إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اللجنة العُليا لإغاثة النازحين في الفرات الأوسط:ماقامت بهالعتبةُ العباسيةُ فاق التصور

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اللجنة العُليا لإغاثة النازحين في الفرات الأوسط:ماقامت بهالعتبةُ العباسيةُ فاق التصور

    اللجنة العُليا لإغاثة النازحين
    في الفرات الأوسط :
    ما قامت به العتبةُ العباسيةُ المقدسة فاق
    التصوّرَ وزرع الأملَ في قلوب النازحين ..


    إنّ ما قامت به العتبةُ العباسية المقدسة ومن خلال
    لجنة إغاثة النازحين فيها كان محطّ أنظار واهتمام المهتمّين
    بهذا الشأن وقد فاق التصوّر ،
    وكان برنامجها الذي اعتمدته كفيلاً بحلّ أغلب مشاكل العوائل النازحة
    التي لجأت الى محافظة كربلاء المقدسة والمسجّلة ضمن هذه اللجنة .

    هذا بحسب ما تحدّث به رئيس اللجنة العليا لإغاثة النازحين
    في الفرات الأوسط اللواء الدكتور لطيف مزهر لشبكة الكفيل العالمية ،
    والتي كان لها لقاء معه على هامش اجتماع تداولي لتدارس
    أوضاع النازحين خلال هذه الفترة والفترة المقبلة ،
    والعمل على إيجاد حلول ناجعة لهذه المشكلة وتذليل العراقيل
    التي تواجه هذه العوائل وتوفير وحلّ ما يمكن توفيره
    وحلّه وبالأخص في هذا الوقت ،
    حيث اقتراب العام الدراسي الجديد والمتزامن مع زيارات مليونية
    تشهدها المدينة المقدسة .

    وأضاف : " أنّ هذا الاجتماع هو من الاجتماعات الدورية
    التي تعقدها اللجنة العليا لإغاثة النازحين في الفرات الأوسط
    وبحضور الجهات الساندة والمكلّفة بمسألة النازحين ،
    وكان للجنة إغاثة النازحين في العتبة العباسية المقدسة
    حضور فاعل ومميز خلال هذه الاجتماعات ،
    كونها على تماسٍّ مباشر مع عددٍ من العوائل النازحة وطرحها
    يكون نابعاً من رحم المعاناة التي يعيشها النازح " .

    مُضيفاً : " نحن نعمل كلجنةٍ عُليا على الأخذ بجميع التوصيات
    والملاحظات التي من شأنها تقليل معاناة النازح وأن توفّر له بيئة
    ضمن الحدود الحياتية التي يمكن له العيش فيها ،
    والحمد لله فإنّ ما قامت به العتبة العباسية المقدسة
    من جهدٍ ودعمٍ لهذه العوائل كان له الأثر البالغ في إعادة روح الأمل
    في قلوبهم ومحيّاهم، وكانت العتبتان المقدستان الحسينية والعباسية
    خير سند لهم من أجل عبور وتجاوز هذه المحنة " .

    ومن الجدير بالذكر أنّ العتبة العباسية المقدسة وانطلاقاً
    من واجبها الأخلاقي المُراعي لتوجيهات المرجعية الدينية العليا
    بالوقوف مع العوائل النازحة موقفاً إنسانياً ،
    قد شكّلت لجنة مختصّة بالإشراف على استقبال النازحين
    من المناطق الساخنة التي شهدت أعمال قتل وتهجير ،
    والعمل على تهيئة مستلزماتهم المكانية والمعيشية ،
    وضمن إمكانياتها المتاحة التي سخّرتها لهذا الغرض .
    كما يُذكر أنّ المرجعية الدينية العليا قد دعت في وقت سابق
    وعلى لسان معتمدها الشيخ عبدالمهدي الكربلائي أنّه
    في ظلّ الأوضاع المزرية والصعبة جداً التي يعيشها النازحون
    من مختلف مناطق القتال ..

    فإنّنا ندعو المنظمات الدولية والمحلية المعنية بالإغاثة
    الى الإسراع بإغاثة هذه العوائل التي يزداد عددها يوماً بعد يوم ،
    والتي تعيش محنةً إنسانية صعبة كما ندعو جميع المواطنين
    الى الوقوف مع هذه العوائل الموقف الإنساني الذي يتناسب
    مع حجم المأساة التي تعيشها هذه العوائل ،
    وذلك بإغاثتهم بكلّ ما يمكنوتوفير المأوى والطعام
    والاحتياجات الأخرى لهم ..




    لمزيد من التفاصيل عن الموضوع
    اضغط هنا












عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X