعان جداراً صلباً لما يحملون
    من عقيدة وإيمان استمدّوهما من صبر الحسين (
    عليه السلام )
    وشجاعة أخيه وحامل لوائه أبي الفضل العباس (
    عليه السلام ) .
    وجاء هذا الإعلان على لسان المشرف المباشر
    على فرقه العباس
    ( عليه السلام ) القتالية
    وعضو مجلس إدارة العتبة المقدسة الأستاذ ميثم الزيدي
    خلال مؤتمر صحفي عُقِد في مقر الفرقة وشهد حضوراً
    واسعاً لوسائل إعلام مختلفة ،
    فضلاً عن شخصياتٍ مثّلت مدينة آمرلي ،
    وتضمّنت هذه المبادرة ثلاث فقرات وقد كُلّفت فرقة العباس
    (
    عليه السلام ) القتالية بتنفيذها ،
    وهي كالآتي :

    1- تشكيل لواء عسكري قتالي من أبناء المدينة
    تحت مسمّى (
    لواء آمرلي الصامدة ) ويكون أحد تشكيلات
    فرقة العباس (
    عليه السلام ) القتالية ،
    وقد شرعنا بتنفيذه وقمنا ببناء معسكرٍ لتدريب المقاتلين
    وأرسلنا قوّة مؤلّفة من ( 500 ) مقاتل ،
    ولا زالت مجاميع المقاتلين والتعزيزات تُرسل اليهم
    في سبيل إنشاء قوّة قتالية متكاملة في العدد والعدّة
    من أهالي آمرلي ،
    لضمان عدم تكرار ما جرى سابقاً وكخطوةٍ لاكتفائها ذاتيّاً
    من الناحية الأمنية والخدمية ،
    كما تمّ العمل على إنشاء مطارٍ عسكري لتكون هذه المنشآت
    العسكرية كنواة لتحرير باقي المناطق المغتصبة .

    2- العمل على تشجير مدينة آمرلي بشوارعها
    ومداخلها الرئيسة وساحاتها ،
    وذلك لإضفاء عامل الجمالية لهذه المدينة
    وقد كلَّفَت العتبةُ المقدسة قسمَ الشؤون الخدمية /
    شعبة التشجير لغرض إعداد خطّةٍ ودراسةٍ
    من أجل المباشرة بذلك في أسرع وقت .
    3-رعاية العتبة العباسية المقدسة لمشروع إعادة
    إعمار مدينة آمرلي عن طريق مخاطبة الوزارات الخدمية
    الحكومية والضغط عليها من أجل المساهمة في هذه المبادرة ،
    والإسراع بتنفيذ خطّة شاملة لإنقاذ المدينة وانتشالها
    من الواقع الخدمي المتردّي الذي تعيشه ،
    والعمل على إيجاد حلول سريعة فضلاً عن توجيه
    نداء لمنظمات المجتمع المدني وأصحاب الشركات
    من القطاع الخاص والتجّار وميسوري الحال للمساهمة
    في هذه الحملة ،
    حيث يمكنهم التواصل عن طريق شبكة الكفيل العالمية
    (
    info@alkafeel.net ) أو عن طريق
    موقع فرقة العباس (
    عليه السلام ) القتالية ،
    بالإضافة الى الاتصال بصورة مباشرة في مقر الفرقة الواقع
    في مجمّع العلقمي التابع للعتبة العباسية المقدسة .

    وفي ختام المؤتمر
    قام الأستاذ ميثم الزيدي بالإجابة
    عن أسئلة واستفسارات الصحفيّين والإعلاميّين .
    ويُذكر أنّ الهدف من هذه المبادرة هو لدعم المدن وجهد الدولة
    والحشد الشعبي في هذه المرحلة العصيبة وعدم تكرار
    ما جرى على مدينة آمرلي والوصول الى الاكتفاء ذاتيّاً
    من الناحية الأمنية والخدمية .














    لمزيد من التفاصيل عن الموضوع

    اضغط هنا





    التعديل الأخير تم بواسطة حسين الابراهيمي; الساعة 22-09-2014, 12:17 AM.











عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X